التحديث الأخير :10:12:40 م

الصفحة الحالية : تاوناتيون يصنعون الحدث ملفات ساخنة

الرياضة في تاونات

تاونات ـ الوفاق الرياضي يحقق أول انتصار في لقائه الأول واتحاد تاونات يستمر في ريادة شطر الشمال بتعادله بالعرائش

يوسف السطي ـ تاونات نيوز ـ حقق فريق وفاق تاونات أول انتصار له في افتتاح بطولة القسم الثالث المجموعة F يوم السبت 31 يناير 2015 على حساب جمعية شباب حمرية بهدفين لصفر بالملعب ساحل بوطاهر جماعة مزراوة اقليم تاونات الهدفين من توقيع اللاعبين كيطا ياسين والحوات مصطفى وفاق تاونات يلعب في القسم الثالث المجموعة  السادسة في عصبة الوسط الشمالي الى جانب الاطلس الرياضي الفاسي وجمعية اتحاد القرية بامحمد واتحاد مولاي عبد الله واولمبيك المرنيين وامل ظهر المهراز.للاشارة فقد اجلتالدورة الاولى الى هذا الاسبوع (31يناير2015)في اخر اللحظات الاسبوع الماضي نظرا للظروف المناخية الممطرة التي تعرفها المملكة كما انفريق وفاق تاونات سيكون في راحة خلال الدورة الثانية.

في حين حافظ فريق اتحاد تاونات على رصيده الخالي من الهزيمة منذ بداية الموسم بتحقيقه تعادل سلبيا بميدان شباب العرائش خلال الدورة 17 من بطولة القسم الوطني الاول هواة مساء يوم الأحد 1 فبراير2015 ليبقى منفرد بصدارة مجموعة الشمال ب35نقطة بعد انهزام المطارد الرشاد البرنوصي بالناظور امام فتح الناظور بهدف لصفر ويتجمد رصيده في 26 نقطة الى جانب سطاد المغربي المنتصر بميدانه على النادي الرياضي القصري بهدف لصفر. فريق اتحاد تاونات سيستقبل خارج اقليم تاونات بالملعب البلدي لتازة الفريق الاتحاد القاسمي المنتصر بميدانه على حساب اتحاد تواركة بهدفين لهدف والذي رفع رصيده  لـ 24 نقطة محتلا المرتبة الرابعة الى جانب وفاق بوزنيقة المنتصر خارج ميدانه على حساب شباب مريرت بهدفين لهدف.

 

تاونات ـ العوادي يشرف نيابة تاونات في البطولة الوطنية للعدو الريفي المدرسي ويضيع التأهل للبطولة العالمية بخطوة

يوسف السطي ـ تاونات نيوز ـ شاركت نيابة تاونات في البطولة الوطنية للعدو الريفي المدرسي التي أقيمت بنيابة ابن سليمان ببوزنيقة أيام 27-28-29 يناير 2015، الفريق التاوناتي ضم 17 مشاركا ومشاركة لجميع الفئات والتي تأهلت خلال البطولة الجهوية التي أقيمت بجماعة أورتزاغ إقليم تاونات. وأشرف على تأطير الفريق الاستاذ عبد الحق السطي واحمد مكوار ممثل لمكتب التربية البدنية والرياضة المدرسية رئيسا للوفد.
الفريق التاوناتي حصل على مراتب مشرفة اهمها احتلال التلميذ محمد عوادي عن ثانوية الوحدة للمرتبة الرابعة وطنيا لفئة الشبان واحتل التلميذ حمزة الهوس المرتبة 13في نفس الفئة. في حين احتل التلميذ اسامة عطيطر (اع المفراوي) المرتبة السابعة وطنيا عن فئة البراعم واحتل ابراهيم السيتي (ثانوية الوحدة) المرتبة 29في فئة الفتيان وحققت زكية شيشان (ثانوية الوحدة) المرتبة 32في فئة الشابات.وقد عبر التلاميذ عن فرحتهم بمشاركتهم في البطولة الوطنية ممثلين لنيابة تاونات كما شكروا الوفد المشرف والمرافق لهم على حسن اهتماهم بهم وكذا نيابة تاونات عن ما وفرت لهم من سبل الراحة خلال رحلة السفر الى بوزنيقة او ارجاعهم الى مقر سكناهم.




اتحاد تاونات يذبل زهور المحمدية في تازة ويواصل الزعامة

أحمـد جـغـنيـف ـ تاونات نيوز ـ الدورة  الأولى  من  لقاءات الإياب من  بطولة  القسم  الأول  هواة  حملت فريق  شباب  المحمدية الجريح إلى أحضان  مدينة  تازة  ليواجه ظاهرة  هذا  الموسم  الفريق  التاوناتي  ...المحمدية وشبابها  وتاريخها وبأسماء  نجومها التي  تلألأت في  سماء  الكرة  الوطنية  و  الإفريقية هاهي  اليوم بشبابها تقام  لها  االجنازات  على  الطريقة  الهندية آه  على  أيامك يا  شباب  فرس  و عسيلة و علي وروكي و و و...شباب  المحمدية تلقت  أكبر  صفعة  في  آخر  دورة من  مرحلة  الذهاب حيث  تلقت  شباكها  خمسة  أهداف  بالتمام  و  الكمال  من مضيفها  اتحاد  اتواركة لتقبع في  الصفوف  الأخيرة  رفقة  اتحاد  سلا وفتح  ويسلان  المكناسي ....أما  في  الجانب  الآخر  الفريق  التاوناتي  لازال  يتذوق  حلاوة  الانتصارات  في  كل  الدورات ولم  يذق طعم  الهزيمة لحد  الآن  وهو  رقم  قياسي  لم  يحققه  أي  فريق  آخر  في  قسم  الهواة  منذ تحوله  لمجموعتين  الشمال  و  الجنوب ..وحتى  ليؤكد الفريق  الاتحادي  أن  نتائجه  لم  تكن فقط  ضربا  من  الحظ فكان  لزاما  عليه  أن  يكرم  ضيفه الشباب هذا  اليوم
انطلق  اللقاء  قويا  بين  الفريقين وما  هي إلا  دقيقتين  حتى  رأينا  الفريق  التاوناتي  يفرض  أسلوبه  في  اللعب ولعل  غياب  لاعبين من  التشكيلة  الرسمية  بسبب  جمع أحدهما  لأربع  إنذارات و عدم  استدعاء  الثاني  للسفر  مع  الفريق  قد أعطى  فرصة  للاعبين كانا  في  دكة  الاحتياط لإظهار وتقديم ما  في جعبتهما وفعلا  كانت مشاركتهما  اليوم   جد جد  فعالة  وبهما  اكتملت كل  الخطوط  فقدم  الفريق  أفضل  مبارة  له  منذ  بداية  الموسم وفي  الدقيقة  الخامسة من  بداية  اللقاء  يعني  في  وقت مبكر  كان اللاعب محمد سوماح من  تاونات  منتصبا في  مربع  العمليات للفريق  المحمدي ينتظر كرة     
اسماعيل الهليلي الذي نفذ ضربة الركنية وبضربة رأسية بديعة يضع اللاعب الإفريقي الكرة داخل شباك الحارس أكاجو  حارس  المحمدية  ..واستمرت السيطرة للفريق التاوناتي لكن لم تسفر عن أي هدف آخر بل على العكس من مجريات اللقاء و قبل نهاية الشوط الأول بخمس دقائق الحكم يحتسب ضربة جزاء للفريق الزائر حيث بعد رمية شرط طويلة المهاجم المحمدي الذي تلقى الكرة داخل المربع يتعرض للإسقاط من طرف اللاعب حمزة موشوم ...لكن ضربة الجزاء هاته وجدت الحارس  إلياس البراهمي الذي تصدى لها ببراعة و التقطها في دفعتين ...الحارس إلياس و الذي لم يكن ليسافر مع الفريق لتازة لأنه كان يشكو طيلة الأسبوع بألم كبير في رجله ولم يتدرب مع الفريق لكن بلحمر استدعاه في آخر لحظة وها هو يقدم لقاء بطوليا ...إذن نتيجة تقدم الفريق التاوناتي بهدف لصفر هي ما انتهى بها الشوط الأول ...في الشوط الثاني كان الفريق التاوناتي هو الأقوى أيضا وعرف منذ البداية تغييرا اضطراريا بعد إصابة اللاعب صويلح وتعويضه بالقادم الجديد اللاعب صيلا الذي كان يلعب لوفاق بوزنيقة ..الفريق التاوناتي استغل القانون الجديد للجامعة الذي يسمح بإقحام لاعبين أجنبيين فوق أرضية الملعب في وقت واحد و تعاقد مع صيلا و أدخله اليوم ...اللاعب صيلا سيكون ربحا كبيرا لفريق تاونات و يساند العميد ماجد في خط الهجوم ..لي اليقين أنه سيضيف الكثير للفريق ...اللاعب صيلا و في الدقيقة العاشرة من الشوط الثاني يتلقى الكرة من العميد ماجد تمريرة جانبية عالية ليضعها برأسه داخل الشباك المحمدية و الهدف الثاني ..هدفان لصفر و أداء طمأن الجميع أن الفريق بخير ..اليوم فاز  الاتحاد أداء  و  نتيجة  لكن  سيبقى  المطارد  المباشر  فريق  الرشاد  البرنوصي  يمثل  أكبر  تهديد  لزعامة أبناء المدرب  عبدالكريم  بلحمر ...في  الأسبوع  القادم  سيرحل  التاوناتيون  لمدينة  العرائش لمقابلة  شبابها  وهو  لقاء  ليس  بالسهل  بتاتا  حيث  لم  يسبق  نهائيا  لاتحاد  تاونات  أن  انتصر  بالعرائش فهل  سيكسر طابع  القاعدة  ويحولها استثناء ..سنرى  الأسبوع  القادم ...أما شباب  المحمدية  فسيستضيف  الجريح الثاني  في هذه  البطولة و العائد  لتوه  من  بطولة الاحتراف  فريق  الاتحاد  الإسلامي  الوجدي ..سيكون  لقاء  ساخنا بمعنى  الكلمة ...بعد  إجراء  هذه  الدورة  السادسة  عشر  لازال  الفريق  التاوناتي  متزعما  ب 34 نقطة ويطارها  فريق الرشاد  البرنوصي ب 26 نقطة   في  انتظار  الحسم  في  الثلاث  نقط  التي  ينتظرها  من  لقائه مع  بلدية  الخميسات

: تشكيلة الفريق التاوناتي

إلياس**بوبكراوي**موشوم**بنصغير بوبكر**منتصر**الفحصي**سوماح**صويلح**الهليلي**معاد** العميد ماجد.
الاحتياط: بدر**السنوسي**الحجاجي**أنور**المحفوظي**صيلا**طارق
المدرب بلحمر عبدالكريم و المساعد عبدالواحد بودبزة

:تشكيلة  فريق  شباب  المحمدية

اكاجو** لمرابط ** لعميمي ** ساوي ** لعونة **الحسين ** النقاش ** سامي ** بدر ** حصار ** الدهبي امين
الاحتياط : الكشرادي ** العرجاوي ** ابيلا كمال ** طوتي ** محبوب ** عمروش ** فريال

الوفاق الرياضي التاوناتي يبدأ مشواره الرياضي في المجموعة السادسة بعصبة الوسط الشمالي واتحاد تاونات يستقبل شباب المحمدية بمدينة تازة

يوسف السطي ـ تاونات نيوز ـ يخوض فريق وفاق تاونات أولى مقابلاته مساء يوم السبت 24 يناير2015 على الساعة الثانية زوالا بملعب ساحل بوطاهر مستقبلا جمعية شباب حمرية في القسم الرابع المجموعة السادسة (Groupe F ) خلال الموسم الرياضي 2015-2014  وتضم هذه المجموعة Groupe F القسم الرابع المجموعة اضافة الى وفاق تاونات و جمعية شباب حمرية كل من الأطلس الرياضي الفاسي واتحاد قرية ابا محمد ونادي اتحاد م عبد الله ونادي أولمبيك المرينيين وأمل ظهر المهراز.
كما يستقبل يوم الاحد المقبل بطل الخريف اتحاد تاونات فريق شباب المحمدية بكلعب البلدي بتازة في اولى لقاءات الاياب.
فحظ موفق للجميع



...

اتحاد تاونات ينهي مرحلة الذهاب في الريادة بدون خسارة والكابتن ماجد هدافا للبطولة

أحـــمــد جـــغــــنـــيــف ـ تاونات نيوز ـ واحد قال لواحد وواحد قال لواحد وانتشرت الحكاية بين الجميع ..وأصبحوا في كل قعدة يحكونها ويرى بعضهم في عيون البعض ويضحكون قالوها وصدقوها وبين القول والتصديق قد تقصر المسافة إلى عرض حبة خردل أو قد تكبر لحجم بحر بلا شطآن ...لكن التاوناتيين قالوها وصدقوها وأقسموا بأيمانات المسلمين على أن يعضوا على المقدمة بالنواجد حتى يتبين لهم الخيط الأبيض من الخيط الأسود قبل بزوغ الفجر طبعا ...وهاهم اليوم قد عبروا إلى منتصف الليل ولازالت المقدمة بين النواجد التاوناتية..ولا زال نصفه الثاني ينتظر المدرب عبدالكريم بلحمر و أبناءه ليعبروه بآمان إلى صباح القسم الثاني احتراف ..اليوم راجعوا سجل نتائجهم فوجدوا ثماني انتصارات و سبع تعادلات و صفر هزيمة نعم صفر هزيمة وهو رقم قياسي لم يستطع أي فريق من القسم الأول هواة شطر الشمال أن حققه من قبل ..كل الفرق التي فازت ببطولة الخريف أو تلك التي حققت الصعود نالت حظها من الهزيمة في دوارات الذهاب إلا الفريق التاوناتي هذا العام ...هل هو انتقام من النتائج السلبية التي كان يحققها في الأربع سنوات الماضية والتي وضعته مرتين في الصف ما قبل الأخير و مرتين في الصف التاسع ؟؟ربما قد يكون ذلك لكن ما يحصده الفريق هذا العام كان المدرب العبقري بلحمر قد زرعه في نهاية العام الماضي لقد طهر الفريق من كل الشوائب وزرع دماء جديدة خبيرة و مجربة واختار كل العناصر على مقياس واحد هو اللاعب المناسب في المكان المناسب ..وهكذا لعب الفريق التاوناتي فقط بأربع لاعبين أساسيين من الموسم الماضي و أضاف إليه سبعة عناصر جديدة صادف قدومها التأهل لأدوار متقدمة في مسابقة كأس العرش فانصهرت بشكل كلي في المنظومة التكتيكية التي أرادها السي عبدالكريم ...و بمواجهة الفرق الكبيرة في كأس العرش اكتسب اللاعبون الثقة بالنفس وحب المغامرة واحتكوا مع لاعبين كبار في المولودية الوجدية وفي الدفاع الحسني الجديدي و شباب المحمدية وكانت أحسن فرصة و أحسن برنامج للاستعداد فاستعدوا بما فيه الكفاية رغم غياب كل الظروف الملائمة للتداريب لأن الملعب البلدي بتاونات كان يخضع لأشغال عملية التكسية بالعشب الإصطناعي ولازال لحد الآن ..الفريق التاوناتي كان يتدرب بين الوديان و بالقرب من السدود ..حتى أنهم ذات يوم التحقوا بملعب محلي لجماعة هناك فوجدوا شباب الدوار يلعبون فيه فلم يستطعوا إقناعهم بالسماح للفريق بالتدريب فبحثوا عن أرض مستوية أخرى و تدربوا فوقها وكأنه فريق من فرق الأحياء وليس كفريق للإقليم بأكمله ..قبل أربعة أسابيع توجه الفريق قرب سد ساهلة ليتدرب ولم يجد إلا قطعة أرضية صغيرة مخصصة للأطفال هناك و ما إن تهيأوا للقيام بالحركات التسخينية حتى فاجأهم حارس المكان بعصا في يده يريد أن يبعدهم بالقوة من هناك ولولا برودة أعصاب المدرب بلحمر وبعض المرافقين لانتهى الأمر إلى ما لايحمد عقباه ..حتى القاعة الرياضية التي كان يتدرب فيها الفريق في الوقت الماطر أقفلت أبوابها للترميم و الصيانة ..ولم ينفع متزعم الترتيب و الحالم بالصعود إلأ أن يعبر مسافة عشرين كليمترا ذهابا و أخرى إيابا ليتدرب على أرضية ملعب عين مديونة و الذي يتموقع على ضفاف نهر ورغة في مكان ينشط فيه التيار الهوائي البارد ليلا و نهارا مما تسبب في إصابة كل اللاعبين بنزلات برد أرغمت نصفهم على التخلف عن اللعب مبارة أو أكثر.. آخر ضحاياه اللاعب منتصر و الحارس الكبير إلياس ...هذه معاناة المتزع الحالي لبطولة الهواة في شطر الشمال هذه ظروف اشتغاله وتداريبه حتى لايظن البعض أن الفريق التاوناتي طريقه كانت مفروشة بالورود اتحاد تاونات لم يقم بتربص إعدادي ولم يغادر تاونات ووديانها وجبالها لم يرحل لتطوان ولا لأكادير حتى البرناج الذي كان مهيئا لقضاء أسبوع بمجمع القدس بفاس و الاستعداد في ملعب الحسن الثاني ألغي بسبب انشغال مكان الإقامة آنذاك برجالات الإحصاء فاكتفوا بالتدرب في الغبار والنباتات الشائكة هناك بأرض تاونات ...وهذا ما أعطاهم وزادهم الرغبة في إعلان التحدي ..تحدي الظروف بكل كاطالوجياتها فبصموا بالخمسة على النصف الأول من البطولة وتربعوا على كرسي الزعامة ومن دون خسارة واحدة و أصبح إلى جانب اتحاد طنجة الفريقين الوحيدين في البطولة الوطنية بكل مستوياتها الذين لم يذوقا طعم الخسارة ...هذا هو الفريق التاوناتي المتزعم والذي استقبل بعد ظهر هذا اليوم فريق فتح الناظور الذي تتأرج نتائجه هذا العام بين الجيد خارج ميدانه والسييء داخل القواعد . اليوم وبرسم الدورة الأخيرة حل فريق الفتح الرياضي الناضوري بأرض تازة لملاقاة المتزعم التاوناتي ..الفريق المحلي لايرحم على أرض تازة لم يضيع إلا نقطتين من أصل 21 محتملة فوق أرضية الملعب البلدي بتازة لم يكن ليحلم بتحقيقها حتى ولو لعب كل المقابلات بملعب الرميلة..و السبب هو أن اللاعبين هنا يلعبون بدون ضغط و فوق أرضية جميلة بعشب طبيعي ومن ثم كل الفرق عادوا من تازة بهزيمة أمام المتزعم باستثناء فريق النادي القصري الذي أرغم تاونات على اقتسام النقط صفر الحكم السيد يوسف زرار والذي كان مساعدا من قبل الحكم سفيان بركات و عبداللطيف بونزور وهم من عصبة الدار البيضاء الكبرى ..صفر معلنا انطلاقة المبارة و من البداية اندفع الفريق المحلي نحو نصف ملعب الزوار لكن الدفاع الناضوري عرف كيف يمتص هذا الضغط من البداية و سرعان ماتراجع الفريق التاوناتي وتكافأ الفريقان في السيطرة على الكرة و و مر الربع الأول من المبارة فلم نسجل سواى زاويتين للفريق المحلي لم تغيرا شيئا و محاولتين من رجل منتصر و أخرى من رجل صلاح وكلاهما وجدا الحارس ميلود القضيوي في المكان المناسب وفي حدود الدقيقة الواحدة و الثلاثين اللاعب ابراهيم منتصر في الجهة اليسرى يرفع الكرة لمربع العمليات ليجد القناص ماجد بولكريش التي تلقى لها برأسية مودعا إياها داخل الشباك الناظوري وبقي تقدم الفريق تاوناتي قائما حتى نهاية الشوط الأول ولم نر أية محاولة للفريق الزائر بعد تسجيل الهدف للمحليين سوى قذفة من رجل محمد بلمدني والتي مرت محادية لمرمى الحارس البراهمى وقبل صفارة الحكم كان قد أصيب المدافع الأيمن للفريق المحلي أمين بوبكراوي بتمزق عضلي أرغمه على مغادرة أرضية الملعب محمولا .. ......وفي بداية الشوط الثاني دخل اللاعب الجوكر ادريس الفحصي محل اللاعب أمين بوبكراوي المصاب وما إن مرت الدقيقة الأولى حتى تحصل الفريق التاوناتي على ضربة خطإ نفذها المدافع بوبكر بنصغير في اتجاه مربع العمليات و البديل ادريس الفحصي برأسية يسجل الهدف الثاني لتاونات ...هذا الهدف زرع الثقة أكثر و بدا اللاعبون جد متحررين فقدموا كرة جميلة و رائعة في وسط الميدان ومع مجرى اللعب يستطيع اللاعب رضا ديوان من الفريق الزائر أن يقلص الحصة و يسجل الهدف الوحيد لفتح الناضور بضربة رأسية بعد تنفيذ خطإ جانبي كانت الدقيقة حينذاك الواحدة و السبعين ...لكن العميد بولكريش لم يترك الفريق الناضوري يتذوق حلاوة الهذف و في الدقيقة الموالية مباشرة وبعد تنفيذ رمية شرط طويلة أحد المدافعين الناضوريين يبعد الكرة برأسه لكن لم تنزل إلا عند قدم العميد ماجد الذي قذفها مباشرة داخل شباك الحارس ميلود حارس الناضور و الهدف الثالث لتاونات و الثاني في اللقاء لصالح ماجد هذا الهداف بالفطرة سجل اليوم الثنائية الثالثة له في ثلاث لقاءات متتابعة وكان قد سبق له أن سجل ثنائية في مرمى المحمدية عند أول لقاء من البطولة ..الكابتن ماجد توج هذافا لبطولة الخريف هواة بتسعة أهذاف رفقة اللاعب محمد قاسم أمين من النادي السالمي بشطر الجنوب كما يعتبر هو الهداف التاريخي لفريق التاوناتي و الذي سجل له في ظرف أربع سنوات ما يناهز اثنين و ستين هذفا وبهذه الأرقام يكون الكابتن ماجد بحق و حقيقة .. وحافظ الفريق التاوناتي على تفوقه حتى نهاية المقابلة مسجلا انتصاره الثامن هذا الموسم ومعلنا للجميع أنه الأقوى في مرحلة الذهاب هاته ...لكن انتفاضة فريق الرشاد البرنوصي الذي حقق الانتصار السادس على التوالي بالأمس على حساب اتحاد سلا كما أنه ينتظر لجنة المصادقة على النتائج أن تحسم نهائيا في نتيجة مبارته أمام بلدية الخميسات و التي سيربح نقطها لامحالة كل هذه المعطيات جعلت الفريق التاونات يراجع أوراقه ويفكر في مقابلات الإياب بشكل جدي أكبر لأن المنافسة ستكون طاحنة بين فرق المقدمة و الكثير من الفرق ستغير جلدها في الانتقالات الشتوية ...الفريق الاتحادي استقدم لاعبيين جديدين يشغلان المراكز الأمامية في الهجوم هناك لاعب من شباب المحمدية و لاعب إفريقي كان يلعب مع وفاق بوزنيقة بينما سرح لاعبا وحدا هو اللاعب الداودي ...فهل سيواصل الفريق التاوناتي الريادة وتحقيق حلم الصعود؟؟؟ الإجابة في الدور ة الثلاثين إن شاء الله ...تحية أحمد جغنيف تشكيلة فريق اتحاد تاونات: ألياس البراهمي**بن الصعير**بوبكراوي**موشوم**منتصر **عمر فويم**زوما**صلاح عبدالرحيم**الهليلي**الجابري**ماجد بولكريش الاحتياط: بدر الصولي **المحفوظي**ادريس الفحصي**السنوسي**الحجاجي**مطواط**طارق المدرب: عبدالكريم بلحمر ومساعده عبدالواحد بودبزة تشكيلة فريق فتح الناظور :ميلود القضيوي**المجناوي**بلمدني**رضا ديوان**الخلفي**سعد نفيل**كولو**سامي أحمد**ميمون**الموساوي**عبدالمولى. الاحتياط: الهاروني**المسعودي**موجوخ**صامصون**العلالي**أخوداد**أحدوش المدرب السيد محمد بناني ...

الكابتن ماجد ينقذ بطل الخريف (اتحاد تاونات) من أول هزيمة أمام فتح ويسلان

يوسف السطي ـ تاونات نيوز ـ عاد فريق اتحاد تاونات بنقطة ثمينة من الملعب الشرفي بمكناس يوم الأحد 04 يناير 2015 في لقاء له أمام فتح وسلان بمناسبة الدورة 14 من بطولة القسم الوطني الاول هواة شطر الشمال وكان المتزعم سباقا للتهديف في الدقيقة 30 من الشوط الاول من طرف العميد ماجد. ومع بداية الشوط الثاني فاجأ اصحاب الارض فتح وسلان بهدف التعادل في شباك التاوناتيين، ثم بهدف ثاني وظل الوضع على حاله بتقدم وسلان الا ان الكابتن ماجد كان له رأي اخر حيث سجل هدف التعادل في الوقت بدل الضائع من قذف مركزة من مسافة ازيد من 30متر لينقذ المتزعم من اول هزيمة كاد ان يتلاقها هذا الموسم ومحققا بذلك التعادل السابع لفريقه خلال هذا الموسم وسبع انتصارات ليعزز رصيده بنقطة ويصبح رصيده 28 نقطة مبتعدا عن المطارد شباب مريرت ب7نقط. في حين يعتبر هذا التعادل 12 للمحليين (فتح وسلان) منذ بداية الموسم محتلا المرتبة الاخيرة ب12 نقطة. للاشارة فقد ضمن الفريق التاوناتي بطولة الخريف منذ الدورة السابقة بسبع انتصارات وسبع تعادلات وصفر هزيمة مسجلا 21 هدفا وتلقي شباكه 11هدفا. الفريق البطل سيواجه في نهاية دور الاياب فتح الناظور بالملعب البلدي لتازة الاسبوع المقبل.

بشرى لرياضيي تاونات ـ اتحاد تاونات لكرة القدم يكرم السلاويين برباعية ويتوج بطلا للخريف

أحمد جغنيف ـ تاونات نيوز ـ اتحاد تاونات يبصم بالخمسة على أنه الأقوى في لقاءات النصف الأول من بطولة القسم الأول هواة شطر الشمال هذا الموسم.. يأتي على الأخضر واليابس والطاحونة التاوناتية لا تفرق بين المطاردين وأصحاب الصفوف الأخيرة.. آخر ضحاياها كان الفريق السلاوي الاتحاد بعد زوال هذا اليوم برسم الدورة الثالثة عشر ...رباعيةلأبناء المدرب عبدالكريم بلحمر ضمنت لهم ثلاث نقط و ضمنت معها التتويج ببطولة الخريف مهما كانت نتائج الدورتين المتبقيتين لأن الاتحاد التاوناتي راكم في خزينته سبعة وعشرين نقطة بفارق سبع نقط عن المطاردين المباشرين وفاق بوزنيقة وشباب امريرت ...لقاء اليوم وكباقي اللقاءات المحلية لفريق تاونات دار بعيدا عن الديار لأن الملعب المحلي بتاونات تجري به أشغال تكسيته بالعشب الاصطناعي ومن ثم فالفريق التاوناتي قد غادره قبل نهاية الموسم الكروي العام الماضي ليحط الرحال بالملعب البلدي بتازة الجميلة و المضيافة فكان فألا حسنا على الفريق ..الفريق التاوناتي و إلى حدود هذه الدورة حافظ على سجله نظيفا من الخسارة ولعله هو الوحيد رفقة اتحاد طنجة في كل البطولات الوطنية من تشبث بهذه الميزة لحد الآن ..الجميع في تاونات يحلم بالصعود ويقولون بأن العام عامك يا تاونات رغم صعوبة النصف الثاني من البطولة .
نعود للقاء اليوم أمام اتحاد سلا الذي يعاني في اسفل الترتيب.. اللقاء قاده الحكم مصطفى كشاف بمساعدة كل من عصام السطار ونورالدين أنبارو من عصبة الدار البيضاء الكبرى ..الفريق التاوناتي يعاني هذا الأسبوع من عدة غيابات لعناصر وازنة إما بسبب الإصابة أو بسبب توقيف لجمعهم أربع إنذارات ..لكن المدرب الداهية عبدالكريم بلحمر يعرف دائما كيف يوظف احتياطييه في شغر المراكز الناقصة ......صفر الحكم معلنا بداية اللقاء فاندفع الفريق التاوناتي مهاجما وبدت الرغبة في مباغتة الزوار منذ الدقائق الأولى لدى مهاجمي الاتحاد خصوصا العميد ماجد المتعطش لمعانقة الشباك من جديد و اللاعب الجابري الذي يخلق متاعب لكل دفاعات الخصوم ..لكن الفريق السلاوي عرف كيف يمتص ضغط التاوناتيين في الربع الأول من اللقاء بل كاد أن يسجل من ضربة خطإ غير مباشرة داخل المربع الاتحادي بعد ارتكاب الحارس بدر الصولي لخطإ تقني أمام مرماه حيث التقط الكرة على دفعتين والحكم تنبه له ...في الدقيقة السادسة عشر هجوم منسق في الجهة اليمنى لفائدة تاونات بقيادة المدافع الأيمن أمين بوبكراوي الذي تصيد ركلة زاوية في آخر لحظة ..الزاوية نفذها عمر فويم و الكرة مباشرة لمربع العمليات الحارس يخفق في إبعادها فتسقط أمام العميد ماجد بولكريش الذي يقذفها داخل شباك الحارس ربيع حارس اتحاد سلا و الهدف الأول للفريق المحلي ..الفريق السلاوي ورغم التحركات السريعة للاعبي خط الهجوم اللاعب الشاب يوسف القهري و اللاعب سفيان بنززون إلا أن المدافعين التاوناتيين بقيادة بنصغير و موشوم حدوا من خطورة تلك المحاولات ..وبقي الفريق التاوناتي مسيطرا رغم الرياح القوية التي كانت تهب في صالح الفريق الزائر خلال هذا الشوط ..وفي حدود الدقيقة الثلاثين يتم طرد لاعب الارتكاز في الفريق التاوناتي ادريس الفحصي بعدما نال الورقة الصفراء الثانية لأنه أراد تمويه الحكم بسقوطه داخل المربع حسب تقدير هذا الأخير فأكمل الفريق التاوناتي المقابلة بعشرة لاعبين حتى النهاية ..وفي الدقيقة الأولى من الوقت بدل الضائع الفريق الزائر يستطيع تسجيل هذف التعادل بواسطة ضربة رأسية للاعب سفيان بنززون على إثر زاوية نفذها اللاعب أحمد خليل لينتهي الشوط الأول بالتعادل في النتيجة و نقص عددي في صفوف المتزعم التاوناتي
بين الشوطين حث المدرب التاوناتي على مواصلة الضغط والهجوم رغم النقص العددي هذا فالرياح كانت لصالحهم في الشوط الثاني وفعلا هذا ما قام به اللاعبون حيث اندفعوا نحو مرمى الحارس ربيع و في الدقيقة الثامنة و الأربعين اللاعب يوسف الجابري يتوغل داخل المربع ويراوغ القيدوم يوسف صينا وهذا الأخير يسقطه والحكم يعلن عن ضربة جزاء لفائدة تاونات و إنذار أصفر للاعب صينا ..ضربة الجزاء هاته انبرى لها المدافع حمزة موشوم و سجل منها الهذف الثاني للفريق المحلي يعني هذف السبق من جديد ..ثم في الدقيقة الخامسة و الستين اللاعب ماجد بولكريش من جديد يخدع الحارس ربيع بقذفة قوية على بعد خمسة و عشرين مترا من الجهة اليمنى و في الزاوية التسعين مسجلا الهدف الثالث لفريق تاونات و الهدف الشخصي الثاني له في اللقاء و الخامس في البطولة ..الهدف الثالث هذا أعطى ثقة اكبر لمتزعم الترتيب لكن سرعان ما عاد الشك ليساور قلوب الوفد التاوناتي بعدما احتسب الحكم ضربة جزاء لفريق سلا ضربة مشكوك في صحتها حيث رأى الحكم أن اللاعب بوبكراوي قد أسقط المهاجم السلاوي يوسف القهري ..ورغم احتجاج اللاعب أمين فالحكم أقر بمشروعية احتساب الخطإ رغم أنه لم يوجه أي إنذار للاعب المعتدي ..ضربة جزاء نفذها بنجاح مسجل الهدف الأول اللاعب سفيان بنززون يعني الهدف الثاني له ولفريقه كان ذلك في الدقيقة الثالثة و السبعين ..وحفاظا على هذا التفوق بادر المدرب بلحمر إلى إجراء بعض التغييرات حيث أخرج اللاعب الجابري المهاجم و أدخل المدافع المحفوظي الذي يعود من إصابة أبعدته لمدة تقارب العام ..ثم تم تغيير اللاعب معاد باللاعب الواعد عبدالعالي السنوسي هذا الأخير وقبل نهاية المقابلة بأربع دقائق تلقى كرة عائدة من دفاع الفريق السلاوي و يرفعها أمامه بكتفه و يقذف بقوة على شاكلة هذف العميد ماجد الثاني و يوقع هذف الاطمئنان للفريق التاوناتي ..النتيجة أربعة لواحد نتيجة خدمت مصالح الفريق التاوناتي و زكت مكانته في عرش الترتيب العام كقائد له ويضمن بطولة الخريف مبكرا فهل سيقاوم إلى نهاية البطولة ويحقق حلم الجماهير التاوناتية أم الشطر الثاني من البطولة له حديث آخر ؟؟ سؤال ستجيب عنه الأيام القادمة و إن الغد لمنتظره لقريب ...تحية أحمد جغنيف
تشكيلة فريق اتحاد تاونات: الحارس بدر الصولي **بوبكراوي**منتصر**موشوم**بنصغير**الفحصي**عمر فويم**الهليلي**معاد** الجابري**العميد ماجد بولكريش
الاحتياط:الحارس مجاهد**السنوسي**الحجاجي**الميزوري**مطواط**المحفوظي**صلاح عبدالرحيم
المدرب : عبدالكريم بلحمر

تشكيلة فريق اتحاد:سلا: الحارس ربيع**يوسف صينا**علاء العلمي**فؤاد وجهو**الشيباني**سفيان بنززون**حاجي**أحمد خليل**ياسين الكبيري**المهدي أوسيف**يوسف القهري.
الاحتياط:الحارس مجدوب**السمكي**الموساوي**الادريسي**مصلوح**عقا**سعيد الكواري

اتحاد تاونات ينتزع تعادلا ثمينا من قلب العاصمة أمام السطاد المغربي

أحمد جغنيف ـ تاونات نيوز ـ ثلاث مقابلات الأخيرة وثلاث تعادلات يعني ربحنا ثلاث نقط وضيعنا ستة.. وسبحان الله الحظ إلى جانبنا لأن المطاردين في الثلاث لقاءات الأخيرة ضيعوا ثمانية نقط و كأنهم يقولون لنا هذا العام هو عامكم يا تاونات على ما بغيتوش طلعو ...اليوم و في لقاء مؤخر ظننا أن بوزنيقة ستنتصر على فتح وسلان وتقلص الفارق بيننا إلى ثلاث نقط وتخنقنا فإذا بها مرة أخرى تتعادل ويبقى الفارق هو خمس نقط بالتمام و الكمال ..لحد هذه الدورة الحظ معنا في كل الدورات مادام المنافسون يخطون بنفس الرثم الذي ننهجه ...علينا أن نستغل هذا الحظ لصالحنا قبل أن ينقلب علينا و نفقد كل شيء ... لقاء الأمس بين فريقنا و السطاد المغربي الذي جرى بالرباط على أرضية ملعب أحمد الشهود كان لقاء القمة عن الدورة الثانية عشر من القسم الوطني الأول هواة ..الفريقان يعرفان بعضهما بعضا أشد المعرفة لا على مستوى اللاعبين و لا على مستوى المسيرين لأن رئيس الفريق الرباطي هو أيضا ابن تاونات -جمال السنوسي-أما على مستوى اللاعبين فكلا الفريقين احتفظ بأغلبية العناصر التي تقابلت فيما بينها في اللقاءات الأربع الأخيرة بل لقد جلبنا هذا العام من السطاد المغربي صخرة دفاعهم بوبكر بنصغير ليعزز دفاعنا و يعد ربحا كبيرا هذا الموسم لنا ....الفريق التاوناتي بالأمس لعب بالتشكيلة الأساسية له باستثناء الحارس إلياس المطرود و الذي ناب عنه في المرمى بدر الصولي ..بقية اللاعبين كان بوبكراوي و منتصر و موشوم و بوبكر في الدفاع ثم الوسط كل من عمر فويم و زوما و صويلح و الهليلي ثم في الهجوم يوسف الجابري و العميد ماجد ... اللقاء كان متكافئا من البداية وتناوب الفريقان على السيطرة على الكرة مع مرور الوقت تارة لتاونات و تارة للرباطيين غياب هداف البطولة للموسم الماضي عن هجوم السطاد المغربي اللاعب الكتام جعل دفاعنا يلعب بأريحية أكبر لأن الكتام هداف خطير جدا وكنا شاهناه العام الماضي رفقة اتحاد اتواركة لكن من حسن حظنا لم يشفى نهائيا من إصابة ألمت به ورغم ذلك أدخل خلال الشوط الثاني لكن مردوده كان محدودا ..بقي اللقاء أبيضا إلى حدود الدقيقة 34 وبعد تنفيذ ضربة خطإ مباشرة للفريق المحلي الكرة ترتطم بالحائط وتصل للاعب ادريس كرم الذي حول اتجاه الكرة لتدخل المرمى التاوناتي لينتهي الشوط الأول بتقدم السطاد بهدف لصفر في الشوط الثاني فريقنا قدما لعبا نقيا جميلا وبنى محاولاته من الوراء و هدد المرمى الرباطي في أكثر من محاولة وفي الدقيقة الرابعة و الستين أحد المدافعين يلمس الكرة بيده أمام المرمى بعد قذفة من رجل زوما و الحكم يعلن ضربة جزاء لصالح تاونات ..ضربة الجزاء هاته انبرى لها كما العادة اللاعب عمر فويم وعلى غير العادة ضرب الكرة عاليا فوق المرمى وضيع معها فرصة تحقيق التعادل فأحس بانهيار نفسي بعدها و طلب من المدرب تغييره وفعلا كان دخول ادريس مكانه ..لاعبو الاتحاد لم يسلموا سلاحهم فهاجموا وقاوموا و في حدود الدقيقة الواحدة والثمانين وبعد ضربة خطإ من وسط الميدان الكرة تصل للاعب حمزة موشوم الذي يتلقى للكرة برأسية ويضعها في الشباك معلنا هذف التعادل وتعم الفرحة وبقيت النتيجة على حالها حتى الصفارة النهائية لحكم اللقاء ...وقبلها كاد اللاعب الاتحادي بوبكر بنصغير أن يتعرض لكسر في ساقه لولا ألطاف الله حيث هاجمه اللاعب الرباطي مسجل الهدف ادريس كرم بتدخل لارياضي و لا أخلاقي لأنه قصد مباشرة عظم الساق لبوبكر وأحس بألم فضيع والحمد لله الإصابة كانت سطحية فانتفخ على إثرها مكان الضربة ..واللاعب المعتدي تم طرده مباشرة بالورقة الحمراء ..على كل حال عدنا بنقطة التعادل أمام أحد المطاردين و المطارد الآخر لم ينتصر اليوم فعلينا أن نعض على المقدمة بالنواجد فالبطولة لنا إن شاء الله ولنستعد للقاء اتحاد سلا في الدورة المقبلة إن شاء الله

اتحاد تاونات يحافظ على سجله نظيفا من الخسارة ويعود بتعادل ثمين من الخميسات

أحمد جغنيف ـ تاونات نيوز ـ الدورة العاشرة من بطولة القسم الأول هواة هذا اليوم و نقطة أخرى في خزينة الاتحاد التاوناتي والمجموع وصل لإثنين وعشرين نقطة من ست انتصارات و أربع تعادلات وصفر خسارة نعم صفر خسارة ..نتائج جد إيجابية خولت أبناء المدرب عبدالكريم بلحمر الاستمرار في الزعامة على بعد أربع نقط من أقرب المطاردين وفاق بوزنيقة .. الدورة العاشرة حملت الفريق الاتحادي لأرض زمور لمقابلة فريق بلدية الخميسات هذا الأخير له فريق قوي هذا الموسم فريق يلعب كرة جميلة وله دفاع قوي ..ورغم المعنويات العالية التي اكتسبها لاعبو تاونات فالتخوف والحذر كانا واجبين ..المدرب لحمر اعتمد منذ البداية على التشكيلة الرسمية المعتادة خصوصا بعد عودة اللاعبين يوسف الجابري الذي كان موقوفا لمبارتين و عودة المدافع الأيمن أمين بوبكراوي الذي كان مريضا في اللقاء الماضي أمام مارتيل .. انطلق اللقاء قويا و اندفع الفريق التاوناتي إلى الأمام لكن المحاولات كانت نادرة كل الهجمات التاوناتية كان يشارك فيه المدافع الأيمن بوبكراوي أو المدافع الأيسر منتصر لقد دعما معا الهجوم الاتحادي وخلقوا التفوق العددي في الخط الأمامي في شتى مراحل المبارة ..وفي حدود الدقيقة الواحدة والعشرين اللاعب بوبكراوي في الجهة اليمنى يمرر كرة عرضية جميلة لمربع العمليات و اسماعيل الهليلي بضربة رأسية يركن الكرة في شباك الحارس الزموري معلنا تقدم الفريق التاوناتي ..وظننا أن الفريق التاوناتي سيكتسح اللقاء ويسجل أهداف أخرى لكن لاعبو بلدية الخميسات عادوا في المقابلة وخلقوا فرصا وفي الدقيقة السادسة والثلاثين اللاعب موشوم يسقط أحد المهاجمين من بلدية الخميسات على مشارف العمليات والحكم يعلن ضربة خطإ مباشرة للمحليين ..تنفيذها كان بدقة متناهية استقرت من خلاله الكرة في شباك الحارس إلياس معلنا التعادل للفريق المحلي وبعد هذا الهدف بسبع دقائق مرة أخرى اللاعب حمزة يرتكب خطأ على أحد المهاجمين لكن هذه المرة كانت داخل المربع والحكم يعلن عن ضربة جزاء للخميسات ...ضربة الجزاء يضيعها المهاجم الزموري ببشاعة بعدما قذف الكرة خارج إطار المرمى في الجهة اليمنى وبقيت النتيجة على حالها تعادل الفريقين هدف لمثله حتى صافرة نهاية الشوط الأول .. في الشوط الثاني أحس الفريق التاوناتي بالخطر يحدق به من كل الجوانب فتراجع قليلا للوراء مدافعا عن النتيجة ولم نعد نرى هجومات مسترسلة كما كان الحال في الشوط الأول ...الفريق المحلي احتكر الكرة في الربع الأخير من المقابلة لكن الدفاع التاوناتي كان بالمرصاد لكل المحاولات وقد كان اللاعب موشوم رائعا في الشوط الثاني عكس الشوط الأول كما أبان المدافع بوبكر بن الصغير القادم من السطاد المغربي على قدرات دفاعية هائلة و تواجده يمثل ربحا كبيرا للفريق ...النتيجة لم تتغير بقيت على حالة التعادل هدف لمثله حتى صافرة النهاية ويحافظ الفريق التاوناتي على زعامته للبطولة ويحافظ على مسار خال من الهزيمة وقد مر الثلث الأول من عمر البطولة ...اللقاء القادم لفريق تاونات سيكون بتازة والضيف هو فريق النادي القصري بينما الخميسات لها رحلة مكوكية لعاصمة الشرق وجدة لملاقاة الاتحادي الإسلامي المحلي ...تحية أحمد جغنيف. تشكيلة الفريق التاوناتي: ‘لياس البراهمي**أمين بوبكراوي**منتصر**الموشوم**بوبكر **عمر فويم**سوماح(الفحصي)**الهليلي (عبدالعالي)**صلاح**الجابري (الداودي)**العميد ماجد. الاحتياط: الصولي**الميزوري**معاد**عمر** المدرب :عبدالكريم بلحمر والمساعد : عبدالواحد بودبزة

المزيد من المقالات...

------------------------ المواضيع والمقالات والردود ومقاطع الفيديو المنشورة لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر الموقع ولا تتحمل إزاءها تاونات نيوز أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية