التحديث الأخير :09:44:01 ص

الصفحة الحالية : تاونات تحت المجهر بوق السوق مقبرة "سيدي علي" بقرية با محمد يطالها التهميش

مقبرة "سيدي علي" بقرية با محمد يطالها التهميش

هشام بريطل ـ تاونات نيوز ـ من القضايا المسكوت عنها في بلدية قرية با محمد هي الحالة المزرية التي أصبحت عليها مقبرة سيدي علي التي أصبحت مرتعا ومكانا للمنحرفين والمجرمين والمقامرين فعلى رفات العباد يشربون كؤوس الخمر ويقومون بأبشع الممارسات ، ناهيك عن أسوارها التي تهدمت وأصبحت أنقاضا أما العشب والنباتات الطفيلية التي تحجب عنك رؤية أقربائك من الموتى فحدث ولا حرج ، صراحة لاعزاء للموتى بقرية با محمد ولا احترام لمقابر المسلمين .

أتساءل لماذا لايهتم المسؤولين بهاته المقبرة لماذا نحس بالخجل والإحتقار والحكرة كلما زرناها بل وزارها من هم يسكنون خارج المنطقة ، أما الإكتظاظ لقد أصبحت تعج بالموتى وأصبح التفكير في إحداث مقبرة أخرى أمر مفروض وضروري لكن على أحدث مستوى بحيث نساهم في إعطاء للمقبرة قيمتها الروحية واحترام لموتى المسلمين ، أتعجب كثيرا فإصلاح هاته المقبرة لن يكلف القيمين على تدبير الشأن المحلي الشيء الكثير لن تساوي تكلفة بعض الأنشطة الفارغة ، قد يبدو للبعض بأن هذا الموضوع لايستحق التحدث عنه أو إثارته بل هو في حقيقة الأمر أمر في غاية الأهمية .
إن الفوضى تعم مقبرة حي سيدي علي والتهميش يطالها لانطلب منكم أيها المسؤولين سوى رد الإعتبار لها وتطهيرها نطالب أن يعيش الإنسان كريما في حياته ويهنأ بمقبرة لها حرمتها في مماته .

Share

------------------------ المواضيع والمقالات والردود ومقاطع الفيديو المنشورة لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر الموقع ولا تتحمل إزاءها تاونات نيوز أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية