التحديث الأخير :06:46:15 م

الصفحة الحالية : في الواجهة في الواجهة

في الواجهة

ماذا يحدث لرجال الأمن بالمغرب...؟؟؟

  • PDF
عبد المغيث جبران ـ تاونات نيوز ـ تنامت في الفترة الأخيرة أحداث مأساوية شهدتها أوساط رجال الأمن بالمغرب، توزعت بين محاولات الانتحار، أو الإقدام على القتل، وحالات انهيار عصبي، ما يطرح سؤالا عريضا بشأن الحالة النفسية لعدد من موظفي الأمن، الذين يتعرضون لضغوطات العمل وجسامة المسؤولية.
وفيما تؤكد إدارة الأمن بأنها تتوفر على خلايا تضم أخصائيين نفسيين، دورها الرئيس مواكبة الحالة النفسية لموظفيها وسلوكاتهم عند الاقتضاء، يرى متابعون أن الأمر يتعلق بنتائج طبيعية للضغوطات المهنية والنفسية التي يتعرض لها رجال الأمن، خاصة من ذوي الرتب الصغيرة.

يَقتلون ويُقتلون..
خلال مدة زمنية قصيرة لم تتجاوز بعضة أسابيع، حدثت جريمة قتل كان وراءها رجل أمن أجهز على ثلاثة من أفراد أسرته بالقنيطرة، كما أقدم شرطيان على إنهاء حياتهما بطريقة مأساوية، فيما هدد آخر رئيسه في العمل، بينما اضطر رجل أمن لتوقيف وفد رسمي للشكوى من مشاكل في عمله.
شرطي، في بداية عقده الخامس، وضع حدا لحياته، قبل أيام قليلة، في مسكنه بأحد أحياء مدينة تاوريرت، مفضلا أن ينهي عمره بحبل لفه على عنقه، حتى اختنقت أنفاسه ولفظ روحه لبارئها، ما شكل صدمة لأسرته ومحيطه القريب، بالنظر إلى السمعة الطيبة لرجل الأمن المنتحر.
ويبدو أن الشرطي المنتحر كان يتلقى علاجا نفسيا خلال فترات مختلفة في مستشفى الفارابي بمدينة وجدة، ما يرجح بقوة أن السبب الذي دفعه إلى الإجهاز على حياته نفسي بالأساس، وبأنه لو كانت نفسيته سليمة وسوية، لما عرض حياته إلى تلك النهاية التراجيدية.
وقبله بيوم قبل ذلك، اختار موظف أمن برتبة مقدم شرطة في وجدة أن ينتحر شنقا، حيث كان في عطلة مرضية، ويتابع علاجه عند طبيب متخصص في جراحة الجهاز العصبي، إذ عثر داخل بيته عن وصفات طبية وعقاقير خاصة بعلاج الأمراض العصبية والنفسية.
وفي فبراير المنصرم، اهتز الرأي العام المغربي على وقع جريمة دموية كان بطلها شرطي غاضب فقد السيطرة على أعصابه، حيث لجأ إلى مسلحه الوظيفي ليقتل زوجته ووالديها معا دفعة واحدة، وذلك لسبب قيل إنه تافه، لكنه يعري نفسية هشة ومصابة بعدد من الأعطاب.
وأفرغ الشرطي رصاصات عديدة من سلاحه الوظيفي في جسد زوجته، وهي زميلته في سلك الشرطة أيضا، وفي جسدي صهريه، كل واحد في مكان، حيث توزعت مشاهد الجريمة الشنيعة بين الشقة والمصعد والمرأب، ما يدل على شخصية عصبية وهائجة للشرطي القاتل.
وقبل جريمة القتل هذه، كان شرطي آخر من الدار البيضاء قد أثار جدلا، بعد أن تعمد إلى توقيف وفد أمني رسمي، ليقدم شكواه أمام مسؤولين كبار، حاول بعضهم ثنيه عن خطوته، لكنه أظهر تذمره من ذلك، وعزا خطوته إلى مشاكل تعترضه في مهنته بسبب رؤسائه، فيما أحالته إدارة الأمن على التأديب.

المتابعة النفسية لرجال الأمن
المعالج النفسي، محمد قجدار، قال إن ما يحدث لبعض رجال الأمن في المغرب عبارة عن حالات معزولة وفردية، قد لا ترقى إلى درجة الظاهرة بالمعنى العلمي للكلمة، لكنها تؤشر على اختلالات نفسية فادحة عند هذه الفئة، جراء عدد من العوامل الذاتية والموضوعية.
ونبه قجدار إلى أن الشرطي يعمل أحيانا كثيرة في ظروف مهنية صعبة تعود إلى ساعات العمل الطويلة، وكثرة الأوامر الصارمة التي يتلقاها كل يوم، فضلا عن المشاكل الأسرية التي قد تعترضه، أو مشاكل مالية ترجع مثلا إلى الديون التي قد تطوق عنقه، ما يفضي به إلى أرض خصبة لأمراض نفسية.
العربي، رجل أمن متقاعد، قال لهسبريس إن رجل الأمن يكون في عدد من الحالات معرضا لانهيارات عصبية ونفسية، تتمثل في انفعالاته التي يبديها أمام زملاء المهنة، أو يفرغها في وجه رؤسائه المباشرين، مبرزا أن الشرطي قبل توظيفه لا يخضع لتكوين لمعرفة صحته النفسية".
وتشترط إدارة الأمن لتوظيف رجل الأمن، بمختلف رتبه بدء من حراس الأمن إلى عمداء الشرطة، أن يكون بصحة بدنية جيدة، مع اشتراط قامة بمعايير محددة، ومستوى جيد من النظر، فيما تغيب مواكبة ماضي المترشح لمنصب رجل الأمن، هل نفسيته سوية أم أنها مختلة.
وبالمقابل يؤكد مصدر أمني بأنه بخلاف ما يذهب إليه البعض، فإن المتقدمين للعمل في وظائف أمنية يخضعون لفحوصات من طرف أخصائي نفسي، يعمل على تنقيط المرشح من ناحية قدرته النفسية على تحمل أعباء المهنة، فضلا عن مواكبته نفسيا إذا احتاج الأمر ذلك طيلة ممارسته للعمل الأمني".

taounate - Facilités de paiement des factures

  • PDF

Tajeddine Mustapha - TAOUNATENEWS - Le secteur de Maroc Telecom devrait se féliciter dans les facilités dans les procédures de paiement surtout les paiements échelonnés et les paiements par avance, ces derniers tranquillisent les clients qui habitent dans des douars qui connaissent les difficultés de la route et loin de points de paiement et les clients qui veulent maitriser leur poche financière.

C’est pourquoi, l’office national de l’eau potable et d’électricité devrait aller dans les mêmes facilités de paiement de Maroc Telecom via création la possibilité de paiement par avance car plusieurs clients veulent payer les factures de l’eaupotable mensuellement au lieu de trimestriellement pour ne pas alourdir le pouvoir de paiement car le montant global dans trois mois devient très lourd, ce qui nécessite un paiement mensuel.

Bien plus, Maroc Telecom a donné la possibilité de règlement des factures en versements selon la capacité des clients et la possibilité encore de payer les factures téléphoniques via l’internet ou par guichets automatiques, ce qui traduit la citoyenneté de l’entreprise.

Taounate le 14/01/2015.


السلطة المحلية بقرية با محمد والتمييز بين المواطنين في عملية تحرير الملك العام

  • PDF

هشام بريطل ـ تاونات نيوز ـ تعمل السلطة المحلية بقرية با محمد هاته الأيام على تنفيذ قرارات المجلس البلدي، التي لم يتم اطلاع أرباب المحلات التجارية عليها، تقضي بتحرير الملك العام حفاظا على حقوق المارة وإضفاء الجمالية على قرية منكوبة في شتى المجالات ، نصفق لمثل هاته العمليات ونثمنها لكن عندما يطال تحرير الملك العام بعض المحلات دون أخرى واستعمال العصا الغليظة مع بعض المواطنين الذين ينخرطون في جمعيات المجتمع المدني والذين يعبرون عن مواقفهم الجريئة من سوء تسيير الشأن العام المحلي وندخل في باب تصفية الحسابات الضيقة وهنا تكون السلطة المحلية قد مارست الشطط والتنكيل ببعض المواطنين ، وعندما تجد المجلس البلدي لايصدر قرار اخلاء الملك العام في حق بعض النافذين ولايسري عليهم القانون يحس المواطن البسيط بنوع من الحكرة وأنه مواطن من الدرجة الثانية في الوقت الذي يؤكد فيه دستور المملكة لسنة 2011 على أن جميع المواطنين سواسية في الحقوق والواجبات وتلك هي المواطنة الحقة .

هناك مجموعة من القرارات صادرة عن المجلس البلدي لم تنفذها السلطة المحلية بقرية با محمد ويتعلق الأمر بقرار سحب رخصة فتح مقهى في حق بعض الأعيان الذي مايزال لحد الساعة يحتل أراضي الغير.
إن المواطن بقرية با محمد وخصوصا أصحاب المحلات التجارية ينددون بمجموعة من أوجه احتلال الملك العام بقرية با محمد وسكوت السلطة المحلية عنها بل وعجزها عن إخلائها مثل إقامة محول كهربائي تابع لتجزئة عشوائية تابعة لأحد المنعشين العقاريين بمحاداة الملعب البلدي مما يهدد أرواح المارة ومرتادي الملعب البلدي ، ناهيك عن إقامة أكشاك في ملكية أحد أصحاب محطات البنزين قبالة السوق الأسبوعي ، ناهيك عن احتلال الملك العام بالسوق المركزي من طرف بعض الأعيان كذلك والذي حصل على شهادة إدارية تملك بها رصيفا كان يؤدي عنه واجب يدفع إلى قسم مداخيل بلدية قرية با محمد.
من المسؤول عن احتلال الملك العام ؟ إن المسؤول الأول والأخير هو المجلس البلدي الذي كان من المفروض عليه أن يحترم القانون الذي يحدد الملك العام عند الترخيص بفتح مجموعة من المحلات التجارية وهنا تتجلى العشوائية في التسيير والترخيص من أجل التصويت والظفر بمقاعد انتخابية يقول المثل الشعبي " قالوا طاح قالوا من الدار خرج مايل " ، نرفض تحمل تقصير المجلس البلدي في التسيير ، نرفض أن يكون المواطن شماعة لأخطائهم ، الكل في قرية با محمد يصيح بلسان واحد " اللهم هذا منكر" من السياسة المنتهجة من طرف السلطة المحلية التي أصبح همها الوحيد هو إرضاء مافيا العقار على حساب المواطن المسكين المغلوب على أمره .
عملية تحرير الملك العام بعد إحداث ما يسمى قهرا النيلو يظهر للعيان على أننا من دول العالم الثالث ، فقبل ذلك كان من المفروض تحرير الملك العام .
إن قرية با محمد تعيش في مستنقعات من الفساد في بحر الظلمات خروقات بالجملة وانتهاكات لحقوق الإنسان وتغاضي السلطة المحلية عن محاربة التجزئات العشوائية وفضح لوبي العقار وأسماك القرش التي تسرق أملاك الدولة والأغيار ناهيك عن كارثة عظمى تتعلق بتسليم شواهد إدارية مغشوشة بالدليل والحجة وسنأتي على نشر مقال مفصل بالوثائق الملموسة التي لاتقبل التكذيب مع إعداد تقرير شامل في الموضوع سيتم إرساله إلى الجهات المختصة بالإضافة إلى التلاعبات التي طالت تجزئة حي سيدي علي وقرار الإستثناء وتناقضه مع الرخصة الممنوحة ووووووو سنحاول أطلاع الرأي العام المحلي بقرية با محمد في إطارجمعية حركة آفاق مدى حجم الفساد المستشري بقرية با محمد .
لن نمل من الكتابة رغم المضايقات رغم العصا الغليظة رغم الحصار فقلمنا سلاحنا وقلمنا صوتا ستسمعه الجهات المعنية آجلا أم عاجلا خصوصا ونحن نعيش في العهد الجديد الذي أرسى قواعده صاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله وأيده الذي لايرضى أبدا أن تتعسف السلطة على رعاياه وعلى ساكنة تقول " عاش الملك

أعضاء شبيبة العدالة والتنمية بعين عائشة يتقدمون ببرقية شكر وامتنان لقائد قيادة عين عائشة ويشيدون بأدائه المهني وجرأته في التصدي لمظاهر البؤس والانحراف بالمنطقة

  • PDF
متابعة ـ تاونات نيوز ـ يتشرف أعضاء الكتابة المحلية لشبيبة العدالة و التنمية بعين عائشة بتقديم أسمى عبارات الشكر والتقدير و الامتنان إلى السيد قائد قيادة عين عائشة بإقليم تاونات الذي جسد بشكل قوي منذ تعيينه سنة 2012 المفهوم الجديد للسلطة الذي أعلن عنه الملك محمد السادس نصره الله في الخطاب الملكي  شهر أكتوبر 1999 الذي أعاد ترتيب وظيفة رجال السلطة وتوجيهها للاهتمام برعاية المصالح العمومية والشؤون المحلية، والحفاظ على السلم الاجتماعي، و نهج سياسة القرب من خلال الاحتكاك المباشر والميداني بالمواطنين و إشراكهم لإيجاد حلول لمشاكلهم.

الخطاب الملكي التأسيسي جاء أيضا لصياغة تصور جديد للإدارة الترابية و إدخال متغير جديد في بنيتها عبر إعطاء رجل السلطة وظيفة جديدة و تدبيرا جديدا في علاقة الإدارة بالمواطن تكريسا لمفهوم القرب و المواطنة و بالتالي الجمع بين المراقبة و الضبط و بين التنمية الاقتصادية و الاجتماعية.

و منذ توليكم الإشراف على الملحقة الإدارية بعين عائشة أواخر سنة 2012 عملتم سيدي القائد المحترم على تطبيق وتنفيذ كل التعليمات والتوجيهات الخاصة بالمفهوم الجديد للسلطة ونهج سياسة القرب في علاقتكم مع المواطنين، حيث جسدتم بشكل قوي هذين المفهومين من خلال تعاملكم مع الملفات الشائكة التي تعرفها جماعة عين عائشة عموما و مركز الجماعة بشكل خاص انطلاقا من المركب الحرفي الذي عرف انطلاقة جديدة و حركية غير مسبوقة داخل أجنحته بفضل مقاربتكم التشاركية مع كافة الأطراف لمعالجة هذا الملف و مراقبتكم المستمرة و سهركم الدائم على تطبيق مقتضيات كناش التحملات المنظم لعملية استغلال المحلات المهنية بالمركب المهني في انسجام  مع تعليمات و توجيهات السيد عامل إقليم تاونات في هذا الموضوع.

لقد عبرتم سيدي قائد قيادة عين عائشة أيضا منذ تعيينكم عن قدرتكم وشجاعتكم في محاربة ظاهرة  الاتجار في المخدرات بكل أصنافها في إطار حملاتكم الاستباقية التي ما فتئتم تطلقونها من حين لآخر حيث عرفت تجارة المخدرات بكل أنواعها بضواحي جماعة عين عائشة  تراجعا ملموسا نتيجة هذه الحملات التمشيطية المكثفة والغير المنقطعة التي تقومون بها و الذي تكلل في غالبيتها بالنجاح لاعتمادها  أساليب وتقنيات مدروسة بإحكام  تهدف بالأساس إلى  اجتثات منابع توزيع و ترويج المخدرات على مستوى منطقة عين عائشة، وبالموازاة مع هذه المقاربة الأمنية اعتمدتم مقاربة أخرى لتطويق الظاهرة في أفق القضاء عليها و ذلك من خلال  إشرافكم المباشر على تنظيم أنشطة أخرى اجتماعية و ثقافية و تحسيسية بتنسيق  مع المجتمع المدني و المؤسسات التعليمية و التي كان من بين أهمها  اليوم التحسيسي الذي أطرتم حول" أخطار المخدرات و آثارها على المؤسسات التعليمية و المجتمع بشكل عام" لفائدة تلاميذ الإعدادية الثانوية مولاي عبد العزيز بجماعة عين عائشة، بالإضافة إلى مساهمتكم الفعلية في إخراج بعض المشاريع التنموية و التي تستهدف الشباب بشكل أساسي كالملعب المعشوشب لكرة القدم الذي أصبح مفتوحا في وجه شباب المنطقة و المسبح البلدي و دار الشباب و هما كما بلغ إلى علمنا في المراحل النهائية لبداية الأشغال فيهما.

كما عملتم السيد القائد في إطار جهودكم للنهوض بالفعل الثقافي بجماعة عين عائشة للسهر رفقة المجتمع المدني على تنزيل دورتين من مهرجان ورغة الثقافي الذي شهد نجاحا باهرا و إشعاعا كبيرا إن على المستوى المحلي الإقليمي و الجهوي أو على المستوى الوطني.

و سهرتم مشكورين أيضا السيد قائد قيادة عين عائشة بتنسيق جهودكم مع بعض  فعاليات المجتمع  المدني بالمنطقة في مبادرة فريدة من نوعها على المستوى الوطني على بناء قنطرة للراجلين على وادي ورغة لفك عزلة ساكنة أزيد من خمسة دواوير في الضفة الأخرى لهذا الوادي تم إلحاقها بجماعة عين عائشة حديثا وتمكينها من التنقل للاستفادة من  الخدمات الاجتماعية و الإدارية و التعليمية و الصحية حيث أصبحت المسافة الفاصلة بينها و بين مختلف هذه المرافق الحيوية المتواجدة بمركز عين عائشة لا تتعدى بضع أمتار قليلة بدل الكيلومترات التي كانت تقطعها في السابق  للوصول إليها. و ستكون هذه القنطرة بمثابة صمام أمان و معبرا آمنا لساكنة هذه الدواوير  من النساء  و الشيوخ و الأطفال و الشباب بعد أن  كانوا  يقطعون الوادي مستعينين بوسائل بدائية و غير آمنة  للعبور إلى الضفة الأخرى كعجلات السيارات مما يضطرهم في كل مرة يرتفع فيها منسوب مياه الوادي للتوجه عبر المسلك الطرقي الوحيد و البعيد عن مركز عين عائشة بحوالي 5 كيلومترات و بالتالي مزيد من المعاناة خاصة المتعلقة بأبنائهم المتمدرسين الذين ينقطع بعضهم عن الدراسة في المستوى الخامس من التعليم الابتدائي لصعوبة التحاقهم بالأقسام الإعدادية خاصة الفتيات منهم نظرا لبعد المسافة الرابطة بين مقر سكناهم عن المؤسسة التعليمية بحوالي 8 كيلومترات،

و بالموازاة مع أشغال بناء هذه القنطرة قمتم رفقة هذه الجمعيات  تحت إشرافكم دائما سيدي قائد عين عائشة  بتنظيم ورشات فنية  تمثلت في صباغة جدران المنازل المتواجدة بدوار سيدي احمد بالألوان الأساسية لإثارة انتباه و فضول  العابرين للثروة الطبيعية الهائلة الذي تحيط بهذا الدوار من جبال ذات حمولة اركيولوجية غنية و متنوعة ووادي  دائم الجريان من أشهر الأودية بالمغرب. مما سيجعله من الدواوير النموذجية و المتميزة على مستوى الإقليم و الجهة من خلال الارتقاء به و تأهيله ليصبح وجهة سياحية متميزة، و تشتغلون حاليا أيضا على إنشاء مدرجات و إنارتها لتسهيل ولوجية ساكنة دوار سيدي احمد على الممر الرئيسي من جهة القنطرة.  

كثيرة هي المبادرات التي أطلقتموها و ما زلتم تطلقونها على كافة المستويات الاجتماعية والاقتصادية و الثقافية و في كافة مناطق الجماعة الترابية لعين عائشة.

حضوركم كان دائما قويا في الميدان تشتغلون بكل وعي ومسؤولية، جسدتم روح المواطنة الحقة، عرفتم  بطيبوبتكم وصراحتكم عفويتكم  كنتم دائما متواضعين  مخلصين  في عملكم تنكرون ذاتكم  وتضحون بكل غال ونفيس من أجل تحقيق المصلحة العامة وخدمة جميع المواطنين بدون استثناء تؤدون واجبكم بتفان و بكفاءة وإبداع، بناءا على التعليمات التي تتلقونها من السيد عامل إقليم تاونات تماشيا مع روح دستور 2011، همكم في ذلك خدمة المواطنين كنتم دائما رجل الحوار والقرب من المواطن. فالكل يشهد على خلقكم، وعن مواطنتكم وقربكم للمواطن لحل معظم المشاكل العالقة، بدليل أن الساكنة استحسنت تعاملكم سيدي القائد الذي غير فعلا لديهم الصورة النمطية التي كانت معلقة على وجه رجل السلطة عموما.

فشكرا لكم سيدي القائد المحترم على مجهوداتكم الجبارة التي تبذلونها من اجل خلق تنمية محلية مستدامة بجماعة عين عائشة.

و تقبلوا سيدي القائد المحترم أسمى عبارات التقدير و الاحترام

و بالتوفيق في مساركم المهني و في مهمتكم النبيلة لخدمة الصالح العام

و السلام

إمضاء: الكاتب المحلي لشبيبة العدالة و التنمية بعين عائشة

كمال العلمي

عين عائشة في 12 فبراير 2015


الصورة لقائد عين عائشة على المنشأة الفنية الرابطة بين عين عائشة المركز ودوار بني أحمد

ويستمر نزيف حياة الرضع وأمهاتهم بتاونات...

  • PDF
عبد الله عزوزي ـ تاونات نيوزـ من الصين حيث  منظر مؤثر لكلب تفطر قلبه كمدا على فراق رفيقته، وأبى ألا يغادر المكان  الذي لقيت مصرعها فيه  بعدما دهسها سائق، مفضلا المكوث مرابضا بعين المكان وواضعا رأسه على جثتها وهما على  قارعة الطريق  تحت درجة حرارة جد منخفضة،  إلى اليمن حيث منظر الجمل الذي ظل مرابطا بجوار قبر صاحبه الحاج علي حسين النعنع، ممتنعا عن الأكل والشرب لأزيد من أربعة أيام ، و مكتفيا بشم رائحة ثرى المرحوم، وذارفا للدموع، حتى إذا ما أرغم على مغادرة القبر من طرف أهالي قرية بيت الدبيس، محافظة إب وسط اليمن، خوفا على حياته، سرعان ما يعود إلى قبر صديقه مع انفراج اليوم الموالي..، مرورا بفرحة الأسد بمروضه، في منظر شبيه بمداعبة الطفل لأبيه، أو مرورا  بغير هذا و ذاك من المشاهد المؤثرة التي توثق للحظات الوفاء وعربون الشفقة لدى مجتمع الحيوانات، والتي يسهل الولوج إليها بنقرة واحدة على محرك البحث في قلب و ذاكرة يوتوب، وصولا إلى تاونات حيث تختلف القصة و تتكرر مرارا  بطعم غلظة القلب وغيبوبة الضمير، ونزيف الصبيان  تارة أو أمهاتهن اللوائي حملهن وهنا على وهن لشهور و أسابيع، تارة أخرى.

أبو المستشفيات بإقليم تاونات و أبناؤه ببلدياته و جماعاته يصنعون  الموت و يزفون الصبيان بدون ذنب أو سابق إشعار..و يحولون  الفرح إلى حزن و التهاني إلى تعازي، و يسدلون الستار على لهفة الشوق و الإنتظار بالصدمة الأعظم،   والتي لا يمكن أن يحسها إلا المكلومون في حوادث مشابهة.

سياق هذا الكلام هو المقال الذي تصدر صفحة موقع تاونات نيوز  اليوم (17 يناير  2015 ) والذي يعرض صورة مولود يضيع بين أيدينا بعدما تقاذفته القرارات و الأيادي وهو في "ظلمات ثلاث" من باب إلى باب ومن جماعة إلى أخرى، وواصلت عملية قذفه حيا من تيسة إلى فاس، لتتلقفه عائدا  منها ميتا.

قبل شهر، وبالتحديد يوم 18 /12/2014، تقدم المواطن (س.ب) إلى السيد وكيل الملك بالمحكمة الإبتدائية بتاونات بشكاية ضد المركز الصحي بتيسة يشكو فيها الإهمال الذي طال زوجته المرحومة (ع.ب) بعدما وضعت له المولودة  الثالثة، ليجد نفسه يشرب من عصير خاص و حصري بالتوناتين حيث تمتزج فيه فرحة الإزدياد بمرارة الفراق،أو الحياة و الموت في آن.

هل وصلنا  إذا عصر موت الضمير و قساوة المشاعر و دخلناه فاتحين، أم عدنا لعصر الجاهلية حيث العهد الذي كانت تقبر فيه الصبية وهم أحياء؟ فماذا يحدث في وطن المغاربة ، و أين الخلل إذن؟

مقالات ذات الصلة:

http://www.taounatenews.com/2010-11-16-22-32-56/2010-11-16-22-35-37/3891-2015-01-17-12-14-42.html

http://www.taounatenews.com/2011-02-28-00-26-49/2011-02-28-01-01-25/3787-2014-12-18-20-49-09.html

------------------------ المواضيع والمقالات والردود ومقاطع الفيديو المنشورة لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر الموقع ولا تتحمل إزاءها تاونات نيوز أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية