التحديث الأخير :09:33:15 م

الصفحة الحالية : تاوناتيون يصنعون الحدث مواقف وآراء ساكنة عين ارفاعين الرميلة جماعة تاونات، تشكو من غياب الربط بشبكة التطهير السائل

ساكنة عين ارفاعين الرميلة جماعة تاونات، تشكو من غياب الربط بشبكة التطهير السائل

تاونات نيوز -- عزيزي عادل

لازالت ساكنة عين ارفاعين الرميلة، قرب ملعب كرة القدم 16 نونبر، التابعة للجماعة الترابية تاونات ، تجتر معاناتها من الخصاص المهول الذي تعانيه على مستوى البنيات التحتية والخدمات الأساسية.

وحسب شكاية الساكنة فإن سكن عين ارفاعين بالرميلة، تنفرد بالتخلف المتعدد الأوجه الذي لايزال يجثم على أنفاس هذه التجمع السكني ويجعله بالتالي تجمعا سكنيا لا يطاق، حيث أول مشكل تطرحه شكاية الساكنة يتعلق بشبكة التطهير السائل ، ويسجل عدم إنجاز مشروع ربط دور الساكنة بقنوات الصرف الصحي أو معالجة المياه العادمة رغم مرور سنوات كثيرة عن استفادة الأزقة المجاورة من هذا المشروع، ورغم عدة مراسلات إلى رئيس المجلس الجماعي لتاونات و إلى المدير الإقليمي للمكتب الوطني للماء الصالح للشرب و إلى السيد العامل ، توضح المصادر من أجل التدخل لرفع الأضرار عن ساكنة التجمع السكني المذكور لازالت الوضعية على حالها.

وفي المقابل يسجل استمرار الاعتماد في تصريف المياه العادمة على حفر الصرف الصحي رغم عدم قانونيتها بالمجال الحضري، والتي أصبحت تشكل خطرا على البيئة وعلى صحة السكان بسبب انبعاث الروائح الكريهة وتكاثر الحشرات الضارة وغزوها للمنازل، ويحدث كل هذا بعد ركود المياه العادمة في الحفر، وفي تصريح لبعض الساكنة للجريدة أكدوا على معاناتهم من انبعاث الروائح النتنة وانتشار الحشرات الضارة، وكذلك تعرض فئة الأطفال إلى الإصابة بأمراض الربو والحساسية وأمراض الجلد.

من جهة أخرى طالبت الساكنة ذاتها، سلطات الإقليم ومعها الجهات المعنية، بالتدخل العاجل لرفع الضرر عنهم، جراء ما يعانونه بسبب تصريف مياه الصرف الصحي قريبا من منازلهم المبنية، محذرين من " كارثة بيئية ". ويؤكد هؤلاء المواطنون أنهم تضرروا كثيرا بسبب مياه وسوائل الواد الحار التي تصرف بشكل عشوائي جراء عدم توفر المنطقة على قنوات الصرف الصحي. وتخترق مياه الواد الحار المنطقة في الهواء الطلق وفي مجار مكشوفة لمسافات طويلة، ما يتطلب التفاتة جادة وجدية من المسؤولين وإرادة صادقة منهم للعمل من أجل دعم البنيات التحتية وتجاوز تدهورها وانعدامها.
Share

------------------------ المواضيع والمقالات والردود ومقاطع الفيديو المنشورة لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر الموقع ولا تتحمل إزاءها تاونات نيوز أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية