التحديث الأخير :08:43:22 م

الصفحة الحالية : تاوناتيون يصنعون الحدث مواقف وآراء تاونات:تدشين وإعطاء انطلاقة أشغال مشاريع تنموية بتكلفة إجمالية تفوق 48,5 مليون درهم بمناسبة تخليد الذكرى الخامسة والستين لثورة الملك والشعب والذكرى 55 لعيد الشباب المجيد بإقليم تاونات

تاونات:تدشين وإعطاء انطلاقة أشغال مشاريع تنموية بتكلفة إجمالية تفوق 48,5 مليون درهم بمناسبة تخليد الذكرى الخامسة والستين لثورة الملك والشعب والذكرى 55 لعيد الشباب المجيد بإقليم تاونات

تاونات نيوز -- متابعة

في إطار الاحتفال بالذكرى الخامسة والستين لثورة الملك والشعب والذكرى الخامسة والخمسين لعيد الشباب المجيد، فقد أشرف السيد حسن بلهدفة عامل إقليم تاونات ابتداء من يوم الخميس 16 غشت 2018 رفقة السيد الكاتب العام للعمالة رئيس المجلس الإقليمي ونواب ومستشارو الإقليم في البرلمان والمدير الجهوي للصناعة التقليدية بفاس ورئيس غرفة الصناعة التقليدية بفاس وممثل وكالة إنعاش وتنمية أقاليم الشمال ورؤساء المصالح الأمنية ورؤساء المصالح الخارجية الإقليمية والمنتخبين وممثلي الهيئات السياسية والتنظيمات النقابية وجمعيات المجتمع المدني والأعيان والسكان على إعطاء انطلاقة أشغال ووضع الحجر الأساس لمجموعة من المشاريع التنموية الهامة بتكلفة إجمالية تفوق 48,5 مليون درهم.

وتهم هذه المشاريع التي يندرج إنجازها سواء في إطار المبادرة الوطنية للتنمية البشرية أو برنامج محاربة الفوارق الاجتماعية والترابية بالوسط القروي أو الممولة من طرف المؤسسات الحكومية والجماعات الترابية قطاعات التجهيز والنقل واللوجستيك، دعم البنيات التحتية والتجهيزات الأساسية والتعليم والقطاعات الاجتماعية والشباب والرياضية والصناعة التقليدية وتأهيل المدن والمراكز، وغيرها.

وفي هذا الإطار، فقد  تم وضع الحجر الأساس لبناء قرية المنتوجات النباتية بجماعة اجبابرة ودار الصانعة للفخار النسوي القروي بجماعة بني سنوس، اللذين رصد لهما غلاف مالي إجمالي يقدر بحوالي 5 ملايين درهم بتمويل من طرف كل من وزارة الصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي والتضامني ووكالة إنعاش وتنمية أقاليم الشمال والمبادرة الوطنية للتنمية البشرية التي ساهمت بمبلغ 2,7 مليون درهم في إطار برنامج محاربة الفقر بالوسط القروي وجماعتي اجبابرة وبني سنوس .

والهدف من مساهمة المبادرة الوطنية للتنمية البشرية في هذين المشروعين دعم الأنشطة المدرة للدخل التي تعد من أبرز مجالات تدخلاتها لدورها في التشغيل الذاتي والاقتصاد الاجتماعي والتضامني وتوفير فرص الشغل للشباب.

ويندرج إنجاز هذين المشروعين في إطار البرنامج المندمج لتنمية قطاع الصناعة التقليدية بالإقليم،  موضوع اتفاقية إطار للشراكة الموقعة بين كل من وزارة الصناعة التقليدية والاقتصاد الاجتماعي والتضامني ووكالة إنعاش وتنمية أقاليم الشمال وغرفة الصناعة التقليدية لجهة فاس مكناس وعمالة ومجلس إقليم تاونات وجماعات تاونات وبوعادل وبني سنوس والجبابرة وكيسان والبيبان وأولاد عياد وواد الجمعة، والذي يهم إنجاز 8 مشاريع بتكلفة إجمالية تقدر بحوالي 28,5 مليون درهم.

وفي مجال دعم البنيات التحتية والتجهيزات الأساسية، فقد تم إعطاء انطلاقة أشغال 3 مشاريع طرقية تهم تهيئة المسلك الطرقي الرابط بين دوار السمونيين وجماعة بوشابل الذي رصد له غلاف مالي إجمالي يفوق 16,2 مليون درهم بتمويل كلي من المبادرة الوطنية للتنمية البشرية في إطار برنامج تقليص الفوارق الاجتماعية والترابية.

ويهدف هذا المشروع الذي يبلغ طوله 16,500 مترا وعرض 6 أمتار معبدة كما يتضمن بناء 29 منشأة فنية متنوعة، فك العزلة عن ساكنة تقدر بحوالي 7500 نسمة تابعة ل 23 دوارا وتسهيل ولوجهم إلى الخدمات الاجتماعية والتنمية الاقتصادية والاجتماعية للمنطقة.

كما تم إعطاء انطلاقة أشغال تقوية الطريقين الإقليمين رقم 5311 الرابطة بين تيسة ورأس الواد على طول 14 كلم وعرض 6 أمتار بتكلفة 8,9 مليون درهم ورقم 5331 الرابطة بين جماعتي رأس الواد وعين معطوف بتكلفة تقدر ب 5,5 مليون درهم على طول 6,3 كلم وعرض 6 أمتار ،  ممولين من طرف صندوق التنمية القروية ضمن برنامج محاربة الفوارق الاجتماعية والترابية.

وضمن المشاريع الاجتماعية الممولة في إطار المبادرة الوطنية للتنمية البشرية ، فقد تم أيضا وضع الحجر الأساس لبناء دار للطالب بجماعة عين معطوف التابعة لدائرة تيسة على مساحة تقدر بحوالي 700 متر مربع ، رصد لها غلاف مالي إجمالي يفوق 2 ,6 مليون درهم ، وكذا دار الطالبة بجماعة تمضيت التابعة لدائرة تاونات على مساحة 800 متر مربع بلغت تكلفتها الإجمالية 2,3 مليون درهم في إطار شراكة مع المجلس الإقليمي لتاونات والمندوبية الإقليمية للتعاون الوطني والجماعتين المذكورتين.

ويندرج إنجاز هذين المشروعين في إطار الجهود المبذولة لدعم التمدرس ومحاربة الهدر المدرسي ولا سيما في صفوف الفتاة القروية، حيث أعطت المبادرة الوطنية للتنمية البشرية دفعة قوية للعمل الاجتماعي من خلال بناء وتوسيع وتجهيز مجموعة من دور الطالب والطالبة التي يقدر عددها ما بين مشتغلة وفي طور الإنجاز ما مجموعه 47 مؤسسة يستفيد منها حوالي 4000 تلميذا وتلميذة.

وأشرف السيد عامل الإقليم بذات المناسبة على تسليم مفاتيح 10 دراجات نارية ثلاثية العجلات مخصصة لبيع السمك ونقل البضائع لفائدة جمعية تمضيت للتنمية القروية بتكلفة إجمالية تقدر ب 196.000  درهم ، تمثل فيها مساهمة المبادرة الوطنية للتنمية البشرية مبلغ 137.200 درهم بشراكة مع الجمعية المذكورة.

ويندرج إنجاز هذا المشروع في إطار دعم الأنشطة المدرة للدخل وتحسين ظروف عمل الباعة الجائلين.

وبالنسبة لمشاريع دعم قطاع الشباب والرياضة وتوفير فضاءات ومتنفسات للشباب لصقل مواهبهم والتعبير عن الذات، فقد أشرف السيد عامل الإقليم على وضع الحجر الأساس لبناء فضاء للشباب والثقافة بجماعة قرية ابا محمد، بلغ حجم الاستثمارات التي خصصت له حوالي 4,6 مليون درهم بتمويل من طرف كل من المجلس الإقليمي لتاونات وجماعة قرية ابا محمد.

كما تم في إطار تأهيل مدينة قرية ابا محمد إعطاء انطلاقة أشغال تهيئة الطريق 118 بجوار المسجد، رصد لها غلاف مالي إجمالي يقدر بحوالي 3,4 مليون درهم بتمويل من طرف المجلس الإقليمي لتاونات بشراكة مع الجماعة المعنية.

وقد استغل سكان الإقليم هذه المناسبة الوطنية الغالية ليلتمسوا من السلطة الإقليمية تبليغ آيات ولائهم وإخلاصهم وتشبثهم بأهذاب العرش العلوي المجيد إلى صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله.

 

Share

------------------------ المواضيع والمقالات والردود ومقاطع الفيديو المنشورة لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر الموقع ولا تتحمل إزاءها تاونات نيوز أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية