التحديث الأخير :09:33:15 م

الصفحة الحالية : جماعات ودواوير تاريخ تاونات تاونات: لقاء تواصلي حول مؤسسات الرعاية الاجتماعية بتاونات …الحصيلة والآفاق

تاونات: لقاء تواصلي حول مؤسسات الرعاية الاجتماعية بتاونات …الحصيلة والآفاق

تاونات نيوز/يوسف السطي

عقدت عمالة تاونات لقاء تواصليا حول "مؤسسات الرعاية الاجتماعية  بإقليم تاونات ... الحصيلة والآفاق"يومه الأربعاء21/12/2106 بمقر العمالة ،ترأسه السيد حسن بالهدفة، عامل الإقليم ،وحضره كل من السيد الكاتب العام للعمالة  ورؤساء الأقسام بالعمالة والباشوات ورؤساء الجماعات الترابية ، بالإضافة إلى الجمعيات المهتمة بالعمل الإجتماعي.

افتتح اللقاء بكلمة للسيد عامل الإقليم الذي اعتبره " مناسبة لدراسة الوضعية الراهنة ورصد موقع هذه المؤسسات من خلال الوقوف على حصيلة المشاريع المنجزة والتي هي في طور الانجاز أو المبرمجة واستجلاء مكامن الخلل ونقط القوة والضعف التي تعتري تدبيرها وتسيرها والتحديات التي تواجهها والاطلاع على المعطيات الكمية والنوعية المتعلقة بها واستشراف آفاقها المستقبلية مع دراسة السبل والمقترحات الكفيلة بتحسين أداء العاملين بها للرقي بدورها وجعلها تقدم خدمات تتوفر فيها متطلبات الكرامة الإنسانية لفائدة المستفيدين والمستفيدات منها وذلك ضمن الجهود المبذولة لدعم سير هذه المؤسسات.

بعد كلمة السيد العامل قدم عرض حول "حصيلة منجزات المبادرة الوطنية للتنمية البشرية" للقسم الاجتماعي بالعمالة ،وعرض القته السيدة المندوبة الاقليمية للتعاون الوطني حول "التدخلات الاجتماعية للمندوبية بالإقليم" ، العرضان قدما منجزات الإقليم من حيث العمل الاجتماعي التي عرفت تطورا نوعيا من دور الراعية والأنشطة المقدمة والنتائج المحصلة وغيرها سواء من طرف المبادرة الوطنية للتنمية البشرية أو مندوبية التعاون الوطني والتي يجب أن تتوج بتحسين ظروف العاملين والساهرين على راحة المستفيدين بهذه الدور،  لكن هناك من يستغل هذه الدور لتحقيق مآربه الشخصية من خلال ممارسة "الشطط باستعمال السلطة" حيث أقدم مسؤول بجمعية الرعاية الاجتماعية يرأسها وزير في حكومة جلالة الملك بطرد عاملة المعيلة الوحيدة لوالدتها إذ ولجت هذه المؤسسة منذ افتتاحها،وكانت تتفانى في عملها بالسهر على راحة التلميذات وتقدم لهن الدعم المعنوي والتربوي والنفسي وتحفيزهن على التفوق الدراسي لتفاجأ هذه السنة بإقصائها بعدم استدعائها رغم افتتاح المؤسسة في بداية شهر أكتوبر وقد أثار احد المتدخلين موضوعها في هذا اللقاء التواصلي، كما أن المكتب الإقليمي لمديري ومستخدمي دور الطالب والطالبات  بتاونات  راسل كل من عامل الاقليم والمندوبة الاقليمية للتعاون الوطني. وأكد جل المتدخلين في هذا اللقاء بضرورة حفظ كرامة المستخدمين والمستفيدين والمستفيدات على السواء حيث  يبذل المستخدمون فيه مجهودات مضنية لضمان حسن سير هذه المؤسسات من النواحي الادارية والتربوية والمالية، ومعظمهم من ذوي المؤهلات والشواهد العليا، فإن جلهم يتقاضى رواتب هزيلة ومخجلة لا ترقى للحد الأدنى للأجور، وبدون عقود شغل، أو تغطية صحية أو اجتماعية او تأمين عن الأخطار، كما يشتغلون بدون تحديد لأوقات العمل، أو توصيف دقيق للمهام والمسؤوليات مما يجعلهم عرضة لكل أنواع الشطط من قبل مشغليهم المتمثلين في رؤساء الجمعيات المسيرة من طرد تعسفي أو توقيف عن العمل (كما حصل للسيدة (ن.ق))، أو تماطل في تسليم الأجور، أو استغلال في مهام أخرى أو تعرضهن للتحرش أو غيره الشيء الذي يتنافى مع الترسانة القانونية المنظمة للشغل بالمغرب وعلى رأسها مدونة الشغل.

( يتبع حول الحصيلة)


Share

------------------------ المواضيع والمقالات والردود ومقاطع الفيديو المنشورة لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر الموقع ولا تتحمل إزاءها تاونات نيوز أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية