التحديث الأخير :11:24:23 م

الصفحة الحالية : في الواجهة في الواجهة تاونات، جماعة الوردزاغ: التهميش الخارق و العطش الحارق

تاونات، جماعة الوردزاغ: التهميش الخارق و العطش الحارق

  • PDF

تاونات نيوز--عبد الله عزوزي

الصورة المصاحبة للمقال، و التي تعود لسنة 2010، هي للتصميم النظري لمشروع محطة معالجة مياه سد الوحدة و الذي دشنه ملك البلاد بنفسه أثناء زيارته التاريخية لجماعة الوردزاغ في شهر نونبر من تلك السنة ، شهر الملحمات (المسيرة الخضراء و عيد الإستقلال).

لكن، كيف هو الواقع حاليا بعد مرور سبع سنوات تقريبا عن تاريخ إعطاء انطلاقة ذلك المشروع الذي كان يروم إلى تمكين ساكنة تقارب 60000 ألف نسمة من المياه الصالحة للشرب؟

طبعا، أتذكر أنه شُرِعَ في تنفيذه مباشرة بعد تلك الزيارة الملكية التاريخية، إذ باشرت المقاولة النائلة للصفقة عملية الحفر و مد القنوات و بناء المنشآت ذات الصلة بالمشروع، بما فيها تشييد سقايات عند مدخل كل دواوير الجماعة ( أمزو – القلعة –باب زريبة – مزاورو – بني هلال – عين محم- برارين – عين بوشريك – تيزيغان – الصخرة – إيزارة- ...إلخ).

إذ بعد حوالي ثلاثة أشهر من العمل المتواصل توقفت الأشغال التي كان مُبَرْمَجاً لها أن تنتهي في أبريل 2011، و قد أصبح الماء في متناول المنازل بأطفالها و شيوخها...
لكن مُنذ ذلك الحين (أواخر 2011 و بداية 2012) و الأشغال متوقفة. الخسارة لم تقف عند هذا الحد المتمثل في تأخر وصول الماء، بل كانت الخسائرُ جسيمةً و كلفت الجميع الشيء الكثير: كلفت السكان المعنيين و كذا مالية الدولة، بحيث حاليا يكاد يتلاشى و يندثر كل ما تم إنجازه.

وحيث أن خسائر المشروع على هذا القدر من الفظاعة و الثقل، أتساءل لماذا هذا الصمت المطبق، و التعامل المارق، مع حاجيات السكان و مالية دافعي الضرائب المغاربة؟ لماذا لا تخرج الأطراف المعنية بالتعثر من الظل و الظلام و تتقدم إلى منصة الرأي العام لتطلعه على ما يجري؟ لماذا يرى الإعلام المغربي أن تصريح لاعب كرة القدم، أو مدربه، أهم من مصير أطفال الدواوير المعنية بمادة الماء الذين عوض أن يعيشوا طفولتهم كباقي أطفال الطبقات المحظوظة و ينشغلوا ببناء مستقبلهم الدراسي، نجدهم يُوَدّعون مقاعد الدراسة مُبكراً لكي ينذروا نفسهم لتوفير الماء لأسرهم بنقله من منابع غيرُ معالجةٍ و تبعد عن منازلهم بعشرات الكيلومترات؟

فأين المجلس الجماعي، و المديرين الإقليمي و الجهوي للمكتب الوطني للماء الصالح للشرب بكل من تاونات و فاس؟ أين هو كذلك المجلس الإقليمي و ممثل الحكومة على هذا الإقليم المغلوب و المسلوب؟


Share

------------------------ المواضيع والمقالات والردود ومقاطع الفيديو المنشورة لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر الموقع ولا تتحمل إزاءها تاونات نيوز أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية