التحديث الأخير :10:35:54 م

الصفحة الحالية : جماعات ودواوير

تاوناتيون

اليسار النقابي : تثوير للعمل النقابي أم تكريس للواقع؟ قراءة في تجربة الاتحاد المغربي للشغل بتاونات

الأستاذ  علي  الغازي ـ تاونات نيوز ـ
تقديم على سبيل الايضاح
من موقع الالتزام مع اليسار ورؤيته وبرنامجه نفتتح هذه السلسلة من المقالات التي لا تعدو كونها ملاحظات ورؤس اقلام او للدقة اسئلة تتغيى فتح باب النقاش بين اليساريين حول مجالات عملهم واشتغالهم ,وخاصة بالمنظمات الجماهيرية , وهي مقالات غايتها الوقوف على نقط ضعف الممارسة النقابية لليسار  بغاية تصويبها في الاتجاه الذي يجعلها رافعة لتطوير وتعظيم نفوده داخل المنظمات النقابية في افق صيرورته قوة قائدة من موقع المغايرة والنقيض للممارسة البيروقراطية اليمينية المهيمنة بالحقل النقابي .

          من نفس الموقع اياه , نثير نقطة هامة انه ورغم ما يسود علاقة اطراف ومكونات اليسار ببلادنا وباقليم تاونات خاصة من تشنجات وافتعال لخلافات مجانبة للحقيقة والواقع الذي يؤكد ان القواسم المشتركة بين الفرقاء اليساريين والتي توحدهم كبيرة  على عكس ما يوحي به واقع العلاقة القائمة انيا .فاننا نسعى في هذه المقالة الى تعظيم وتوفير مناخات الوحدوية والجبهوية والتحالف  والترفع عن السباب وكيل الاتهامات المجانبة  والتي تتخد لنفسها مظاهر شخصنة الصراعات والاختلافات .وسنحرص على اعتماد مقاربة موضوعية وعلمية  وهي مهمة صعبة خاصة وانها تنهل من نفس المدرسة التي يعلن اليسار المنتقد  اعتماده مرجعية فكرية وتوجيهية في مقارباته للواقع المغربي وقضاياه وهذا سيجعل مهمة النقد من هذا الموقع جد معقدة وصعبة .

          كما نثير ان نقاشنا سينصب على العمل / الممارسة النقابية لليسار داخل منظمة الاتحاد المغربي للشغل دون الكنفدرالية الديمقراطية للشغل لاعتبار كونها الاطار الذي اسسه اليسار ويأتلف  داخله مما يسمح له بمساحات كبيرة بتطبيق رؤاه وتصوراته للعمل النقابي وفق ما اختطه هذا اليسار بادبياته ومؤتمراته واجتهادات قادته ومنظريه .

 1 / تاسيس الاتحاد المغربي للشغل بتاونات : الخلفيات والرؤية .

         تاسيس الاتحاد المغربي للشغل بتاونات لم يات نتيجة رد فعل على انسداد افاق الممارسة داخل نقابة الكنفدرالية الديمقراطية للشغل وخاصة النقابة الوطنية للتعليم , بعد تنظيم الاخوة الاتحاديين انذاك ( التسعينات من القرن الماضي ) الانقلاب على الرموز النقابية اليسارية التي اسست للعمل النقابي بتاونات واسهمت في تطويره في زمن الرصاص والجمر  , وهو الانقلاب للاسف الذي نسقت فصوله واشرفت عليه مصالح وزارة الداخلية بعمالة اقليم تاونات . بل جاء نتيجة مسار طبيعي وتفاعل خلاق مع مستجدات الساحة النقابية والسياسية والجمعوية ( تاسيس فرع منظمة العمل الديمقراطي , انضاج شروط الفرز بين التيارات المنخرطة في عملية تجميع اليسار المنبثق من تجربة الحركة الماركسية اللينينية , هيكلة التنظيمات الاقليمية لحزب الطليعة , استقلال فرع الجمعية المغربية لحقوق الانسان بتاونات عن غفساي وتاسيس فروع جديدة , تاسيس فروع حركة المعطلين ....) ونتيجة نقاش استغرق سنوات طوال اداره قلة من الاطر والمناضلين ( الغازي , المنصوري واحديود , بنخضرة , الفركاني ...) جمعت بين القيادة الاقليمية لحزب الطليعة في شخص كاتبه الاقليمي انذاك والقيادة المحلية لمنظمة العمل الديمقراطي الشعبي والنهج الديمقراطي في شخص الكاتب العام والمنسق المحلي فضلا عن مناضلين يساريين مستقلين  من رجال التعليم , نقاش انتهى الى الخلاصات التالية :

 

       ـ / الكنفدرالية الديمقراطية للشغل اثبتت انها نقابة مناضلة وأكثر تأثيرا وقوة ونفوذ في أوساط الشغيلة  بكافة فصائلها وخاصة الوظيفة العمومية . مواقفها انذاك مشرفة وتعكس طموحات اليسار  وبالتالي إمكانية الرهان العام والوطني  على دورها في تغيير موازين القوى الاجتماعية والسياسية له ما يبرره في الواقع التاريخي الملموس ,فضلا عن انه اقليميا ومحليا اغلب باقي فروع القطاعات  النقابية ( الجماعات والبريد  وبدرجة اقل الصحة ) تحضا بتواجد قوي ومن موقع التسيير والقيادة لمناضلي اليسار . لكن قيادة الكونفدرالية الديمقراطية للشغل تظل حبيسة للمناورات السياسية للاتحاد الاشتراكي  ولحسابات وصراعات أجنحته المتصارعة ( جناح الأموي وجناح اليازغي قبل الانشقاق ) مما يفقد المعارك النقابية الوطنية عمقها الاستراتيجي  ووضوح الافق . وهو الواقع الذي فرض بيروقراطية / مركزية متشددة في علاقة القيادة النقابية بالقاعدة خاصة على مستوى تدبير المعارك المطلبية على المستوى المحلي  وتجديد الهياكل والنخب  وهي عملية كانت مدروسة ومخطط لها من طرف جناح الأموي في إطار صراعه مع جناح اليازغي بالحزب ( لا بد من التذكير هنا بقرارات المكتب التنفيذي التي  كانت تشترط موافقة القيادة على ايه معارك محلية  او تجديد الفروع واحداثها ..)

       ـ / بالمقابل الاتحاد المغربي للشغل كان حينها يعيش وضعية جمود وغياب تام على مستوى النضالات النقابية الوطنية بفعل ارتهان القيادة البيروقراطية للنقابة للحكم المخزني وخضوعها لحساباته السياسية عبر توظيفها في إجهاض المعارك النقابية الكبرى ( الإضرابات العامة ) وتكسير وحدة المعارك العمالية والمأجورين  وتزكية الحوارات التناورية التي كانت تديرها اجهزة الدولة وبخاصة وزارة الداخلية . وبالمقابل كانت الفروع والقواعد النقابية لهذه النقابة تعيش نهوضا تنظيميا وحركيا بطوليا في اغلب المواقع العمالية ( المناجم , الموانىء , القطاع الصناعي ,,,) مما كان يؤشر الى وجود مساحة كبيرة من حرية المبادرة في المعارك الاحتجاجية والمطلبية  وانتعاشا في توسع القاعدة التنظيمية للنقابة وبخاصة في اوساط قطاع الوظيفة العمومية ولو ان هذا كان ضمن خطة منهاجية ومدروسة من القيادة بعد ان بدات تظهر مؤشرات انخراط الاتحاد الاشتراكي  وحزب الاستقلال  وبالتبعية الكنفدرالية  في مسارالتوافق الطبقي مع التحالف الطبقي السائد  والاتجاه نحو المشاركة المحدودة في ادارة الحياة السياسية مع نظام الحكم الفردي ببلادنا ,وكان غرض القيادة البيروقراطية البورصوية  خلق توازنات جديدة ضمن خريطة الصراعات الاجتماعية والسياسية .

       ـمناضلي اليسار ( وهم مؤسسي العمل النقابي بتاونات وبناته ) لا يمكنهم الارتهان للواقع والقبول بالجمود والاستكانة وترك المجال النقابي  محليا واقليميا فارغا  او تركه للاتحاد الاشتراكي  لتدمير رصيد النضالات العمالية المغربية وقادته الكبار من الشهداء والمعتقلين او المتاجرة به في المعارك الانتخابية وتقاسم السلطة من موقع الاقلية التابعة للسلطة المخزنية . او القبول بالامر الواقع عبر تبوء بعض المواقع النقابية القطاعية والعمل وفق اجندة ويومية القيادة النقابية للكنفدرالية

      ـ /  الخلاصة الكبرى والاهم تنبي الاختيار القاضي بالعمل ضمن تنظيمات الاتحاد المغربي للشغل للاعتبارات السالفة الذكر  وخاصة استغلال واستثمار المساحات الواسعة من حرية المبادرة والتقرير والممارسة الاحتجاجية والمطلبية  وفقة عملية هيكلية شاملة وشمولية للاقليم والقطاعات تولت الشغيلة التعليمية تدشين وقيادة قاطرتها .

 

        بقيت الإشارة  الى ان هذا النقاش  وان كان اتخد طابعا مركزيا  ومنحصرا بين المجموعة  القيادية التي ذكرت انفا فانه اعتمد قاعدة المقاربة  التشاركية  , عبر استطلاع راي الشغيلة  بالقطاع التعليمي التربوي والجماعات والبريد والصحة وغيرها من القطاعات ,باعتماد تقنية المقابلة والاستمارة  التي تجاوزت الخمسمائة  شملت عينة عشوائية , والتي أكدت نفس الخلاصات التي انتهى اليها الرفاق في نقاشهم المركزي  وأجمعت على نفس الخيار, وهي الخلاصة الميدانية التي عجلت بانطلاقة المشروع وحسم التدبدب الذي كان يطبع شريحة واسعة من مناضلي حزب الطليعة وخاصة المرتبطين بالعمل النقابي ( للتذكير الطليعة نظمت ندوة تقريرية حول الموضوع انتهت فيها الى رفض خيار الاتحاد المغربي للشغل ولم يتغير الموقف الا بعد معاناة ونقاش متواصل بين المناضلين استغرق شهور متواصلة )

        لعل القارئ يتساءل او سيتساءل وفق اية رؤية اعتمد اليسار خيار العمل ضمن تنظيمات الاتحاد المغربي للشغل ؟

         مع إدراك اليسار لما لخيار العمل ضمن تنظيمات الاتحاد المغربي للشغل من مخاطر على مستوى المر دودية من حيث تعظيم نفود التوجه اليساري المكافح داخل الحركة النقابية المذكورة خاصة على مستوى تصدر القيادة الوطنية لها , فان التوجه كان مبنيا على رؤية شمولية اعتمدت الجغرافية / الاقليم كمحور اساس للممارسة البديلة للعمل النقابي  وقاعدة الارتكاز لتطوير الاداء وتوسيعه .

          وهكذا تضمنت الرؤية خمسة عناصر أساسية  متداخلة ومترابطة :

       1 / الحسم مع الازدواجية في تولي المهمات النضالية التنظيمية  واعتماد مبدا التخصص بحيث يتفرغ مناضلي اليسار دوي الارتباط بقطاعات الوظيفة العمومية والشبه  العمومية والخاصة للعمل النقابي  وجعله اولية في مهامهم النضالية مع مراعاة الاقتصاد في تدبير الطاقات البشرية  المناضلة وترشيد استثمارها حسب البرامج وخطط النقابات

       2 / الاشتغال وفق تصور للعمل النقابي  يدمج بين مكونات العملية النضالية الثلاثية المستويات والوظائف :

      أ /  بناء تنظيمات نقابية قطاعية  ومحلية  واقليمية مهيكلة وفق الية ميسرة ومرنة تعتمد الديمقراطية الداخلية في التنظيم والتقرير وتراعي الحق في الاختلاف .

      ب / جعل التنظيم النقابي الى اداة ومدرسة للتكوين في مختلف المجالات دات العلاقة بالعمل النقابي وارتباطاته  من خلال دورات تدريبية وتكوينية للمنخرطين والاطر المسيرة 

      ج / اعتماد خطط منهاجيه لتاطير المنخرطين  والقاعدة العريضة لجيش الموظفين والمستخدمين وشغيلة القطاع الخاص ( الضيعات الفلاحية  , شغيلة المقاهي ...) عبر التواصل المباشر بمواقع العمل والصبورات النقابية  والأنشطة الإشعاعية حول المواضيع التي تلامس قضاياهم وانشغالاتهم فضلا عن تبني برامج مطلبية  وخوض معارك نضالية متواصلة تعمد القضايا المحلية للقطاعات وذات الارتباط بالمصالح الخارجية للوزارات او المؤسسات المنتخبة وملاك القطاعات الإنتاجية الخاصة .

 

     3 / بلورة مخطط نضالي على المدى البعيد يستحضر الواقع السائد داخل قيادة المركزية  يتاسس على قاعدة مراكمة مقومات وشروط التاسيس لتيار نقابي منسجم وموحد على الصعيد الوطني من خلال السعي عبر التنظيمات السياسية لمكونات اليسار من اجل تعميم التجربة والدعاية لها والتخطيط لنموها وانتشارها لصناعة التحول النوعي المنشود داخل المنظمة النقابية

    4 / اعتماد معيار مصلحة الشغيلة بكل اصنافها ومكوناتها قاعدة لمقاربة المعارك النضالية التي تخوضها باقي التنظيمات النقابية العاملة داخل الساحة الاقليمية  وتغليب التوجه الوحدوي في التعاطي مع النقابات بدل السقوط في النزعات الاحادية الجانب السائدة داخل التنظيمات النقابية  وكلك في تبني القضايا المطلبية للشغيلة بغض النظر عن انخراطها ضمن تنظيمات الاتحاد المغربي للشغل ام العكس

ولابد من الاشارة في هذا الباب الى ان اغلب مقومات هذه الرؤية جاءت ضمن بلاغ التاسيس الصادر عن الجمع العام التاسيسي للجامعة الوطنية للتعليم التي شكلت قاطرة التحول النقابي المتحدث عنه  وهو البلاغ الذي جاءت صياغته من طرف الاخ الفركاني  والذي شكل في بدايته قطيعة مع المنهجية والتصورات التي سادت الحقل النقابي محليا واقليميا وخاصة داخل النقابة الوطنية للتعليم  بقيادة الاخوة الاتحاديين .

     5 / بموازاة مع هذا الجانب من الرؤية التاسيسية لممارسة يسارية وجديدة للعمل النقابي  ولضمان نجاحها  وانتشارها كان التصور يشتغل على بلورة قيادة سياسية صلبة في مواقفها ومبدئية في تعاطيها مع النضالات المحلية والاقليمية  باهداف دقيقة ومحددة وواضحة  فضلا عن تسلحها بخطط منهجية دات افق عام وهي المهمة التي كانت مسندة للقيادات المحلية والاقليمية لمكونات اليسار في حينه خاصة بين الطليعة والنهج لما كان بينهما من تنسيق مركزي محلي اقليمي بلغ مستويات جد متقدمة اتخدت من عقد ندوات وطنية مشتركة بين التنظيمين حول القضايا الكبرى وعقد اجتماعات مشتركة للهيئات القيادية التقريرية والتنفيدية  . بالموازاة مع تفعيل وظائف باقي المنظمات الجماهيرية الموازية وبالخاصة الحقوقية والمعطلين والجمعيات الثقافية  وعلى قاعدة التخصص والتفرد كل حسب موقعه ونوعية وطبيعة القطاع والجبهة التي يشتغل ضمنها ووفق ضوابطها  الادبية / التوجيهية والتنظيمية .

في ضوء ما سبق نتساؤل : كيف مارس يسارنا بتاونات هده الرؤية ؟

2 / التجربة النقابية للاتحاد المغربي للشغل بتاونات من التاسيس الى الان . او اختبار الرؤية / التصور في الواقع .         ( يتبع)

 

عامل إقليم تاونات يتفقد مجموعة من المشاريع ويدشن دار الطالبة بقرية ابا محمد

محمد مريزق ـ تاونات نيوز ـ بمناسبة الذكرى التاسعة والخمسين لثورة الملك والشعب والذكرى التاسعة والأربعين لعيد الشباب المجيد , قام عامل إقليم تاونات السيد حسن بالهدفة بتفقد مجموعة من الاوراش التي سبق وان انطلقت الأشغال بها قبل عدة أشهر حيث وقف على الأشغال الجارية بقنطرتين على واد ورغة بالطريق الجهوية رقم 408 بتكلفة تبلغ 31مليون درهم من انجاز وزارة التجهيز والنقل على مدى 24 شهرا حيث من المقرر ان تنتهي الأشغال بهما آخر شهر دجنبر 2012 مع احتمال انتهاؤها خلال 15-12-2012 اما استعمالها فسيبتدئ في غضون شهر يناير 2013 .
ثم انتقل بعد ذلك الى بلدية قرية ابا محمد حيث قام بتدشين دار الطالبة النجاح المنجزة في إطار البرنامج الأفقي للتنمية البشرية بشراكة مع المبادرة الوطنية للتنمية البشرية والمجلس الإقليمي والمجلس الجهوي للجهة وبلدية قرية ابا محمد والمندوبية الإقليمية للتعاون الوطني بتكلفة إجمالية تبلغ 5.013.512.00 درهم محاولة من الجميع لتشجيع تمدرس الفتاة القروية ومحاربة الهذر المدرسي وتحسين ظروف الدراسة واستقبال وإيواء الفتيات القرويات المنحدرات من الأسر المعوزة المنتمية الى المجال الجغرافي لدائرة قرية ابا محمد .
اما ببلدية تاونات فقد تفقد السيد عامل الاقليم ورش بناء المسجد الكبير الذي تعود صفقته الى وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية بشراكة مع المجلس الجهوي لجهة تازة الحسيمة تاونات كرسيف والمجلس الاقليمي لعمالة إقليم تاونات بتكلفة إجمالية تبلغ 21.797.382.00 درهم تحت إشراف نظارة أوقاف تاونات والمندوبية الإقليمية للشؤون الإسلامية للإقليم . المشروع انطلقت به الأشغال بتاريخ 05 مارس 2010 لتنتهي بتاريخ 18غشت 2012 حيث بلغت نسبة تقدم الأشغال 95 بالمائة .
وختاما تفقد السيد العامل ورش بناء دار الثقافة لبلدية تاونات والذي تبلغ تكلفته الإجمالية 11.073.300.00 درهم من انجاز وزارة الثقافة بشراكة مع المديرية الجهوية لجهة تازة الحسيمة تاونات ويتكون المشروع من قاعة للعروض بسعة 500 مقعد وقاعة خلفية تقنية للمسرح ومستودع للديكور وبوابته ومجموعة من المرافق ذات الصلة ومكاتب إدارية وقاعة للاجتماعات وحديقة,
 

خواطر غيور على "عمالة" تاونات

يوسف مزوز ـ تاونات نيوز ـ اقليم تاونات .....؟؟؟؟؟؟!!!!! مجالس قروية !! مجالس بلدية !! عمالة اقليم !!! مديرية التجهيز والاشغال العمومية !!! وزارة السياحة نسمع عنها في الرباط !!! سياسة القرب !!! التنمية البشرية !!! ....اسماء نسمعها ولا نلمسها ونعايشها ... 35 سنة من انشاء الاقليم ...عمال مروا ...ونواب مروا ..ومجالس حضرية وبلدية مروا .. وكل من مروا استلموا رواتبهم دون ان يقدموا للمدينة شيئا ( سرقة ممنهجة ادارية قانونية ) ساهموا في بهدلة الارض والعباد ...تاونات لو خارج تاونات ..لو في ارض ما ...لكانت مدينة الهضاب والمنازل المعلقة بحدائقها وطرقها على حبل الدشير وجبل اسطار وجبل تاونات القديمة .. امتداد طبيعي جغرافي عمراني للمدبنة ...ولكانت تاونات تطل بمنظر رائع على سد الساهلة ...ومبانيها تعانق أمواج سد الساهلة ....لكن للمدبرين وللفقهاء رأي آخر ...وهو تلوث سد الساهلة مصدر الشرب للمواطنين ...وكان تاونات المدينة الوحيدة في الدنيا ستلوث مياه شربها بنفسها ....وهذه رؤيا اصحاب النظرة القصيرة ... واصحاب العقول الخامدة ...واصحاب المصالح تلك الاسماء ..ذيولها في مستنقع تاونات ... يعتقدون انهم يمثلون الشرفاء ...ورؤوسهم تبني وتستثمر وتعمر في فاس والرباط والدار البيضاء ... والخوف كل الخوف يعم كافة ساكنة الاقليم في المطالبة بحقوق مشروعة تتمتع بها كافة الاقاليم تقريبا

في امتداد تاونات جنوبا .... قطعت وجزأت احشاء تاونات بين الجنوب والشمال ...ومنطقي وبديهي ان تكون تاونات لجهة الشمالية اقرب ..... الشارع الرئيسي ذو 500 متر طولا ...كان يمكن ان يمتد من البنك الشعبي حتى مدخل ثانوية الوحدة تجاريا وسكنيا بدلا من صور الصين العظيم ...وكان من شأنه ان يمنح المدينة شارعا أطول يعج بالحركة والنشاط التسويقي ...كما ان امتداده حتى المحطة الطرقية اسهل واسرع نموا بحكم ان معظم ساكنة تاونات تتمركز في هذه الجهة ...عدد سكان اقليم تاونات هو 668.232 نسمة وعدد سكان الحسيمة هو 395.644 نسمة وعدد سكان تازة هو 743.237 نسمة حسب احصائيات 2004 ( علما بأن سكان مدينة جرسيف كانوا ضمن عدد سكان مدينة تازة ) وبما ان جرسيف قد اصبحت اقليما فيفترض ان ينقص عدد سكان تازة بحوالي 30 الى 40 % ) ليصبح بذالك ان اقليم تاونات هو الاكثر كثافة سكانبة بالجهة ...ومع ذلك تتواجد كليات للدراسات الجامعة في كل من تازة والحسيمة ...وعلى ابناء وبنات تاونات التشرد للدراسة الجامعبة فيما بين فاس ومكناس وطنجة والحسيمة ...منطق غريب ياوزارة التعليم العالي !!!!!! طريق سيار بين تازة والحسيمة في مناطق شبه جرداء ....وطرق الموت تحتظنها مناظر خلابة لمنعطفات وجبال وأودية تاونات ...!!!! محطة قطارات وميناء بحري ومطاراات وفنادق وملاعب رياضية مجهزة بالكامل بتازة والحسيمة ...الاكاديمية الجهوية للتعليم بالحسيمة والوكالة الحضرية بتازة والمركز الجهوي بالحسيمة .... وترسانة من السكان بتاونات 668332 نسمة - أكبر نسبة سكان بالجهة - ....التين والزيتون والخروب واللوز والحبوب ..والانهار والسدود التي تغضي ضيعات الغرب .... الجبال والطبيعة الساحرة ... تعاني التهميش والاقصاء والامبالاة ...تسرق ارزاقها ...وتنهب مواردها ...وتوءد طموحاتها ومشاريعها وأحلامها في المهد....عيني عينك .... ولا ضمير حي يصرخ او ينادي ...اين حقي في وطني ....اين كرامتي وعزة شموخي ..... أم انه اقليم قومه سذج بلداء ...تستورد منه باقي الجهات كل شيء بدون مقابل أو بثمن بخس ....حتى مخيمات الطلاب الابرياء ...؟

 

جمعية غيور بتاونات تنظم إفطاراجماعيا طيلة شهر الفضيل

تاونات نيوز ـ يوسف السطي ـ تاونات ـ للسنة الثانية على التوالي وبعد تأسيسها السنة الماضية تنظم جمعية غيور للتنمية والثقافة والبيئة بفندق الوفاق بتاونات إفطارا جماعيا لفائدة المعوزين وعابري السبيل طيلة شهر رمضان، ويقدر عدد  المستفيدين يوميا ازيد من 80 فرد من كلا الجنسين، حيث تقدم لهم  وجبة الإفطار مكونة من الحريرة والتمر والحلويات والخبز والبيض والعصير والزيت والسمك، وفي زيارة ميدانية وقت الإفطار للفندق لاحظنا استقبالا جيدا من طرف المنظمين للإفطار تقابلها ابتسامات متعددة مرسومة على وجوه  الصائمين الذين حجوا للإفطار، واكد عبد المغيث عضو الجمعية المنظمة لهذا العمل الخيري التَضامني أن مصادر تمويل يعتمد إلى مساهمات أعضاء الجمعية والى بعض المحسنين.

تاونات: أساتذة مجموعة مدارس ديدبة يواصلون تجرع مرارة قرار النيابة الجائر بمنعهم من توقيع محاضر الخروج ويعممون نداء عاجلا على سجناء الزنزانة 9

أساتذة مجموعة مدارس ديدبة ـ تاونات نيوز ـ يستمر معتصم أساتذة واستاذات مجموعة مدارس ديديبة لليوم السادس على التوالي على خلفية منعهم من توقيع محاضر الخروج، أجواء الاعتصام تنذر بكارثة إنسانية وصحية مرتقبة، فبعد الانهيار العصبي الحاد الذي ألم بإحدى ضحايا المنع شاءت ظروف الاستقرار الصعبة وملوحة المياه غير المعقمة أن يصاب جميع المعتصمين بإسهال معوي حاد مصحوب بآلام مفرطة على مستوى الرأس والمعدة استدعت نقل متضررين اثنين على متن سيارة أحد المتضامنين إلى أقرب مستوصف صحي، ناهيك عن ضربات الشمس اليومية.
يشار إلى ان ملف أساتذة مجموعة مدارس ديدبة يحضى بدعم باقي أساتذة المجموعة المرتبين في السلاليم 10 و11 الذين امتنعوا عن توقيع محاضر الخروج رفقة زملائهم المتضررين إلى حين تمكين الجميع من التوقيع دون قيد أو شرط. في الوقت الذي يرتاد فيه مدير مجموعة مدارس ديدبة مقهاه المعتادة بحي النرجس بمدينة فاس مصرحا لزملائه المدراء أنه عبد يأتمر بأوامر سيده النائب الإقليمي لوزارة التربية الوطنية، وأنه لا دخل له في الملف جملة وتفصيلا مادامت أوامر تفعيل مسطرة الانقطاع عن العمل خلال أيام إضرابات تنسيقية الزنزانة 9 قد صدرت من النيابة.

ضحايا المنع وأمام تعنت النائب وتجبره واستعراضه لعضلاته وسلطاته الجائرة واستمتاعه بمكيفات سيارته ومكتبه ونزله قرورا نقل اعتصامهم غذا السبت 16 يوليوز 2012 إلى العاصمة الرباط وقد عمموا في هذا الصدد رسالة استغاثة عاجلة على كل سجناء الزنزانة 9 أعضاء التنسيقية الوطنية للأساتذة المرتبين في الزنزانة 9 وفيما يلي نص الرسالة الاستغاثة:

 إلى كل سجناء الزنزانة 9 نقول: إذا كان البعض منكم ينعم بالعطلة, فإخوانكم بالمجموعات المدرسية م/م ديدبة, م/م عين لكدح, م/م عين لقرع  بإقليم تاونات قد منعوا من توقيع محضر الخروج و مورست عليهم كل أشكال القمع و الحيف, لا لشيء إلا أنهم مارسوا حقهم في الإضراب, وهم الآن "يصطافون" بالمدارس المذكورة تطبيقا لبرنامج نضالي ابتدأ باعتصام مفتوح منذ يوم 10/07/2012 تلته وقفة احتجاجية بنيابة تاونات  يوم 12/07/2012 ومحطته المقبلة وقفة أمام مديرية الموارد البشرية يوم الاثنين المقبل 16/07/2012 على الساعة 9 صباحا حيث من المقرر طرح هذا الموضوع المفتعل من طرف تنسيقيتنا على مدير الموارد البشرية, ونحن بهذا الإ خبار ندعو كافة المناضلين الشرفاء و الغيورين على كرامة رجال و نساء التعليم لدعمنا في هذه المحطة  و نصرة قضيتنا العادلة أسوة بما سبق و حصل بالقنيطرة للتأكيد مرة أخرى على أننا جسد واحد إذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الجسد بالسهر والحمى.

 للمزيد من التفاصيل وللتنسيق أو دعم الملف المرجو الاتصال بالرقم: 0604371090

عاجل من تاونات: انهيار عصبي في صفوف أساتذة م / م ديدبة الممنوعون من توقيع محاضر الخروج ونائب الوزارة يرفض استقبالهم

تاونات نيوز ـ أساتذة م/م ديديبة ـ أصيبت أستاذة بـ م/م ديدبة بانهيار عصبي أمام بوابة النيابة الإقليمية لوزارة التربية الوطنية بتاونات. الانهيار العصبي جاء نتيجة اعتصام أساتذة م/م ديدبة على إثر تحريك مدير المجموعة المدرسية المذكورة لمسطرة الانقطاع عن العمل منذ الـ 27 من شهر ألريل 2012 بتوجيه من النيابة الإقليمية ـ كما ادعى واعترف المدير في جل لقاءات الأساتذة معه ـ
أساتذة وأستاذات م/م ديدبة سجناء الزنزانة 9 وأعضاء التنسيقية الوطنية لموظفي التعليم المرتبين في الزنزانة 9 منعوا صبيحة العاشر من يوليوز من توقيع محاضر الخروج إلى حين توقيع محاضر استئناف العمل بعد عودتهم من الإضراب المفتوح الذي كانت التنسيقية قد دعت إليه.
وصباح هذا اليوم وبعد ثلاثة أيام من الاعتصام داخل أحد أقسام مركزية م/م ديدبة (13 متضرر ) في عز حر صيف يوليوز توجه المتضرورن إلى مقر النيابة لطرح مظلوميتهم.
المجموعة المعتصمة تتكون بالأساس من حبيسي الزنزانة 9 ومنهم أمهات ومرضعات وكهول، وقد لجأت إلى النيابة تنديدا بتصرف المدير واحتجاجا على خرق النيابة للحق في الإضراب باعتباره حقا ومكسبا دستوريا وحرمانهم من توقيع محاضر الخروج على غرار كل سجناء الزنزانة 9 المضربين على امتداد ربوع المملكة.
الأستاذة ك,م وبعد ثلاثة أيام من الاعتصام في أحواش دوار ديديبة واستنزاف طاقتها باعتبارها أما مرضعا أصيبت بانهيار عصبي حاد كاد أن يتسبب لها في أزمة صحية طارئة لولا الإسعافات الاولية للمتتعاطفين,
النيابة الإقليمية في شخص نائبها رفضت استقبال المتضررين ومكنتهم من مجالسة أحد موظفي النيابة الذي كرر نفس الشريط السابق"خلص عاد شكي" بمعنى "وقعوا استئناف العمل وبعد ذلك محضر الخروج".
يشار إلى أن ملف المتضررين حضي بدعم نقابة وحيدةفي ظل استمرار فصول معاناتهم النفسية والمادية وأن فصول معاناته مفتوحة على كل الاحتمالات...

أسرة المقاومة وأعضاء جيش التحرير بتاونات ومعها ساكنة الإقليم يخلدان ذكرى تشييد طريق الوحدة

محمد السطي ـ تاونات نيوز ـ 07/07/2012 ـ خلدت أسرة المقاومة وأعضاء جيش التحرير بتاونات ومعها ساكنة الإقليم يوم الخميس خامس يوليوز الجاري  الذكرى الخامسة والخمسين لبناء طريق الوحدة.ودلك عبر تنظيم لقاء تواصلي بملحقة عمالة إقليم تاونات تحت الرئاسة الفعلية لكل من السيد عامل إقليم تاونات والسيد المندوب السامي لقدماء المقاومين وأعضاء جيش التحرير،هدا اللقاء  الذي يميز بإلقاء كلمات بالمناسبة  لكل من السيد المندوب السامي،وكلمة أسرة المقاومة وأعضاء جيش التحرير بالإقليم ،كما عرف توزيع مساعدات مالية وتكريم بعض المقاومين وأعضاء جيش التحرير بالإقليم،وفي كلمته بالمناسبة "عبر السيد المندوب السامي عن اعتزازه وامتنانه لشباب الإقليم  على الاستجابة القوية للمشاركة والمساهمة في انجاز هدا المشروع بعد الخطاب  التاريخي للملك الراحل محمد الخامس  ليوم05يوليوز1957 من مدينة مراكش عندما أمر بانطلاق بناء طريق الوحدة التي امتدت لحوالي سنتين من اجل تحسين الأوضاع الاقتصادية والاجتماعية لساكنة المنطقة،عرفت أشغال بنائها مشاركة أيضا شباب من مختلف مناطق المغرب وعلى رأسهم المرحوم الحسن الثاني الذي بادر إلى المشاركة الفعلية إلى جانب هؤلاء الشباب في بناء هدا الورش .

المعلمة التاريخية "طريق الوحدة" الوازنة في تاريخ المغرب،التي جسدت للعمل التطوعي والتضامن والتلاحم من اجل البناء والنماء، جعلت أسرة المقاومة إلى الحرص على تخليد ذكراها مع جعلها مناسبة تأمل وتذكير مع ساكنة الإقليم،لان المشروع يعتبر مدرسة للشباب في ترسيخ المواطنة ومكارم الأخلاق،كما ان المغرب أصبح  في أمس الحاجة إلى مثل هده القيم .

كما حرص السيد المندوب السامي على الإشادة بما قدمه بعض أعضاء المقاومة وجيش التحرير من إقليم تاونات من تضحيات في سبيل تحرير المغرب وعلى رأسهم  السادة(علي بارا،محمد باحوم،محمد فاقو،احمد النفيسي،عبد العزيز البوزيدي الشيخي) "

وفي التفاتة منها لبعض أعضاء المقاومة ،سلمت المندوبية السامية  وأعضاء جيش التحرير إعانات مالية لبعض المقاومين او أبناء من توفوا رحمهم الله،بقيمة إجمالية تقدر بحوالي 12مليون ونصف وعددهم خمسون ، وهي إعانات من اجل السكن 40.00.00درهم،إحداث مشروع اقتصادي 13.000.00درهم، واجب العزاء 4000.00درهم، إعانة مادية على شكل(إسعاف)1000.00درهم،وفي الختام تم تلاوة البرقية المرفوعة إلى العاهل المغربي ،والترحم على أرواح شهداء ملحمة الاستقلال واستكمال الوحدة الترابية.

بعد دلك انتقل الوفد الى زيارة معرض الصور المؤرخة للحدث بالمتحف الإقليمي للمقاومة 16 نونبر ببلدية تاونات، ثم توجه الوفد إلى مكان انطلاق أشغال بناء طريق الوحدة بجماعة الزريزر وزيارة النصب التذكاري المخلد للحدث بنفس الجماعة.

للإشارة أن الإقليم سيحظى بإحداث متحف بمواصفات كاملة وان الدراسات جارية لانجازه،بعدما تم إحداث نواة  بامدينة تاونات المتجلي في متحف 16 نونبر،في حين أن الفضاء الاجتماعي الثقافي والمتحفي لأسرة المقاومة وجيش التحرير ببلدية غفساي قد وصلت أشغال بنائه مراحله الأخيرة ،هدا المشروع الذي تفقده الوفد بعد زوال نفس اليوم. ويدخل إحداث هده الفضاءات من اجل التواصل مع الذاكرة التاريخية للإقليم بصفة خاصة والمغرب بصفة عامة.

هدا وقد شهدت قاعة بلدية تاونات حوالي الساعة الثالثة من  بعد زوال نفس اليوم ،عقد لقاء تحسيسي مع مقاومي تاونات حول موضوع منظومة التغطية الصحية والدي سيشمل كل أعضاء المقاومة وجيش التحرير حوالي ستة وأربعون ألف مقاوم ودوي حقوقهم على الصعيد الوطني ،وستلبي التغطية الصحية الكاملة بدون أن يساهم المنخرط باي قدر مالي يذكر بناء على تعليمات ملكية سامية.هدا اللقاء الذي أطره بعض الخبراء من بعض شركات التامين واطر من المندوبية السامية للمقاومة.

 

 

              

ازيد من 70مستفيد ومستفيدة من عمليات الجلالة في حملة طبية بتاونات شعارها "من أجل عيون سليمة"

يوسف السطي تاونات نيوز بعد عملية الفحص الأولي للكشف عن مرض الساد أو المياه البيضاء (الجلاله) الذي نظمته جمعية الإمام مالك بتاونات بتنسيق مع مندوبية الصحة ومجموعة من الجمعيات المحلية يوم: 23يونيو 2012 م بالمستوصف المحلي (المستشفى القديم ببلدية تاونات). كان  مرضى الجلاله أيام 5 و 6 و 7 و8  يوليوز 2012 على موعد مع العمليات الجراحية بالمستشفى الإقليمي بتاونات بتنسيق مع الجمعية الطبية المغربية للتضامن و طاقم طبي رفيع المستوى يتكون من: الدكتور مرشد عبد العزيز والدكتور أسامة التازي من مدينة فاس، ومن مدينة الدار البيضاء الدكتور الحلوي، والدكتورة الأزرق زينب، والدكتورة صونيا ضرضور من مدينة كرسيف.

حيث أجريت خلال اربع ايام 74 عملية جراحية كللت جميعها بالنجاح، لقيت هذه الحملة استحسان الجميع بتنظيمها المحكم وجودة خدماتها.  وقد صرح منسق الحملة الاستاذ عزيز بالعسيري ان الحملة عرفت حسن التنظيم والبرمجة مع جميع الفرقاء المساهمين فيها وشكر بالمناسبة مندوبية الصحة وللأطر العاملة بالمستشفى الإقليمي، وجميع الجمعيات والوداديات المشاركة في هذا العمل الإنساني النبيل وهم (جمعية الأمل للتنمية الاجتماعية والثقافية، جمعية جسور الأمل للتضامن، جمعية عطاء للمرأة والطفل، جمعية الحياة للقصور الكلوي، جمعية أزريزر للتنمية والتعاون، ودادية الكرامة، ودادية الإخلاص لحي الدمنة) كما شكر كثيرا المحسنين  وأعضاء الجمعية الطبية المغربية للتضامن الذين كان اداؤهم أكثر من رائع. وتأسف لمرضى الذين لم يستفيدوا من العمليات الجراحية لأسباب صحية إما لارتفاع الضغط أو السكري أو تعفن في العين.. واعدا بحملة أخرى خلال بعد اشهر إن شاء الله. وحول العراقيل التي واجهتها العمل الانساني اكد بالعسيري وجدنا صعوبة في بداية بسبب اعتذار الطاقم الطبي الذي كان منتظرا ان يشرف على العملية والذي نشرنا اسمه في المصلق الحملة لكن ربنا كبير وتم تدارك الامر بطاقم طبي اكثثر نبلا وتضحية ونحن نقدر الدكتور العمراوي وطاقمه رغم اعتذاره في اخر لحظة. محمد الوردي  من حجدريان احد المرضى اتفاد هو وزوجته من العملية شكر الطاقم الطبي والجمعيات المنظمة على هذه المبادرة داعيات الله لهم بالتوفيق.

يوسف السطي تاونات

 

الجمعية المغربية لحقوق الإنسان بتاونات تجدد مكتب فرعها الإقليمي بشكل مفاجئ ودون سابق إشعار

رشيد لبوكوري ـ تاونات نيوز ـ توصل بريد الجريدة الإلكتروني بالتقرير العاجل التالي: بمقر الاتحاد المغربي للشغل بتاونات انعقد  جمع عام لتجديد المكتب المحلي للجمعية المغربية لحقوق الانسان يوم الأحد8 يوليوز 2012 على الساعة العاشرة صباحا تحت اشراف موفد المكتب المركزي وعضو اللجنة الادارية الرفيق مصطفى خطار ورئيس المكتب الجهوي للجمعية بفاس الرفيق محمد أولاد عياد.
وبعد الوقوف عند المحطات السابقة والتي أفرزت لجنة الرئاسة التي أوكل اليها تدبير شؤون الفرع بعد التصويت على التقريرين المالي والادبي واستقالة المكتب السابق ...وبعد نقاش ديموقراطي تم انتخاب مكتب من 15 عضو وقد  جاءت تشكيلته على الشكل التالي:
فطيمة الصايدي علمي       رئيسة .
محمد أوقري                  نائب أول .
لطيفة سفان                    نائب ثاني.
عبد الرحمن شكراني         أمين المال.
نجيب سطي                   نائبه.
سعيد بوزيان                  كاتب الفرع.
مصطفى برحيلة              نائبه
مستشارون مكلفون بمهام : اميمة اتباتو- نزهة زيزي- عبد العالي المكرم-زهور البقالي- عبد المالك الشيكر-حكيم آيت عمران -رشيد لبوكوري -مروان قديين.



------------------------ المواضيع والمقالات والردود ومقاطع الفيديو المنشورة لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر الموقع ولا تتحمل إزاءها تاونات نيوز أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية