التحديث الأخير :10:35:54 م

الصفحة الحالية : مصالح وإدارات الجماعات المحلية

الجماعات المحلية

السلطة المحلية بتاونات تشرف على قرعة الفوز بتأشيرة أداء مناسك الحج للسنة المقبلة

محمد السطي ـ تاونات نيوز ـ أشرفت السلطات المحلية بالملحقتين الإداريتين بباشوية تاونات وعلى مدى اليومين الأخيرين الاثنين والثلاثاء 18/19ماي الجاري بكل من مقر الملحة الإدارية الأولى والقاعة الكبرى لبلدية تاونات على عملية إجراء قرعة الفوز بتأشيرة أداء مناسك الحج للسنة المقبلة. العمليتين اللتين اشرف عليهما كل من ممثلي السلطات المحلية وممثل عن مندوبية وزارة الأوقاف والشؤون الإسلامية والمجلس اليلدي وبحضور المعنيين والمعنيات بالامر ، والتي شارك فيها 266 فرد ممن تقدموا بطلبات التسجيل منهم 135طلب بالمقاطعة الحضرية الأولى 131 طلب بالمقاطعة الحضرية الثانية وبعد اختيار الفرد الاكبر سنا بكل المقاطعتين حسب ما هو معمولا به في مثل ذلك، تم التفرغ إلى اجراء القرعة عبر اختيار الطلبات المحضوضة باختيار الاظرفة من صناديق خصصت لهذا الأمر،لاختيار ثمانية فرد من كل مقاطعة. يشار اليه انه ورغم شفافية العملية ونزاهتها وقانونيتهما الا ان العديد ممن لم يحالفهم كانت لهم عدة انتقادات حول الحصة التي خصصت لباشوية تاونات ،اذ استنكروا ان تعطى لباشوية تاونات 18 من اصل 266،خاصة انه من بينهم تقدموا ولاكثر من اربع سنوات بطلب الحصول على تاشيرة زيارة تلك المناسك لكن يصطدمون بعملية القرعة التي تخيب آمالهم.

تاونات على موعد مع الملتقى الأول للأسرة

محمد السطي ـ تاونات نيوز ـ بتنسيق مع عمالة إقليم تاونات والمندوبية الإقليمية للشؤون الإسلامية سينظم المجلس العلمي المحلي لإقليم تاونات الملتقى الأول للأسرة بتاريخ سابع وعشرين ماي الجاري ابتداء من الساعة التاسعة صباحا بقاعة ملحقة عمالة إقليم تاونات في موضوع "مقومات الأسرة ودورها في تحقيق البناء الحضاري".
الملتقى الذي سطر له برنامج غني بالعروض التي سيتناوب على تقديمها العديد من الأساتذة الجامعيين وأساتذة من ذوي الاختصاص،وهكذا فقد سطرت العديد من المواضيع التي ستعرض على الحاضرين ومناقشتها وهي على الشكل التالي:
01 -مقومات الأسرة بين التأصيل والتفعيل للدكتور عبد الله الحفياني  أستاذ أقسام التقني بتاونات
02 -اهمية تحديد الوجهة في استقرار الاسرة للدكتورة جميلة زيان أستاذة بكلية الاداب بفاس سايس
03 -محورية الاسرة في ترسيخ القيم للدكتور سليمان الخنجري رئيس المجلس العلمي بافران
04 -ضوابط العلاقة الأسرية للدكتور احمد العزيوي أستاذ بمركز التكوين بمكناس
05 -الاسرة والبناء الحضاري اية علاقة للاستاذة رشيدة صدقي مرشدة بالمجلس المحلي بتاونات
06 -التواصل الاسري في المجتمع المغربي اسس وضوابط للاستاذة عواطف العبادي مديرة اقسام التقني بتاونات
07 -الحماية الجنائية لنظام الاسرة في المغرب للاستاذ محمد اوشن نائب وكيل الملك بتاونات المسؤول عن خلية المرأة والطفل بها.
ليختم الملتقى بقراءة البرقية المرفوعة إلى عاهل البلاد جلالة الملك محمد السادس ثم الختم بالدعاء للسدة العالية بالله
يذكر ان هذا الملقى جاء تنظيمه استناد إلى ماجاء في خطاب جلالة الملك ليوم 10اكتوبر2013 بمناسبة افتتاح الدورة الاولى من السنة الثانية من الولاية التشريعية ،هذا مقتطف منه( لقد توخينا،في توجيهاتنا السامية لهذه اللجنة وفي ابداء نظرنا في مشروع مدونة الاسرة،اعتماد الاصلاحات الجوهرية التالية،عدم اعتبار المدونة قانونا للمراة وحدها بل مدونة للاسرة ابا واما واطفالا،والحرص على تجمع بين رفع الحيف عن النساء وحماية حقوق الاطفال وصيانة كرامة الرجل)انتهى المقتطف من خطاب جلالة الملك.

الصورة من أرشيف الموقع لنساء بني وليد في احتفائهم سابقا بعيد المرأة

عاجل ـ إعفاء الكاتب العام لعمالة تاونات من مهامه بعد أسابيع قليلة من تنصيبه

محمد السطي ـ تاونات نيوز ـ علمت تاونات نيوز أن الكاتب العام الجديد والذي لم يمر على تعيينه على رأس الكتابة العامة لعمالة  إقليم تاونات سوى أسابيع جد قليلة، تم إعفائه صباح اليوم هذا اليوم مهامه بناء على قراء الاعفاء صادر عن وزارة الداخلية وتم إلحاقه بالوزارة الوصية.
قرار اعفاء الكاتب العام لازال مبهما إلى حدود الساعة لدى كل ساكنة الاقليم، رغم ان اغلبية الاراء ترجح الامر إلى عدم تاقلمه مع مناخ الاقليم والصعوبات التي وجدها في اداء مهامه .
هذا يذكر انه ومنذ منتصف السنة الماضية توالى على تقلد هذا المنصب بالإقليم ثلاثة كتاب عامون ،تم إعفائهم كلهم بقرار وزاري بناء على مخالفات ادارية او شيء من هذا القبيل.
وسيكون لنا موعد بكل تفاصيل الموضوع في وقتها وفور توصلنا بها من الجهات المسؤولة.

الصورة للكاتب العام في اخر أنشطته بتاونات

تاونات تخلد ذكرى تأسيس الإدارة العامة للأمن الوطني بالمغرب

محمد السطي ـ تاونات نيوز ـ تحت شعار "الشرطة في خدمة المواطن على أسس الاحترام والثقة والتواصل" خلدت أسرة المنطقة الإقليمية للأمن بمدينة تاونات صباح اليوم الخميس 16 ماي 2015، وتحت الرئاسة الفعلية لعامل اقليم تاونات  الذكرى التاسعة والخمسين  على تأسيس الإدارة العامة للأمن الوطني، بحضور  رؤساء المصالح الخارجية القضائية ، المدنية والعسكرية، وبعض النواب البرلمانيين والمنتخبين وممثلي الهيئات السياسية والنقابية وفعاليات جمعوية وإعلامية والعديد من اطر وموظفي المنطقة الإقليمية للأمن بتاونات بالإضافة إلى العديد من المواطنين والمواطنات.
افتتح  الحفل  بتحية العلم الوطني بالساحة  الكبرى لعمالة الإقليم ،لينتقل الحضور بعد ذلك إلى مقر القاعة الكبرى الملحقة للعمالة ، بحيث تم تنظيم حفل رسمي على شرف الحاضرين استهل  بتلاوة آيات بينات من الذكر الحكيم، ليلقي بعد دلك العميد الإقليمي رئيس المنطقة الإقليمية للأمن بتاونات السيد émoticône frown خالد المدغري) كلمة بالمناسبة ، استعرض من خلالها على أهمية المحطة الاحتفالية لاستحضار إنجازات الأسرة الأمنية في سبيل خدمة المواطن وحمايته واستتباب الأمن والسياسة الأمنية المتبعة من طرف المنطقة الإقليمية للأمن  بتاونات التي ترتكز على قاعدتي الاستباق و الوقاية كأسلوبين يقيان من الجرائم الفجائية و ذلك في إطار مقاربة شمولية متعددة الأبعاد و الأهداف تروم أولا و أخيرا السهر على أمن المواطنين و ممتلكاتهم.و إن هذه المخططات و البرامج الأمنية، غايتها تفعيل سياسة القرب التي تنهجها المنطقة الإقليمية بالانفتاح على محيطها الخارجي، ودعم و تفعيل آليات التواصل مع جميع المصالح الخارجية وفعاليات المجتمع المدني وممثلي المنابر الإعلامية، وذلك بغية خلق جو من الثقة المتبادلة بين الشرطي و المواطن، وعلى خلاف ما يعتقد الكثيرون فان عمل مصالح الشرطة لا يمكن اختزاله في العمل التكتيكي المتمثل في محاربة الجريمة أو في تنظيم السير و الجولان، بل يتعداه إلى أكثر من ذلك لتطبيق التوجيهات العامة للدولة في ميدان التنمية الاجتماعية و الاقتصادية، سواء من خلال دعم جهود المبادرة الوطنية للتنمية البشرية، أو من خلال تشجيع الاستثمارات عن طريق العمل التي تقوم به الفرق الاقتصادية و المالية في ضبط المخالفات للقوانين المنظمة لدلك، إضافة إلى توفير ظروف أمنية ملائمة لتشجيع السياحة، مضيفا أن مساعي المنطقة الإقليمية بكل أطرها وعناصرها، تكمن في تحقيق حكامه أمنية جيدة عبر تقليل المدة الزمنية لتدخلاتها وتغطية أشمل في الزمان والمكان للعناصر الأمنية على مدار الساعة إلى جانب الفرق الليلية، منوها في ذات الوقت بالمساهمة الفعالة والمصالح الخارجية الأخرى (قضائية وسلطات محلية ودرك ملكي ووقاية مدنية وقوات مساعدة) والمجتمع المدني في سبيل التعاون واستتباب الأمن.
بعد دلك انتقل السيد العميد الإقليمي في كلمته الى التطرق وجرد الى الإحصائيات الجد ايجابية على صعيد المدينة في محاربة الجريمة وزجرها  واجتثاث كل منابعها  وتوقيف مقترفيها  خلال هذه السنة والتي اعتبرت جد ايجابية ، وفي ختام كلمته تقدم السيد العميد الإقليمي  باسم الإدارة العامة للأمن الوطني وباسمه واسم كافة اطر وموظفي المنطقة الإقليمية للأمن بتاونات بجزيل الشكر والتقدير الى السلطات الإقليمية والقضائية والأمنية من درك وقوات مساعدة ووقاية مدنية وجميع المصالح الخارجية وهيئات المجتمع المدني وممثلي المنابر الإعلامية لمشاركتها في تخليد هده الذكرى ومساهمتها مع أسرة الأمن الوطني في تكريس الأمن والطمأنينة. ليختتم هذا اليوم الاحتفالي بإقامة حفلة شاي على شرف كل الحاضرين.

طهر السوق ـ قيادة واد القصبة أمام علامة "قف"

حاتم الوردي ـ تاونات نيوز ـ بعد مرورها بمنعرجات صعبة وسط ضباب كثيف وصلت قيادة واد القصبة إلى طريق بدون مخرج وأمام علامة قف الشييء الذي يضع أكثر من علامة استفهام ؟؟؟؟؟
فالبناية جاهزة والترتيبات متوفرة لكن الخدمات الإدارية لازالت مرتبطة بالمركب الإداري بطهر السوق ثلاث وحدات إدارية في بناية واحدة حيث لايدري المرتفق أية وجهة يلج إليها ولامع من يتكلم . ومرد ذلك كان نتيجة تحويل المرفق من موقعه بناء على مرسوم إلى مكان أخر بناء على مجهول لان ما بني على باطل فهو باطل , فالظروف والملابسات التي أدت إلى تحويل مقر القيادة فهمها الجميع عكس مايظنه كل من ساهم من قريب اوبعيد في عملية الانزلاق لان هذا الزمان نقيض تماما للفائت ولا إقناع بدون إثبات الأدلة بالملموس ,فإذا كان هذا المرفق يكتسي صبغة قانونية لماذا هو متوقف وعلى المواطن معرفة الأسباب تطبيقا للمادة 27 من الدستور الذي ينص صراحة على حق المواطن الحصول على المعلومات الموجودة في حوزة الإدارة العمومية والمؤسسات المنتخبة ,والهيئات المكلفة بمهام المرفق العام والمعلومة هنا تتجلى في التحويل والتوقف معا .
ولربما يتريث أهل المسؤولية كي يتناسى الأمر لدى المواطن ويدخل في ملاهي أخرى حتى يتسنى لهم تمرير ما كان معلقا وعائقا لهم لكن هذا التمرير لن يكون بأقل كلفة فالمنطقة لها رجالها وفي كامل اليقظة حتى تعود المياه إلى مجاريها والكشف عما كان مسكوتا عنه مع العزم على قيام بمسيرة احتجاجية والى مدينة الرباط أمرا وارد
فما ضاع حق إلا وراءه طالب

"محمد بلخضر" يغادر تاونات ويعين مديرا جهويا لوزارة السكنى وسياسة المدينة بوجدة بعد أربع سنوات من التفاني والعطاء

محمد الطبيب ـ تاونات نيوز ـ أفادت مصادر مطلعة ان وزير السكنى وسياسة المدينة نبيل بن عبد الله عين "محمد بالخضر" مديرا جهويا لوزارة السكنى وسياسة المدينة بعاصمة الجهة الشرقية وجدة.
المدير الجهوي لوزارة السكنى الجديد بمدينة وجدة محمد بالخضر، كان يشغل منصب المدير الاقليمي لنفس الوزارة بإقليم تاونات، لاقى استحسانا من السلطات الاقليمية ومن رؤساء الجماعة المحلية بالإقليم ومن فعاليات المجتمع المدني، بعد أن نجح في حل عدة مشاكل وسرع من وتيرة المساطر الإدارية لعدة ملفات مرتبطة بالتأهيل الحضري ومشاريع أخرى مخصصة للسكن القروي، والتي امضى بها اربع سنوات بعد ان قدم إليها من مدينة وجدة، وكان يشغل منصب مسؤول بالعمران وهو خريج معاهد فرنسية.
وأضافت نفس المصادر أن منصب المدير الاقليمي بتاونات شاغرا إلى حين تعيين مسؤول آخر بعد استيفاء شروط التباري المعلن عنها من طرف الوزارة .

تعزيزات أمنية كبيرة تحط الرحال بمركز أورتزاغ

علي العسري ـ تاونات نيوز ـ مصحوبة بالقيادات الإقليمية للجهازين الأمنيين المعنيين، ومسؤولين من السلطات المحلية والإقليمية وصل اليوم لمركز أورتزاغ ما يناهز 300 عنصر من الدرك الملكي والقوات المساعدة على متن عشرات سيارات وشاحنات التدخل السريع، مما حول مركز أورتزاغ الصغير والهادئ إلى ما يشبه ثكنة عسكرية وأمنية مفتوحة، الأمر الذي أثار - في غياب أي بيان رسمي - انتباه وتساؤلات الصغار والكبار معا؛ عناصر القوة العمومية التي ستقيم بقاعات المخيم الصيفي ومقري الجماعة والقيادة، ومجموعة من الخيم التي نصبت لهذا الغرض، رافق وصولها بتلك الصورة غير المألوفة تكهنات عدة عن سبب قدومها، فمن قائل أن الأمر يتعلق بالتأشير على انطلاقة حملة محاربة وإتلاف حقول القنب الهندي (الكيف) بالمنطقة، و لاسيما الدواوير المجاورة، بعد أن أصبحت هذه الزراعة الخبيثة تطوق المركز من الجهة الشمالية، ووصلت تخوم حقينة سد الوحدة المحاذي، وهو ما بناه البعض على تصريحات لمسؤولين محليين تفيد بوجود تعليمات صارمة بالتدخل القوي وغير المسبوق ضد مزارع القنب الهندي، لجعل اقليم تاونات خاليا تماما من هذه الزراعة، وعدم السماح لاي مزارع بتحصيل أي شيء، حتى يكون الأمر حاسما ورادعا مستقبلا، وبين من ذهب الى كون الأمر يتعلق بتفاعلات قضية سيطرة ساكنة دوار محلي على ضيعة فلاحية بعد طرد صاحبها بحجج عدم ملكيته وأحقيته بها، وتحت ذرائع استفزت السلطات المعنية، وهو احتمال عززه بدء المتابعة القضائية لبعض متزعمي العملية، وذهبت مصادر في هذا الاتجاه، بكون هذه القوة الكبيرة حشدت لهذه العملية للسيطرة على الوضع، ومحاصرة أية تداعيات محتملة له، لاستتبات الامن بالمنطقة وارجاع الحال لما كان عليه قبل حركة الدوار الأخيرة، وبين هذا وذاك فقد ترك وجود هذه القوات الآتية من أماكن بعيدة وبهذا الحجم، ترك تواجدها قرب المؤسسات التعليمية دهشة على وجوه التلاميذ، لاسيما صغار مدرسة الوردزاغ، وفي الجانب الآخر من شأن هذا التواجد أن يخلق رواجا تجاريا لا بأس به في مركز أصبح يشكو الكساد، وأيادي تجاره توضع على قلوبهم كلما اقتربت العطلة المدرسية التي تخفت فيها الحركة التجارية، وبعد تزايد الحديث عن قرب تحويل السوق الأسبوعي الذي يشكل المورد الأساسي لأرباب المقاهي والمحلات التجارية.

الصورة من أرشيف الموقع

عمالة تاونات تنظم لقاءات تواصلية للتوعية بطرق الاستفادة من مشاريع الأنشطة المدرة للدخل المقترحة في إطار المبادرة الوطنية للتنمية البشرية

متابعة ـ تاونات نيوز ـ في إطار تنفيذ المخطط الإقليمي لتواصل القرب لسنة 2015 ، ومن أجل دعم الإدماج الاقتصادي وخلق فرص الشغل لفائدة النساء والشباب عن طريق الأنشطة المدرة للدخل باعتبارها من أبرز مجالات تدخل المبادرة الوطنية للتنمية البشرية لدورها في التشغيل الذاتي والاقتصاد الاجتماعي والتضامني وتحسين دخل المستفيدين منها تماشيا مع أهداف ومرامي المبادرة الوطنية للتنمية البشرية التي تروم تقليص نسبة الفقر ومحاربة الهشاشة والإقصاء الاجتماعي وصيانة كرامة المواطن، نظمت الهيئة الإقليمية للتنمية البشرية بتعاون مع كل من الوكالة الوطنية لإنعاش التشغيل والكفاءات بتاونات والمديرية الإقليمية للفلاحة ومكتب الاستشارة الفلاحية بتاونات على مدى 7 أيام خلال أواخر شهر أبريل 2015 لقاءات تواصلية إخبارية استفاد منها حوالي 300 من ممثلي الجمعيات والتعاونيات والحرفيين والصناع التقليديين والفلاحين العاملين في مجال الأنشطة المدرة للدخل وكذا رؤساء وأعضاء اللجن المحلية وفرق التنشيط الجماعي والحي بالجماعات القروية المستهدفة في إطار برنامجي محاربة الفقر بالوسط القروي ومحاربة الإقصاء الاجتماعي بالوسط الحضري.
وقد خصص موضوع هذه اللقاءات التواصلية للتحسيس والتوعية بطرق ومعايير الاستفادة من مشاريع الأنشطة المدرة للدخل المقترحة للتمويل من طرف المبادرة الوطنية للتنمية البشرية  وشرح وتبسيط الإجراءات والمساطر المتعلقة بتأسيس التعاونيات وشركات الأشخاص، ودراسة سبل تطوير مشاريع الأنشطة المدرة للدخل.
وقد تضمن برنامج الأنشطة المنظمة خلال هذه اللقاءات التواصلية ما يلي :
إلقاء عرض من طرف رئيس مصلحة التواصل بقسم العمل الاجتماعي حول المعايير العامة المعمول بها لقبول المشاريع المقترحة للتمويل في إطار المبادرة الوطنية للتنمية البشرية ومسار طلبات المشاريع وتصنيف لمشاريع وعمليات المبادرة الوطنية للتنمية البشرية في قطاعات الفلاحة والصناعة التقليدية والسياحة والساحات التجارية والنقل والتكوين المهني، كما هو مضمن بالمذكرة التوجيهية للمرحلة الثانية من المبادرة الوطنية للتنمية البشرية 2011-2015، بالإضافة إلى الإكراهات والصعوبات التي تحول دون تطوير هذه المشاريع والإجراءات والتدابير المتخذة على مستوى الإقليم لمواكبة ودعم الأنشطة المدرة للدخل ، مع حصيلة المشاريع المنجزة في إطار المبادرة الوطنية للتنمية البشرية على مستوى الإقليم خلال الفترة الممتدة ما بين 2005 و 2014 بالأرقام والصور .

إلقاء عرض من طرف السيد مسؤول الوكالة الوطنية لإنعاش التشغيل والكفاءات بتاونات حول تكوين ملفات طلبات الترخيص لتأسيس التعاونيات وشركات الأشخاص وتدخلات الوكالة في مجال مواكبة حاملي المشاريع والراغبين في الاستفادة من دعم المبادرة الوطنية للتنمية البشرية تنفيذا لاتفاقية الشراكة الموقعة بين الوكالة المذكورة والهيئة الإقليمية للتنمية البشرية خلال اليوم الدراسي الوطني حول الأنشطة المدرة للدخل المنعقد بمقر هذه العمالة بتاريخ 31 ماي 2013 ، والتي تتم من خلال مستويين، المستوى الأول يهم مساعدة حاملي المشاريع  على  خلق الشركات بعد إنجاز دراسة مستفيضة حول جدوى المشروع والمستوى الثاني يتعلق ببرنامج التشغيل الذاتي عن طريق دعم إنشاء المقاولات.
وقد تمخضت عن أشغال هذه اللقاءات مجموعة من الخلاصات والمقترحات يمكن إجمالها في النقط التالية:  
بطء وتعقد المساطر الإدارية المتعلقة بالحصول على الترخيص بإحداث التعاونيات ؛
 صعوبة توفير بعض الراغبين في اقتراح المشاريع لمبلغ المساهمة المطلوب من المبادرة الوطنية للتنمية البشرية والمتمثل في نسبة 30 % من الكلفة الإجمالية للمشروع؛
 ضعف وصعوبة البنيات التحتية والتجهيزات الأساسية لبعض المناطق تحول دون تطوير مشاريع الأنشطة المدرة للدخل.
  المطالبة بمواكبة المصالح الخارجية للجمعيات والتعاونيات المستفيدة من مشاريع الأنشطة المدرة للدخل أو الراغبة في تكوين ملفات الاستفادة من المشاريع.
 مطالبة الجهات المعنية بالعمل على مواكبة ودعم تكوين جمعيات وتعاونيات متخصصة في بعض أنوع الحرف التي تتماشى مع خصوصيات بعض الجماعات وتراعي حاجياتها .
 المطالبة بإحداث مصالح بيطرية ومكاتب الإرشاد الفلاحي على مستوى كافة باشويات ودوائر الإقليم لتتبع حالة المواشي ومراقبة وعلاج الأبقار والمساعدة على إنجاز الدراسات التقنية ومواكبة التعاونيات الحاملة لمشاريع الأنشطة المدرة للدخل.
 المطالبة بإحداث مكاتب لتلقي طلبات الاستفادة من مشاريع الأنشطة المدرة للدخل والإرشاد والتوجيه على مستوى مقرات الجماعات والقيادات والباشويات ودوائر الإقليم لتقريب الإدارة من المواطنين والتخفيف من تكاليف ومعاناة بعد بعض جماعات الإقليم عن مقر العمالة وتقوية قدرات الموظفين العاملين بها .
 المطالبة بإحداث بعض المصالح الإدارية التي لها ارتباط بموضوع الأنشطة المدرة للدخل كالصناعة التقليدية ، ومكتب تنمية التعاون بالإقليم في إطار تقريب الإدارة من المواطنين .
 تكثيف الدورات التكوينية لتقوية قدرات الفاعلين المحليين في التنمية حول مجموعة من المواضيع التي تهم طرق هندسة إنجاز بعض المشاريع بدعم المبادرة الوطنية للتنمية البشرية وطرق تحسين جودة المنتوج والتسويق.
 خلق تعاونيات وشركات أشخاص لفائدة النساء المستفيدات من مراكز التربية والتكوين المنجزة في إطار المبادرة الوطنية للتنمية البشرية والتابعة لمؤسسة التعاون الوطني لمساعدتهن على الاندماج في سوق الشغل  بعد نهاية فترة التكوين.
 دعم الجمعيات والتعاونيات في تسويق المنتوجات المجالية من خلال إحداث نقط للبيع على المستوى الإقليمي.
 المطالبة بتنظيم قوافل تحسيسية تواصلية لشرح وبسط مساطر تكوين الجمعيات والتعاونيات وتنظيم لقاءات تواصلية لتبادل التجارب والخبرات بشأن التجارب والمشاريع الناجحة لتعميمها وضمان استفادة باقي حاملي المشاريع أو الراغبين في الاستفادة منها.
وللإشارة، فإن المبادرة الوطنية للتنمية البشرية قد خصصت 40 % من الاعتمادات المالية المرصودة للبرنامج الأفقي لمشاريع الأنشطة المدرة للدخل طبقا لمضامين المذكرة التوجيهية لتفعيل المبادرة الوطنية للتنمية البشرية في المرحلة الثانية للفترة الممتدة ما بين 2011 -2015.
ويبلغ عدد مشاريع الأنشطة المدرة للدخل المصادق عليها من طرف الهيئة الإقليمية للتنمية البشرية برسم الفترة الممتدة ما بين 2005 و 2014 ما مجموعه 169 مشروعا، رصد لها غلاف مالي إجمالي يفوق 32 مليون درهم ، ساهمت فيه المبادرة الوطنية للتنمية البشرية بمبلغ مالي يتعدى 22 مليون درهم، يقدر عدد المستفيدين منها ما يفوق 3625  مستفيد ومستفيدة.
وقد همت هذه المشاريع على الخصوص دعم وبناء أكشاك ومحلات تجارية لتنظيم الباعة المتجولين وتشغيل الشباب العاطل وتهيئة وحدات لتجفيف التين والبرقوق واستخلاص زيت الزيتون وجمع وتقطير الأعشاب الطبية والعطرية وتكوين وتجهيز المنشئين الكهربائيين والرصاصين والإسكافيين، هذا فضلا عن مشاريع تربية المواشي وتربية النحل وإنتاج العسل واقتناء دراجات نارية مجهزة بصندوق لحفظ درجة الحرارة لفائدة بائعي السمك وشركات أشخاص مختصة في تموين الحفلات، حيث ساهمت هذه المشاريع بشكل مباشر في إنعاش النسيج الاقتصادي المحلي عن طريق تحسين ظروف عمل المستفيدين منها وتوفير دخل قار لهم وتمكينهم من ولوج الأسواق والمشاركة في الحياة العملية ولا سيما في صفوف المرأة القروية .
رفقته صور فوتوغرافية تبرز جوانب من اللقاءات التواصلية الإخبارية حول الأنشطة المدرة للدخل.


تاونات، في : 06 ماي 2015


عمالة تاونات تنظم دورة تكوينية لفائدة الجمعيات والتعاونيات المستفيدة من مشاريع المبادرة الوطنية للتنمية البشرية

متابعة ـ تاونات نيوز ـ في إطار تنفيذ المخطط الإقليمي للتكوين وتقوية قدرات الفاعلين المحليين في التنمية البشرية برسم سنة 2015، تماشيا مع أهداف وتوجهات الإستراتيجية العامة للتنسيقية الوطنية للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية في مجال التكوين خلال المرحلة الثانية من المبادرة الوطنية للتنمية البشرية 2011  -2015 ، نظمت الهيئة الإقليمية للتنمية البشرية بتاونات على مدى يومين بتاريخ 22 و 23 أبريل 2015 بمقر الكتابة العامة للعمالة دورة تكوينية  لفائدة 22 من رؤساء وأعضاء الجمعيات والتعاونيات وشركات الأشخاص المستفيدة من دعم المبادرة الوطنية للتنمية البشرية.
وقد قام بتنشيط هذه الدورة التكوينية التي تمحور موضوعها حول : " مساطر تنفيذ نفقات حاملي مشاريع المبادرة الوطنية للتنمية البشرية" السيد رئيس مصلحة النفقات بالخزينة الإقليمية بمساعدة أطر وموظفي قسمي العمل الاجتماعي والميزانية والبرمجة بالكتابة العامة للعمالة  .
وخلال هذه الدورة التكوينية قام المنشط بمد رؤساء وأعضاء التنظيمات المهنية المذكورة بمجموعة من أدوات وآليات العمل والمعطيات المرتبطة بشرح مساطر تنفيذ صفقات حاملي مشاريع المبادرة الوطنية للتنمية البشرية والتحكم فيها والتي تمكنهم من إخراج هذه المشاريع إلى حيز الوجود وفق المواصفات والتدابير المرجوة، بدءا من التعبير عن الحاجيات إلى غاية مرحلة الأداء، وذلك من خلال النقط التالية:

-تقديم المبادرة الوطنية للتنمية البشرية:
 قيم ومبادئ المبادرة الوطنية للتنمية البشرية
 تنظيم وإدارة المبادرة الوطنية للتنمية البشرية  
  التأطير الميزانياتي وتمويل المبادرة الوطنية للتنمية البشرية
  محتوى وقواعد الاستهداف للبرامج الخمس للمبادرة الوطنية للتنمية البشرية
  الشروط المسبقة

-  مراحل تنفيذ النفقات:
  التعبير عن الحاجيات
 الاستشارة
 اختيار نائل الصفقة
  توقيع الصفقة
   التنفيذ والتتبع
  الأداء
 رفع التقارير والتقييم والافتحاص

ويعد التكوين وتقوية قدرات الفاعلين في مجال التنمية البشرية من أبرز مجالات تدخل المبادرة الوطنية للتنمية البشرية ، حيث يشكل مناسبة لتبادل الخبرات والتجارب، كما يساهم في إعطاء دفعة قوية لمشاريع المبادرة الوطنية للتنمية البشرية التي تعد ورشا ملكيا مفتوحا يتوخى تقليص نسبة الفقر ومحاربة الهشاشة ومختلف أشكال الإقصاء الاجتماعي وتحقيق التنمية الاقتصادية و الاجتماعية المنشودة لبلادنا .
كما أن التكوين والتكوين المستمر يساهمان في الرفع من المستويين المعرفي والمهني  للعاملين في مجال التنمية البشرية بهدف إعدادهم إعدادا صحيحا  ليصبحوا مؤهلين للقيام بمهامهم على أحسن وجه ، سيما وأن المبادرة الوطنية للتنمية البشرية تعتبر ورشا ملكيا مفتوحا  يسعى إلى الاهتمام بالعنصر البشري وتأهيله وإدماجه بشكل إيجابي في نسق الإنتاج وصيرورة التنمية المجتمعية الشاملة.



تاونات، في : 04 ماي 2015

المزيد من المقالات...

------------------------ المواضيع والمقالات والردود ومقاطع الفيديو المنشورة لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر الموقع ولا تتحمل إزاءها تاونات نيوز أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية