التحديث الأخير :10:12:40 م

الصفحة الحالية : تاونات تحت المجهر حديث المقاهي أمهات وآباء وأولياء تلاميذ وتلميذات إعدادية سيدي يحيى بني زروال يرفضون تنقيل أبنائه إلى مدينة غفساي من أجل إكمال دراستهم

أمهات وآباء وأولياء تلاميذ وتلميذات إعدادية سيدي يحيى بني زروال يرفضون تنقيل أبنائه إلى مدينة غفساي من أجل إكمال دراستهم

تاونات نيوز--الزمراني
حالة استنكار وتذمر تعم آباء وأولياء تلاميذ وتلميذات جماعتي سيدي يحيى بني زروال وسيدي الحاج امحمد وجزء من ساكنة جماعة تبوذة بسبب نقل ملفات ابنائهم الناجحين للأولى باك من الثانوية الإعدادية سيدي يحيى بني زروال إلى ثانوية الإمام الشطيبي بغفساي، هذا القرار رفضه آباء وأولياء وأمهات التلاميذ والتلميذات رفضا باثا ،على اعتبار أن الإعدادية الثانوية سيدي يحيى بني زروال تحتضن ملحقة للتعليم الثانوي التاهيلي، وتتوفر على الأطر التربوية الكافية،لكن المديرية الإقليمية للتعليم بتاونات تتذرع باتخاذها لقرار تنقيل تلاميذ الأولى باك بحجة عدم كفاية الحجرات.
هذا التبرير لم يستسغه آباء وأولياء التلاميذ لكون عملية  توسعة الإعدادية ببناء حجرات تم الإعلان عنها منذ حوالي ثلاث سنوات ،لكنها مديرية التعليم لم تقم بتنفيذ مشروع التوسعة،بدعوى أن الصفقة تم الإعلان عنها مرتين دون أن يشارك فيها أي مقاول وهذا سبب غير مقنع وغير موضوعي إطلاقا. لذلك تتحمل المديرية الإقليمية للتعليم بتاونات  مسؤولياتها كاملة في حالة ما إذا لم يلتحق أي تلميذ من الأولى باك بمدينة غفساي.
وتجدرالاشارة إلى أن جمعية الآباء قامت بمراسلة عامل الإقليم والسلطات في الموضوع.

Share

------------------------ المواضيع والمقالات والردود ومقاطع الفيديو المنشورة لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر الموقع ولا تتحمل إزاءها تاونات نيوز أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية