التحديث الأخير :06:05:47 م

الصفحة الحالية : جماعات ودواوير تاريخ تاونات

ملفات ساخنة

تاونات: لقاء تواصلي حول مؤسسات الرعاية الاجتماعية بتاونات …الحصيلة والآفاق

تاونات نيوز/يوسف السطي

عقدت عمالة تاونات لقاء تواصليا حول "مؤسسات الرعاية الاجتماعية  بإقليم تاونات ... الحصيلة والآفاق"يومه الأربعاء21/12/2106 بمقر العمالة ،ترأسه السيد حسن بالهدفة، عامل الإقليم ،وحضره كل من السيد الكاتب العام للعمالة  ورؤساء الأقسام بالعمالة والباشوات ورؤساء الجماعات الترابية ، بالإضافة إلى الجمعيات المهتمة بالعمل الإجتماعي.

افتتح اللقاء بكلمة للسيد عامل الإقليم الذي اعتبره " مناسبة لدراسة الوضعية الراهنة ورصد موقع هذه المؤسسات من خلال الوقوف على حصيلة المشاريع المنجزة والتي هي في طور الانجاز أو المبرمجة واستجلاء مكامن الخلل ونقط القوة والضعف التي تعتري تدبيرها وتسيرها والتحديات التي تواجهها والاطلاع على المعطيات الكمية والنوعية المتعلقة بها واستشراف آفاقها المستقبلية مع دراسة السبل والمقترحات الكفيلة بتحسين أداء العاملين بها للرقي بدورها وجعلها تقدم خدمات تتوفر فيها متطلبات الكرامة الإنسانية لفائدة المستفيدين والمستفيدات منها وذلك ضمن الجهود المبذولة لدعم سير هذه المؤسسات.

بعد كلمة السيد العامل قدم عرض حول "حصيلة منجزات المبادرة الوطنية للتنمية البشرية" للقسم الاجتماعي بالعمالة ،وعرض القته السيدة المندوبة الاقليمية للتعاون الوطني حول "التدخلات الاجتماعية للمندوبية بالإقليم" ، العرضان قدما منجزات الإقليم من حيث العمل الاجتماعي التي عرفت تطورا نوعيا من دور الراعية والأنشطة المقدمة والنتائج المحصلة وغيرها سواء من طرف المبادرة الوطنية للتنمية البشرية أو مندوبية التعاون الوطني والتي يجب أن تتوج بتحسين ظروف العاملين والساهرين على راحة المستفيدين بهذه الدور،  لكن هناك من يستغل هذه الدور لتحقيق مآربه الشخصية من خلال ممارسة "الشطط باستعمال السلطة" حيث أقدم مسؤول بجمعية الرعاية الاجتماعية يرأسها وزير في حكومة جلالة الملك بطرد عاملة المعيلة الوحيدة لوالدتها إذ ولجت هذه المؤسسة منذ افتتاحها،وكانت تتفانى في عملها بالسهر على راحة التلميذات وتقدم لهن الدعم المعنوي والتربوي والنفسي وتحفيزهن على التفوق الدراسي لتفاجأ هذه السنة بإقصائها بعدم استدعائها رغم افتتاح المؤسسة في بداية شهر أكتوبر وقد أثار احد المتدخلين موضوعها في هذا اللقاء التواصلي، كما أن المكتب الإقليمي لمديري ومستخدمي دور الطالب والطالبات  بتاونات  راسل كل من عامل الاقليم والمندوبة الاقليمية للتعاون الوطني. وأكد جل المتدخلين في هذا اللقاء بضرورة حفظ كرامة المستخدمين والمستفيدين والمستفيدات على السواء حيث  يبذل المستخدمون فيه مجهودات مضنية لضمان حسن سير هذه المؤسسات من النواحي الادارية والتربوية والمالية، ومعظمهم من ذوي المؤهلات والشواهد العليا، فإن جلهم يتقاضى رواتب هزيلة ومخجلة لا ترقى للحد الأدنى للأجور، وبدون عقود شغل، أو تغطية صحية أو اجتماعية او تأمين عن الأخطار، كما يشتغلون بدون تحديد لأوقات العمل، أو توصيف دقيق للمهام والمسؤوليات مما يجعلهم عرضة لكل أنواع الشطط من قبل مشغليهم المتمثلين في رؤساء الجمعيات المسيرة من طرد تعسفي أو توقيف عن العمل (كما حصل للسيدة (ن.ق))، أو تماطل في تسليم الأجور، أو استغلال في مهام أخرى أو تعرضهن للتحرش أو غيره الشيء الذي يتنافى مع الترسانة القانونية المنظمة للشغل بالمغرب وعلى رأسها مدونة الشغل.

( يتبع حول الحصيلة)


تاونات: انقلاب شاحنة كبيرة وسط الشارع بتجزئة الوحدة ذات بنية تحتية متردية

تاونات نيوز/يوسف السطي

حادث غريب وقع ببلدية تاونات وفي أول تجزئة عرفها الإقليم وهي تجزئة الوحدة المتواجدة بالمدخل الجنوبي لتاونات لكن الغريب ورغم قدمها ومكانها المتميز في مدخل المدينة من جهة فاس إلا أنها تعاني الإهمال والإقصاء وكأنها تنتمي للعالم القروي رغم تواجد بها مصحة خاصة وصيدلية وفندق ومقهى وثانوية تضم الإعدادية والتعليم العالي التقني وبعض المتاجر الصغيرة فهي تفتقر لمكان خاص لبائعي الخضر والفواكه  مما تضطر معه ساكنتها للتنقل إلى وسط البلدية للتبضع ، كما يقطنها "علية" القوم من موظفين وقضاة وأطباء ومهندسين وأساتذة ورجال المال والأعمال و و..  إلا أنها تعاني الاهمال في بنيتها التحتية ،فلم يتم إعادة تأهيلها منذ انشائها، حالها كحال وسط البلدية باستثناء ما قام به السيد العامل السابق "فتال" بتبليط ارضية (الرصيف) وحواشي العمالة (بعض من الحي الاداري) وحول سكنى السيد العامل من البنك الشعبي الى ثانوية الوحدة ورجوعا إلى مقر  للعمالة.

تجزئة الوحدة تعاني الاهمال ،ناهيك عن الخطأ الجسيم الذي وقع فيه من خططوا وهندسوا لتشييدها،حيث لم يتم الأخذ بعين الإعتبار الطبيعة الجغرافية للمنطقة ، ففي كل موسم شتاء تعيش الساكنة أياما عصيبة بسبب ما يشكله الوادي الذي يمر وسط التجزئة من أخطار ،إذ يحمل مجراه سيولا جارفة من الأتربة والأوحال مما يعرض الأشخاص والممتلكات إلى خطر محقق ،أمام تقاعس ولامبالاة المجلس الحالي الذي يقع على عاتقه تصحيح الوضع ،والبحث عن حل عاجل قبل أن يقع ما لا يحمد عقباه.

وفي يوم الجمعة2دسمبر2016 وخلال توافد جموع المصلين لأداء صلاة الجمعة فوجئوابالحادث الغريب أمام باب مسجد التجزئة القديم وأمام مقر شركة لبيع مواد البناء. توقفت الشاحنة المحملة بالزليج ومواد البناء من أجل إفراغ حمولتها في مخزن الشركة إلا أن عجلاتها الثمانية غاصت في الأرض لهشاشة التربة وانقلبت على جانبها الأيمن مخلفة جروحا لدى السائق  وخسائر مادية جسيمة في السلعة (الزليج) ،قدرت بأزيد من  75000درهم وأزيد من 35000درهم خسائر الشاحنة.

وأمنا هذا الوضع المتردي الذي تعيشه التجزئة استنكرت ساكنتها عبر الفضاء الأزرق صمت المجلس البلدي رغم كثرة العرائض والشكايات التي رفعت للجهات المعنية منذ سنوات دون أن تلقى آذانا صاغية من لدن من بيدهم الحل والعقد ،ولازال الوضع على حاله بل تزداد معاناة الساكنة تفاقمامع كل قطرات مطر.




 

عاجل وخطير : يحدث الآن اعتراض وتربص وقطع للطريق الجهوية 408 بين اورتزاغ وقرية أبا محمد

تاونات نيوز
بلغ إلى علم الموقع الإخباري "تاونات نيوز " من مصدر جد مسؤول أن غرباء يقومون باعتراض مستعملي الطريق الجهوية 408 ، الواقعة بين أورتزاغ وقرية أبا محمد بالقرب من مركز م/م البطايمية ،وحسب نفس المصدر فقد تم إخبار السلطات بالموضوع ، ووعدت بالتدخل لحماية مستعملي هذه الطريق والقبض على الجناة.
ويذكرنا هذا الفعل الإجرامي بالحدث المماثل الذي وقع بنفس الطريق بالملتقى الطرقي الوردزاغ مولاي بوشتى الجبابرة ، حيث قامت عصابة مدججة بالسلاح الأبيض باعتراض السيارات المتجهة نحو سوق أحد بني زروال بغفساي وإكراه أصحابها بدفع أموال مقابل إخلاء سبيلهم ، بعدما وضعوا الحجارة في منتصف الطريق للحيلولة دون مرور السيارات.

فضائح مشروع غرس 500 هكتار من أشجار اللوز والزيتون بجماعة بني ونجل تافراوت...

رشيد كمال ـ تاونات نيوز ـ إن إعطاء صاحب الجلالة الملك محمد السادس انطلاق مشروع فلاحي تنموي ضخم في إطار ما عرف بمخطط المغرب الأخضر الذي ارتكز علي مجموعة من الأسس والأهداف، الأمر الذي فتح  أبواب الآمال على مصراعيها أمام الفلاحين الصغار، الذين كانوا مهمشين في المخططات السابقة. إذ جندت  الدولة هذه المرة  من امكانيات  مهمة   من أجل النهوض بالفلاحة التضامنية  وخاصة في المناطق النائية  والجبلية.  لكن "المخطط" انقلب بين عشية و ضحاها إلى نهج منحط، الشيئ الذي عكسته مجموعة من التجاوزات أثناء التنزيل علي أرض الواقع ؛ حيث يلاحظ عدم احترام دفاتر التحملات المسطرة من طرف المديرية الإقليمية للفلاحة،المسؤول المباشر على القطاع وخاصة في اقليم تاونات.
إن بعض المقاولات الفائزة بالصفقة لم تحترم إلتزاماتها المسطرة تجاه الأرض و الشجر و العباد . وهذا حال دواوير  أولاد مدان وأيلة وراس الدار و العروصة، المنتمين الي الجماعة القروية بني ونجل تفراوت . هذه الجماعة التي استفاذت من مشروعي لغرس 500 هكتار من الاشجار المثمرة  المبرمجة في اطار برنامج التنمية المندمجة للاشجار المثمرة المتمثلة في اللوز والزيتون ؛ إلا أن الاختلالات الواسعة النطاق والخروقات الكبيرة التي  عرفها هذا المشروع، والمتمثلة في عدم احترام المساحة المخصصة للغرس وخاصة أشجار اللوز في دواري أولاد مدان ورأس الدار ، وكذا في الخر وقات المسجلة على مستوى المقاسات و الأبعاد الهندسية  المخصصة  للحفر، وعدم اعتماد المواد العضوية ؛في حين، يلاحظ احترام دفتر التحملات بشكل دقيق  علي جنبات الطرق، لكن كلما توغلنا في الأراضي المخصصة للمشروع نلاحظ شجيرات يتيمة  هنا وهناك  وحفر بدون شتائل ...  ومازاد الطين بلة هو الاستعانة بجمعية أسست  في الظلام من أجل تمرير المشروع اعتمادا على منطق "إأكل ووكل" ! أما غرس الزيتون في دواري أولاد مدان و العروصة وراس الدار الذي عرف مجموعة من الاختلالات والتجاوزات تمثلت في عدم احترام الشروط التقنية المضمنة في دفتر التحملات وخاصة الغرس والمساحة المخصصة للمشروع والمواد العضوية بالمناطق المسمات واد تمجروت.
وأمام هذه الاختلالات وسوء التدبير والاستهتار بسياسة الدولة في المجال الفلاحي و التنموي، والتبذير الجلي للمال العمومي  المخصصة لبرامج تنموية وفلاحية فعالة مسايرة لتطلعات الساكنة،  لهذه الاسباب أضم صوتي الي صوت شباب ونساء وشيوخ الدواوير المستهدفة  واطلب بلجنة لتحقيق في مشروعي غرس الزيتون و اللوز على مساحة تقدر ب  500هكتار، أصبحت تقترب شيئا فشيئا من ضفة التصحر.


عين مديونة ـ الطاقم الإداري لإعدادية أبي الشتاء الصنهاجي يتعرض لإعتداء من طرف أحد الغرباء

محمد المرزوقي ـ تاونات نيوز ـ مساء يوم الجمعة 17 أبريل 2015 وخلال فترة الاستراحة، لاحظ الحارس العام للخارجية بإعدادية أبي الشتاء الصنهاجي تواجد ثلاث غرباء داخل فضاء المؤسسة، وبحكم مسؤوليته التربوية وحفاظا على سلامة التلاميذ داخل فضاء المؤسسة، توجه نحوهم و طلب منهم المغادرة، فانصرف اثنان منهما أما الثالث رفض الانصراف و هم بضرب السيد الحارس العام، وقام بسبه بمختلف الألفاظ و العبارات النابية، فقام السيد الحارس العام باستدعاء السيد المدير و كذا عون الحراسة إلى مكان الحادث قصد الامساك بالمعتدي، لكن هذا الأخير فر هاربا و هو لا يزال مستمرا في السب و الشتم و بعد ابتعاده لمسافة معينة بدأ يقذفهم بالحجارة ، و لولا الألطاف الإلهية لأصيب أحدهم.

و تجدر الإشارة إلى أن الطاقم التربوي و الاداري للمؤسسة يعاني كثيرا من توافد الغرباء على فضاء المؤسسة و خاصة الملاعب الرياضية، إذ يجد أساتذة التربية البدنية صعوبات كثيرة في إجراء حصصهم الدراسية. وهذا راجع بالأساس إلى عدم توفر المؤسسة على سور أو حتى سياج يحميها.

عين مديونة بتاريخ 18/04/2015

تاونات ـ العثور على جثة معلومة الهوية

الطيب الشارف ـ تاونات نيوز ـ كانت الساعة تشير يوم الأربعاء 18 مارس 2015 إلى الساعة الثانية  صباحا، حينما تلقت مصالح المداومة  خبر اكتشاف جثة رجل في إحدى الهضبات القريبة من مركز تاونات.

عناصر الشرطة  وفور سماع الخبر هرعت إلى مكان الحادث،هضبة قرب "العناصر"  قرب التكوين المهني، حيث تم الوقوف على جثة رجل والمسمى قيد حياته محمد.غ،وبعد تصوير  مكان الحادثة من طرف الشرطة والعلو الذي يحتمل سقوطها منه ،تم ربط الاتصال بسيارة الإسعاف ليتم نقل  الجثة إلى مستودع الأموات من اجل إجراء التشريح الطبي لمعرفة أسباب الوفاة .

الصورة تعبيرية

أحمد ضحوكي النائب الاقليمي لوزارة التربية الوطنية بتاونات يتفقد أشغال وإصلاحات جمعية "روطاري" بمركزية بني سلمان بعين مديونة

جمال الوزاني ـ تاونات نيوز ـ في إطار الشراكة بين جمعية الآباء و"جمعية روطاري" الدولية والتي بموجبها اتفق على القيام بأشغال بالمركزية في شطرين الأول السنة الماضية 2014/2013
والثاني هذه السنة 2014/2015
ويوم الثلاثاء 10/03/2015 زار السيد النائب الاقليمي لوزارة التربية الوطنية باقليم تاونات رفقة السيد رئيس مصلحة البنايات والسيد مهندس النيابة وذلك للوقوف على حجم الاصلاحات المنجزة حسب الاتفاقية .
وقد قدمت ملاحظات هادفة وبناءة للمقاول قصد تعديل ماتم اغفاله من طرفه.كما قام السيد النائب بزيارة تفقدية لبعض الاقسام للاطلاح عن احوال التلاميذ والاساتذة بالمؤسسة.
وعلى العموم كانت زيارة موفقة حيث دار النقاش بين جميع الحاضرين من الاساتذة وأعضاء جمعية الاباء واللجنة النيابية في جو ساده
الهدوء والاحترام

الرصـاص لإيقـاف "مشرمليـن" هاجمـوا مقهـى نواحي تاونات والدرك يصيب سيارة المهاجمين بعد فرارهم وأبحاث لحل لغز الحادث

حميد الأبيض ـ عن الصباح ـ تاونات نيوز ـ استعملت عناصر الدرك الملكي بتاونات، صباح أمس (الثلاثاء) الرصاص الحي لمحاولة إيقاف شباب يتحدرون من نواحي كتامة بإقليم الحسيمة، كانوا في حالة غير طبيعية، وهاجموا صاحب مقهى بمنطقة «كراج بغال» بمدخل الجماعة القروية اخلالفة، لأسباب ما تزال مجهولة ويعتقد أن تكون لها علاقة بتصفية حسابات في ظروف غامضة فتح في شأنها تحقيق من قبل المصالح المختصة. وقالت مصادر «الصباح» إن رصاصة أطلقها دركي وأصابت إحدى عجلات السيارة التي كان على متنها المهاجمون، لكنهم تمكنوا من الفرار في اتجاه مناطق موغلة بين الجبال البعيدة بالنفوذ الترابي لإقليم الحسيمة، على متن 3 عجلات فقط، في مشهد هوليودي تتبعه مواطنون وجدوا على طول الطريق الوطنية رقم 8 الرابطة بين تاونات والحسيمة. وأوضحت أن سكانا بمناطق قريبة من الطريق، خرجوا إلى قارعتها، بعد سماعهم دوي إطار العجلة والسرعة الكبيرة التي كان هؤلاء الشباب يسيرون بها، ووقفوا مذعورين يعاينون حلقات مسلسل هذا الفيلم المرعب الذي استفاقوا عليه، فيما استنفرت مصالح الدرك عناصرها بتعزيزات مهمة، محاولة إيقافهم، لكن دون جدوى، على غرار حوادث سابقة شهدتها المنطقة. ولم يتم تحديد عدد الشباب الذين حلوا بمركز جماعة اخلالفة في ساعة مبكرة، مسلحين بأسلحة بيضاء من أحجام مختلفة وسلاح ناري عبارة عن «خماسية»، وتوجهوا مباشرة إلى المقهى وهاجموا صاحبها بعد خلاف بين الطرفين تجهل أسبابه، فيما قالت المصادر ذاتها إن بعض المعتدين من عائلة معروفة بمركز إيكاون على الطريق المذكورة، وسبق لهم الاعتداء على مواطنين. وأوضحت أن هؤلاء الشباب الذين كانوا تحت تأثير المخدرات، شكلوا سابقا «فتوة» على طول المحور الطرقي بين اخلالفة وإيكاون، وما فتئوا يعنفون ويعتدون على كل من يخالفهم الرأي أو لهم معه حسابات شخصية، والارتباط بعلاقات مع مشبوهين بمنطقة على الحدود بين إقليمي تاونات والحسيمة، تعرف بالاتجار الواسع للمخدرات بأنواعها الصلبة والخفيفة، مشيرة إلى أن تهورهم كاد يتسبب في كارثة إنسانية. وليست المرة الأولى التي يستعمل فيها الرصاص بهذه المنطقة، إذ سبق لعناصر الدرك أن تبادلوا إطلاقه مع شباب أثناء تدخلهم لإيقاف مبحوث عنه تحصن بأبناء دواره، فيما شهدت نزاعات حول عقارات تستغل في زراعة القنب الهندي، حوادث مماثلة خاصة على الحدود بين الإقليمين وبغفساي واخلالفة وإيكاون وإيساكن ومناطق أخرى مجاورة مبتلية بهذه الزراعة الدخيلة. ويطرح انتشار حيازة الأسلحة النارية بمختلف أنواعها خاصة المهربة من الخارج أو محلية الصنع، بهذه المناطق، أكثر من علامة استفهام، ما أثار استغراب فعاليات حقوقية في عدة مناسبات، إذ طالبت الدولة بالتدخل لتنظيم حيازته، خاصة ما عبر عنه فرع الجمعية المغربية لحقوق الإنسان بغفساي، الذي طالما شدد في بياناته على هذه الظاهرة التي لها آثار سلبية على استقرار هذه المناطق.


مولاي بوشتى الخمار أو حين يكون المواطن على الهامش، وحتى إن أكل "الجيفة" فهو مجرد قروي

مراد الرمادي ـ تاونات نيوز ـ مولاي بوشتى فساد وفساد وفساد، هذا هو العنوان العريض الذي يجب أن أؤكد عليه، هذا هو عنوان البؤس، هذا عنوان التخلف، هذا عنوان الياس ، حين تذبح الذبائح في السوق الاسبوعي بدون حضور الطبيب، فهذا ان دل فانه يدل على شيء واحد فليأكل المواطن الجيفة ، هنا فقط يكون كل شيء حلال ، هنا يكون المواطن عرضة للخطر لكن الاسف فليذهب للجحيم ، فليمت فان البشر فاق العدد ، البشر حسبهم بدون قيمة ، البشر فقط موضوع انتخابي ، البشر مجرد رقم احصائي ، ماذا لو مات انه سيريح الدولة ، لهذا فسلامة الواطن لا تهمهم، المهم هو ان يتحرك الاقتصاد ولو اكل المواطن لحم الكلاب التي تزعجهم ليلا بكثرة نباحها والتي تخيف اللصوص ، هكذا يفسح المجال امام الاتجار في البشر حين تتخلى الدولة عن هذه السؤولية ، الغريب في الامر ان الخبر يتداول على السن مستشارون جماعيون ولا احد كلف نفسه عناء الكلام عن هذا الموضوع والدفاع عن الساكنة مع العلم ان الانتخابات اقتربت ، لو كلفوا نفسهم قليل من العناء و جعلوا الواطن موضوع احساسهم اعرفهم معظمهم لا يسكنون في البادية هم فقط وافدون ناهبون همهم الوحيد "العودة الناهبة " . كما ان التنسيقية المحلية محاربة الفساد تعتزم تنظيم وقفة احتجاجية اندارية في الموضوع ذاته .هذه حكاية مولاي بوشتى التي ما يقارب شهر وطبيب لم يزر مجزرة السوق الاسبوعي ، معناه واضح وصمت السلطة له معناه وصمت المنتخبون له معناه وصمت الجزارة له معناه ، مات يموت المواطن ويموت الفلاح المدافع عن المخزن.

الصورة تعبيرية

المزيد من المقالات...

------------------------ المواضيع والمقالات والردود ومقاطع الفيديو المنشورة لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر الموقع ولا تتحمل إزاءها تاونات نيوز أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية