التحديث الأخير :09:33:15 م

الصفحة الحالية : في الواجهة في الواجهة

في الواجهة

تاونات :البيان الختامي للدورة الخامسة للمجلس الإقليمي لحزب العدالة والتنمية

  • PDF
تاونات نيوز/عبدالحق السطي

تحت شعار"اعتزازا بالثقة الشعبية والنتائج القيمة لحزبنا إقليميا ووطنيا ودعما لمواصلة الإصلاح "والتزاما بالأنجندة التنظيمية والقوانين الداخلية ،غقد حزب العدالة والتنمية بتاونات مجلسه الإقليمي في دورته الخامسة يوم الأحد 27 نوبر 2016 بمقره الإقليمي بمدينة تاونات ، ناقش خلاله وصادق على التقريرين الأدبي والمالي واعتمد البرنامج والميزانية السنويين للحزب برسم 2017 ، وقد سجل المجلس مايلي:

لتحميل البيان اضغط على الرابط أسفله:

http://up.top4top.net/downloadf-339eqstr1-pdf.html


الدورة10 قسم الهواة شطر الشمال: اتحاد تاونات يضرب بقوة المتزعم الاتحاد الاسلامي الوجدي بأربعة اهداف لهدفين

  • PDF

تاونات نيوز/يوسف السطي

حقق فريق اتحاد تاونات انتصاره الثالث في البطولة على حساب الاتحاد الاسلامي الوجدي المتزعم بارعة اهداف لهدفين، بالملعب16 نونبر مساء يوم الأحد27نونبر2016 بمناسبة الدورة العاشرة من القسم الوطني الأول هواة شطر الشمال، الفريق المحلي دخل بمعنويات كبيرة بعد انتصاره على المتزعم السابق نجم شباب البيضاوي في الدورة الثامنة بنفس الملعب وعودته بتعادل ثمين في الدورة التاسعة من الملعب البشير بالمحمدية من أمام المطارد على الزعامة شباب المحمدية، ويضغط بقوة على الحارس الوجدي ليحصل التاوناتيون على ضربة جزاء لم يفلح الغياتي في ترجمتها لهدف، ليرد الزوار في الدقيقة17 بهجوم مضاد ومن قذفة قوية سجل الوجديون هدف السبق،رد فعل المحليين كان سريعا برأسية النخلي في ا لدقيقة24 مسجلا هدف التعادل، نفس اللاعب يضيف الهدف الثاني في الدقيقة30 وقبل نهاية الشوط الاأول وفي الدقيقة37عدل الزوار من النتيجة لينتهي الشوط الأول بالتعادل هدفين لمثلهما، وفي الشوط الثاني رغم خروج النخلي المصاب فقد ضغط أبناء المدرب العامري على مرمى الوجديين ليسجل المخضرم بوبكراوي الهدف الثالث في الدقيقة 21من الشوط الثاني وبعد اتمام العامري التغييرات الثلاث وقبل نهاية اللقاء بعشرة دقائق استطاع لاعب وسط الميدان خالد خوان من توقيع الهدف الرابع، الزوار حاولوا العودة للمقابلة رغم التغييرات الثلاث للمدرب لم توتي اكلها لينتهي اللقاء بأربعة أهداف لهدفين ويتجمد رصيد الاتحاد الاسلامي في 17نقطة في قمة مجموعة الشمال بفارق الأهداف مع كل من شباب مريرت وشباب المحمدية ونجم شباب البيضاوي، في حين ارتفع رصيد اتحاد تاونات بهذا الانتصارالى 11نقطة ويرقى للمرتبة12 بعدما كان يحتل الرتبة الأخيرة، اتحاد تاونات سيرحل الى مريرت لمواجهة صاحب رصيد 17نقطة والمطارد للزعامة شباب مريرت والعائد بانتصار من ميدان شباب العرائش بهدف لصفر. هل اعتبار هذا اللقاء لتاونات لقاء ثأر؟

يبقى السؤال هل أصبح "ملعب 16نونبر (ملعب الرميلة) بتاونات مقبرة للمتزعمين وللفرق الكبار شطر الشمال؟


 

تاونات : حزب العدالة والتانمية يعقد اجتماع مجلسه الإقليمي السنوي والتأكيد على مواصلة برنامجه الإصلاحي

  • PDF

تاونات نيوز/علي العسري

تحت شعار "اعتزازا بالثقة الشعبية والنتائج القيمة إقليميا ووطنيا للحزب ودعما لمواصلة الإصلاح" ووفاء بالاستحقاق التنظيمي السنوي، نظم حزب العدالة والتنمية بتاونات مجلسه الإقليمي الخامس الذي عرف تقييم أداء الحزب بالإقليم خلال السنة الماضية التي توجها بحصوله على مقعد بمجلس النواب لأول مرة وظفره بثقة ما يقارب 22000 ناخب وناخبة وهي نتائج جد طيبة إذا ما قورنت بشراسة المنافسين والتدخلات السافرة للسلطات التي ترجمت بالضغط على مرشحيه وترهيب الناخبين من التصويت لصالحه، كما اعتمد المجلس الإقليمي البرنامج والميزانية الحزبية للسنة المقبلة التي ستكون سنة تنظيمية ستجدد فيه هياكل الحزب الإقليمية والمحلية، وقد عرف المجلس نقاشا عميقا للشان السياسي والتنظيمي والتعبير عن الاستعداد الكامل لدعم مسيرة مواصلة الإصلاح بقدر ما نالته من ثقة وسند شعبي واضح في الاستحقاقات الانتخابية التشريعية الأخيرة الماضية.

أورتزاغ :غياب ممرضة يثير احتجاجات نساء قصدن المركز الصحي من أجل التلقيح لأبنائهن

  • PDF
متابعة/تاونات نيوز
عرف مركز جماعة أورتزاغ صبيحة يوم الإ‘ثنين 21/11/2016 احتجاجات نسائية شاركت فيها حوالي 30 امرأة ،وذالك بسبب عدم تمكنهن من التلقيح لأبنائهن ، مما دفعهن إلى تنظيم مسيرة احتجاجية إلى مركز القيادة بالجماعة.
فقد عبرت المحتجات المنحدرات من المجال الترابي لجماعة أرورتزاغ،في لقاء حصري مع جريدة "تاونات نيوز" عن امتعاضهن واستنكارهن الشديد للحالة التي وصل إليها الوضع صحي بجماعتهن ،حيث لا وجود لمن يقوم بالتلقيح لأبنائهن ، وهي حالة تتكر باستمرار ، ناهيك عن الإستفزازات التي يتعرضن لها من بعض القائمين على شؤون المركز.
ولإسماع صوتهن للجهات الرسمية قمن بمسيرة اتجاه مركز قيادة أورتزاغ على الساعة العاشرة والنصف صباحا،ليفاجأن بغياب قائد القيادة ، الشيء الذي دفعهن للتجمهر مرة أخرى أمام باب المركز الصحي ، يتوسلن عطف طبيبته الوحيدة لمساعدتهن على تلقيح أبنائهن.خاصة وأن أغلبهن قدمن من دواوير نائية .
ولمعرفة حيثيات المشكل اتصلت جريدتنا ، من خلال مراسلها ، بالسيدة طبيبة المركز الصحي التي عبرت عن تعاطفها مع الأمهات المحتجات ،وأكدت أن سبب التأخر في إجراء عملية التلقيح للأطفال الذين احتجت أمهاتهم راجع إلى تزامن هذه العملية مع عملية توليد تقوم بها ممرضات المركز الصحي ، وأنها طالبت من النساء الإنتظار حتى الإنتهاء من عملية التوليد ، لكنهن ، حسب الطبيبة ، رفضن ذلك بدعوى أن المركز الصحي يتوفر على عدة ممرضات وأنهن يسكن بعيدا عن مركز الجماعة.
وعبرت الطبيبة للجريدة أن عملية التلقيح هي من اختصاص الممرضين المجازين من الدولة ، ولا يتوفر المركز الصحي إلا على ممرضتين في هذا التخصص ، واحدة تقوم بعدة عمليات طبية داخل المركز وأخرى متغيبة ابتداء من 14/10/2016 ،بدعوى استفادتها من شهادة طبية ، الأمر الذي جعل الطبيبة تراسل مديرية تاونات في الموضوع لكن دون جدوى .أما الممرضات الأخريات فهن مولدات ، ولا يقمن بعملية التلقيح إلى تطوعا .لكن تزامن هذه العملية مع عملية توليد مستعجلة تسبب بدون إرادة من الطاقم الطبي في هذا التأخر.
وعبرت السيدة الطبيبة عن استيائها من عدم تعويض الخصاص الذي تركته ثلاث ممرضات غادرن المركز الصحي ، الشيء الذي تسبب في مثل هذه التعثرات التي تحدث بين الفينة والأخرى
.


.

وجهة نظر/فاجعة الحسيمة : من التحكم إلى التهكم

  • PDF

عبد الحق أبو سالم // تاونات نيوز

نزلت هسبريس إلى الشارع ، تستجوب المغاربة حول ما تعرض له ، الشاب المرحوم الذي كان يدعى قيد حياته ، محسن فكري ، فجاءت كل الآراء بكون الطريقة البشعة التي قتل بها فكري ، الذي الكل أجمع على كونه ، " شهيد الحكرة" .سواء كان ارتمى بنفسه في شاحنة الازبال ، أوتم رميه ، المهم أن الشاب قتل بطريقة بشعة يتحمل فيها المسؤولية سائق الشاحنة ، والشرطي الذي أمر بإلقاء كمية السمك بشاحنة الأزبال سواء قال "طحن مو" أو لم يقلها . ولا ندري هل حضر طبيب بيطري عن مكتب السلامة الصحية للمنتجات الغذائية ، أم أن الشرطي هو الذي قام بهذا الدور ، نصب نفسه شرطيا وطبيبا بيطريا في نفس الآن!!!!!! .

حقيقة عندما تهضم حقوق المواطن ، وتداس كرامته بهذا الشكل ، خصوصا عندما يرتبط الأمر بقطع الأرزاق عن الناس دون موجب حق ، نصبح أمام مسألة حياة أو موت يطبق عليها منطق "قطع الأعناق ولا قطع الأرزاق " . وهذا ما حصل لهذا الشاب ، الذي سدت في وجهه كل الأبواب ، بتصرف طائش لشرطي لم يقرأ عواقب ، ما يمكن أن يترتب عن تصرفه اللاقانوني واللا إنساني ، وكذا تصرف سائق الشاحنة الذي بدوره لم يتردد في تنفيذ أوامر الشرطي ، فقام بطحن الشاب ، حسب كل الروايات التي وردت علينا من الحسيمة .في انتظار الرواية الأخيرة التي سيخرج بها التحقيق الذي فتح في الملف.
وهذا الفعل يجرنا إلى استحضار الخطاب الملكي الأخير الذي تحدث فيه جلالته عن المفهوم الجديد للإدارة سنة 2016 ، بعد مرور 17 سنة عن إطلاق خطاب المفهوم الجديد للسلطة سنة1999 ، والذي من بين ما جاء فيه أن يكون رجل السلطة في خدمة التنمية بالدرجة الأولى ، وأن لا يهضم حقوق المواطنين بدون سند قانوني ، وأن لا يقطع الرزق على الناس ، بسبب غضبة انتخابية عابرة أو ديكتاتورية تسكنه فتجعله يحسب نفسه في مصاف قشدة الناس كلهم La crème des gens ، هذا الاحساس يجعله يحس بالأنا التي تجره إلى التفريق بين المواطنين ، وترتيبهم من درجة 1 إلى درجة رقم ...لا أدري كم . فيكون تصرفه رفض كل ملفات المواطنين السلبيين حسب تصنيفه ولو كانت قانونية بل في بعض الحالات رفضها يتم حتى قبل الاطلاع عليها. بالمقابل تتم محاباة المواطنين الإجابيين ،دائما حسب تصنيفه وقبول ملفاتهم ولو كانت ناقصة. المهم يسود منطق لمن هذا الملف ومن وراءه ولأي تراب ينتمي صاحبه ولفائدة من صوت خلال الانتخابات الأخيرة (بطاقة معلومات تهيأ لكل مواطن في مخيلة المسؤول فيغيب الخطاب الملكي هنا وتتم معاقبة التراب بكامله بناه على موقف مواطنيه القانوني والسليم ) هذا هو المنطق الذي أصبح سائدا للأسف الشديد وهو منطق انتقامي رخيص ودنيء .كل هذه الممارسات حقيقة لن تزيد الطين إلا بلة ، ولن تساهم إلا في زرع الفتنة في هذا الوطن الآمن والمستقر ، فأحسن نعمة تتمناها الشعوب هي نعمة الأمن والاستقرار والعيش الكريم ، وهذا الأمر يجرنا إلى مسألة أخرى ، ترتبط بالمعاناة اليومية للمواطنين بعد المحطة الانتخابية الأخيرة ليس فقط بالحسيمة ، مع بعض رجال السلطة حتى لا نعمم، لأنه هناك رجال سلطة ورجال أمن شرفاء ، ممارسات تتم عملا بمبدأ " إما أن تنفذ الأوامر وإما أن تعاقب وتحرم من كل حقوقك ".وفي هذا الباب كم من مواطن تجرع المرارة ولا زال ، بسبب موقف عادي ، كونه أدلى بصوته لهذا أو ذاك . فكم من حقوق هضمت خلال هذه الفترة القصيرة دون سند قانوني ، وقد قمنا بإحصاء كل المواطنين الذين هضمت حقوقهم ، ننتظر إلى أن يصل مسلسل الانتقام الرخيص هذا الذي يقوم به بعض الأشخاص إلى نهايته، آنذاك سنبسط كل الخروقات للرأي العام كي يقول كلمته فيها ، لماذا هضمت حقوق فلان؟ ولماذا تمت محباة فلان؟ولماذا تم تعيين فلان ؟ ولماذا ولماذا ..؟؟؟؟ ففي هذا الأسبوع ذهب مواطن على سبيل المثال لا الحصر بقيادة بني زروال بغفساي ،عند أحد أعوان السلطة ، طلب منه شهادة الحياة ، فأجابه العون بكونه لا يمكنه أن يسلم له الشهادة إلا بعد الإلتزام على نفسه (أي التزام المواطن طالب الشهادة ) بكونه لا زال حيا، رغم كون العون يرى المواطن أمامه حيا يرزق ومع ذلك يطالبه بالالتزام فأي استهتار بكرامة المواطن أكثر من هذه ؟ فبالله عليكم هل بهذا المنطق سننزل الخطاب الملكي إلى حيز التنفيذ . إنها يا إخواني ممارسة أكل عليها الدهر وشرب ، لا زلنا نعاني منها مع بعض الأشخاص الذين أصيبوا بمرض قصر النظر ، ناسين أن الدور الأول المنوط بهم هو الحفاظ على استقرار البلاد وليس كهربة الجو وزرع الفتنة، فالفتنة نائمة لعن الله موقظها .
فهذه الممارسات تذهب في الاتجاه المعاكس لما جاء به الخطاب الملكي الأخير ، الذي أكد على كون الإدارة و المسؤولين يجب أن يكونوا في خدمة المواطنين ، وليس في خدمة فلان أو فلان . فما نعاني منه اليوم لا يرتبط بالقانون ، فالمغرب والحمد لله يتوفر على ترسانة قانونية قوية ، بل نعاني من طريقة تطبيق القانون ، ومن تأويل القانون من طرف أشخاص يزيدون في العلم كما يقال ولا يفقهون شيئا في القانون، وهذا ما حدث للشاب فكري فعوض ، أن يتدخل مكتب السلامة الصحية ، وحتى وإن سحب منه السمك كان على الشرطي ، أن يحرر محضرا في الموضوع طبقا للقانون بحضور كل المصالح المعنية ويقدم السمك لإحدى الخيريات ، هذا إن كان يستجيب للمعايير الصحية ، أو يتم إتلافه عن طريق حرقه إن كان لا يستجيب. أما أن يلقى به في شاحنة الأزبال فهذه قمة البلادة ، وقمة الديكتاتورية ، وقمة الهمجية التي تصرف بها الشرطي ، وقمة الظلم الذي أصبح المواطنون يطالبون بتوزيعه بالعدل بين الناس ، وقمة الحكرة والتهكم ...وقمة الاستهتار بالمسؤولية و بكرامة المواطن .... لقد أصبحنا نعيش اليوم فترة التهكم بعد أن عانينا في السابق من التحكم . لكن ما نتمناه هو أن يأخذ الملف طريقه السليم والسريع ، بعيدا عن كل تسييس واستغلال سلبي .من طرف بعض الجهات التي تنتظر وتتحين مثل هذه الأحداث على أحر من الجمر لتركب عليها .

قبل أن أترككم مع رأي الشارع حول ما وقع بالحسيمة ، أتقدم بالتعازي الحارة والمواساة الصادقة لعائلة الفقيد المكلومة ، بسبب المصيبة التي حلت بها ، بفقدان فلذة كبدها بهذه الطريقة البشعة ، وأتمنى أن يتم التعامل بحكمة وروية ، بعيدا عن كل ما يمكن أن يزرع الفتنة في هذا الوطن الآمن والمستقر تحت راية الملك محمد السادس دام له النصر والتمكين.

------------------------ المواضيع والمقالات والردود ومقاطع الفيديو المنشورة لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر الموقع ولا تتحمل إزاءها تاونات نيوز أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية