التحديث الأخير :09:54:05 ص

الصفحة الحالية : جماعات ودواوير المرأة التاوناتية وأخيرا يتحقق حلم المواطنة التونسية مامية يونس: النائب البرلماني السيد نور الدين قشيبل ، يتكفل بنقل أسرة المواطنة التونسية ذهابا وإيابا إلى تونس مع تسديد جميع المصاريف.

وأخيرا يتحقق حلم المواطنة التونسية مامية يونس: النائب البرلماني السيد نور الدين قشيبل ، يتكفل بنقل أسرة المواطنة التونسية ذهابا وإيابا إلى تونس مع تسديد جميع المصاريف.

تاونات نيوز--عبد الحق أبو سالم

بعد فراق دام لمدة 15 سنة ، لم تتمكن فيها المواطنة التونسية من رؤية أهلها بتونس منذ سنة 2002. جاء الفرج بعدما قامت المواطنة مامية يونس بإعداد جوازات السفر لكل أفراد أسرتها التي تتكون من الزوج ادريس الحميدي وابنتيهما : أماني وآية.
فبعد الروبورطاج الذي أعدته جريدة هسبريس عن ظروف عيش أسرة المواطنة التونسية بدوار توغيال بجماعة الرتبة ، منذ سنة 2002. في غربة تامة وفراق لم تتمكن فيه مامية من تحقيق صلة الرحم بأهلها طيلة 15 سنة.
هذا الفيديو كان بمثابة النقطة التي أفاضت الكأس ، اكتسبت معه هذه الأسرة عطف مجموعة من الناس ، خصوصا رواد الفضاء الأزرق داخل الوطن وخارجه ، ومن بين الأيادي البيضاء التي تفاعلت مع الموضوع، بمجرد الاطلاع على حالة المواطنة التونسية مامية يونس ، وأعلنت التضامن مع هذه الأسرة حتى تحقيق حلم صلة الرحم بأهلها بدولة تونس. من بين هؤلاء يأتي على رأس القائمة ، النائب البرلماني السيد نور الدين قشيبل الذي التزم بتسديد مصاريف التنقل من وإلى تونس.
وفعلا بعد إعداد جوازات السفر ، بقي النائب عند الوعد الذي صرح به في البداية ، حيث أصبح الآن والحمد لله ، بإمكان كل أفراد الأسرة التنقل نحو العاصمة تونس ، بعد حجز تذاكر السفر من طرف السيد النائب البرلماني مشكورا .
وسنقوم كجماعة الرتبة بنقل كل أفراد هذه الأسرة نحو مطار سايس بمدينة فاس ، يوم السبت المقبل 1أبريل 2017. ليقلوا الطائرة على متن الخطوط الملكية المغربية، على الساعة السادسة صباحا من فاس في اتجاه العاصمة التونسية.
فهنيئا لمامية يونس وكل أفراد أسرتها بعد تحقيق هذا الحلم الذي ظل مفقودا لمدة 15 سنة ، وهنيئا للسيد النائب البرلماني على هذا العمل الخيري الذي سيكتب له بمداد من ذهب في سجل الحسنات. كما لا تفوتني الفرصة كي أشكر السيد عامل إقليم تاونات والسيد الكاتب العام للعمالة اللذان وقفا إلى جانب المواطنة التونسية وعملوا على التسريع بإعداد جوازات السفر لكل أفراد الأسرة. دون أن أنسى تقديم الشكر لكل من ساهم من قريب أو بعيد في دعم هذه المواطنة التي ظلت محرومة من أهلها منذ 2002.


 

Share

------------------------ المواضيع والمقالات والردود ومقاطع الفيديو المنشورة لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر الموقع ولا تتحمل إزاءها تاونات نيوز أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية