التحديث الأخير :10:12:40 م

الصفحة الحالية : جماعات ودواوير المرأة التاوناتية في الصميم:طلبات السند أسلوب المجالس المنتخبة المفضل لامتصاص الميزانية وفائضها

في الصميم:طلبات السند أسلوب المجالس المنتخبة المفضل لامتصاص الميزانية وفائضها

تاونات نيوز--تاوناتي
عوض أن تنخرط المجالس المنتخبة بإقليم تاونات في مشاريع كبرى يظهر أثرها على الأرض، ويرصد لها ميزانيات تليق بها، تعتمد اغلبها على أسلوب تقديم طلبات السند (بوند كوموند) لإنجاز مشاريع ميكروسكوبية لا يظهر لها أثر، وإن ظهر يبقى محدودا، وفي هذا إجهاز على المال العام، وتفتيت للميزانية، وتخلص من تبعات سلك مسار الصفقات التي تتطلب اتباع مجموعة من الإجراءات القانونية التي تحد شيئا ما من التسيب التدبيري، في الوقت الذي تتيح فيه محبوبة المجالس (طلبات السند) إمكانية المناورة والتخلص من التعقيدات الإدارية، سواء تعلق الأمر بالإعلان وشروطه وحيثياته، أو بالإنجاز والمتابعة، كما أن قيمتها التي لا تتجاوز 20 مليون سنتيم لا تثير الانتباه، ولا تستنفر لجان التفتيش والتحقيق.ويلاحظ في هذا السياق أن طلبات سند هاته المجالس تنصرف إلى مجالات تتكرر كل سنة مثل الترميم والصيانة والتزويد بالمعدات المكتبية، والتركيز على مثل هذه المشاريع ينبع من قابليتها لامتصاص وابتلاع الأموال المرصودة مهما كانت مرتفعة أو مبالغا فيها، ومما يزيد من طرح علامات الاستفهام الكثيرة تركيز(المجالس)على نهج هذا المسار، رغم أن القانون يعتبره استثناء من القاعدة التي يجب أن تكون للصفقات، كما يثار التساؤل حول تكتم المجالس الشديد على طلبات السند هذه، ورفضهم إطلاع الراي العام والمجتمع المدني عليها.
Share

------------------------ المواضيع والمقالات والردود ومقاطع الفيديو المنشورة لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر الموقع ولا تتحمل إزاءها تاونات نيوز أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية