التحديث الأخير :09:33:15 م

الصفحة الحالية : أخبار تاونات تاونات الآن

المرأة التاوناتية

رئيس جماعة الرتبة يفضح خطيب مسجد يدعو للتصويت ضد العدالة والتنمية

متابعات//تاونات نيوز-في تدوينة جريئة على صفحته على الفيسبوك ،استنكر السيد عبد الحق أبو سالم رئيس جماعة الرتبة ماجاء في خطبة الجمعة التي ألقاها خطيب مسجد حلابة بمركز الرتبة ،التي كانت حسب المدون ، كلها حديثا حول الإنتخابات ،ومطالبة المصلين بالوقوف ضد مرشح حزب العدالة والتنمية السيد نور الدين اقشيبل ،قائلا أن المنطقة ليست في حاجة إلى "لامبة" لأنها تتوفر على كهرباء.

وحسب نفس المدون ،فإن الخطيب لما استرسل في الحديث ،وبأسلوب انتخابوي فج ، غالب الناس الضحك ،وانصرفوا واحدا تلو الآخر ،مما أثار فوضى داخل المسجد.

واعتبر السيد أبو سالم أن ماقام به خطيب الجمعة ،ماهو إلا حلقة من حلقات خطة محبوكة من إخراج قائد قيادة الودكة ،حيث قام هدا الأخير ،حسب المدون ، بالإتصال بالأعيان والمستشارين ،فكيف ،حسب قوله ،لايوظف المسجد لنفس الغرض،وخطيب الجمعة هو نفسه شيخ فرقة بني مجرو التابعة لقيادة الودكة ،والذي يعتبر من كبار مزارعي الكيف بالمنطقة.

وأضاف السيد قائلا"فأعوان السلطة الذين يقودون هذه الحملة ، هم المزارعون الأولون للمخدرات ، و يبلغون عن المواطنين البسطاء دون حياء ، و بتنسيق مع السلطات يأكلون الغلة ويلعنون الملة ، إنها المؤامرة الكبرى تمارس على المواطنين في واضحة النهار بمنطقة غفساي ، حيث عن طريق هؤلاء أصبحت المنطقة كلها مبحوث عنها ،أقول لهؤلاء إما أن تكون عون سلطة أو بزناس أما أن تلبس قميص الإمام والبزناس وعون السلطة ، فهذا الأمر لايقبله أحدا ، وسنتصدى لهذا الأمر بكل ما نملك ، ولنا عودة للموضوع في المستقبل القريب بعد الانتخابات، حتى لا يظل هؤلاء يأكلون الغلة ويلعنون الملة.ويبتزون المواطنين لأسيادهم".

ويعتبر هدا التصريح من طرف السيد رئيس جماعة الرتبة شهادة إثبات على ما أصبح يروج بالدائرة الإنتخابية القرية غفساي من تدخل مباشر لرجال السلطة وأعوانها في توجيه الناخبين لعدم التصويت لصالح مرشح حزب العدالة والتنمية.

وفي اتصال لتاونات نيوزبأحد قياديي حزب المصباح  بتاونات ،حول ما يروج من إشاعات حول تدخل السلطات في مجريات الحملة الإنتخابية ضد مرشحهم ، أكد السيد (ع ع) أن أخبارا مؤكدة وصلت إلى علمهم بتدخل السلطات في كل من المكانسة والولجة والرتبة في العملية الإنتخابية ،وأن إجراءات اتخذت من طرف الحزب لإيقاف هذه المهزلة ، حفاظا على قدسية الإنتخابات ومبدأ تكافؤ الفرص من جهة ،ومعاقبة كل الذين لم يحترموا القوانين التي تؤطر العملية الإنتخابية من جهة ثانية.


مدير أكاديمية الجهة ونائب التعليم على إقليم تاونات يخصصان يوما دراسيا لتشخيص واقع القيادات النسائية واستشراف آفاق إحقاق المناصفة

حميد الغرباوي ـ تاونات نيوز ـ اكتسى مركز التكوين المستمر بتاونات حلة لم يعهدها وهو يستقبل مئات النساء الرائدات بالجهة، ألوان طيف نون النسوة وقوس قزح تاء التأنيث أضفى على فضاء المركز بعدا جماليا لا تتفنن في رسم معالمه وحياكة أهاذيبه سوى المرأة بحسها التنظيمي العالي وقدرتها على الإدارة والتدبير...
متصرفات، مفتشات، مديرات، حارسات عامات، فاعلات جمعويات ،حقوقيات وضيفات شرف من كندا، التأم شملهن بتاونات يومه الثلاثاء
12 ماي 2015 لتأتيث ورشات اليوم الدراسي في موضوع "تحفيز المرأة لتولي  مراكز القيادة في أفق تحقيق المناصفة".
النيابة الإقليمية لوزارة التربية الوطنية بتاونات تحت إشراف الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة تازة – تاونات – الحسيمة – جرسيف وباعتبارها الجهة المنظمة لم تأل جهودها وتسخير كل طواقمها لتوفير أنسب الظروف للضيفات والقائدات التربوية القادمات من جهة تازة تاونات الحسيمة جرسيف فاس، وكل همهن تحقيق الأهداف التالية:

ـ تحفيز المرأة لتولي مناصب قيادية.
ـ رصد الإكراهات التي تعترض تولي المرأة للمناصب القيادية.
ـ استخلاص التوصيات التي من شأنها رفع تمثيلية المرأة في المناصب القيادية التربوية.


برنامج هذا اليوم الدراسي الحافل مر كما يلي:
الفترة الصباحية
    استقبال المشاركين.
    عرض حول القيادة التربوية النسوية واقع وآفاق.
    استراحة شاي.
    الورشات  الموضوعاتية الخاصة بالتوصيات:
o    الورشة رقم 1 : الاكراهات القانونية للمنصب والتوصيات المقترحة.
o    الورشة رقم 2 : الاكراهات الاجتماعية التي تعترض المرأة في تولي مناصب قيادية والتوصيات المقترحة.
o    الورشة رقم 3 : الاكراهات السياسية وتحديدا السياسة التربوية ،التي تعترض المرأة في تولي مناصب قيادية والتوصيات المقترحة.
o    الورشة رقم 4 :  الاكراهات الذاتية للمرأة والتي تحول دون  توليها مناصب قيادية والتوصيات المقترحة.
الفترة المسائية
    تحية العلم الوطني.
    تلاوة آيات بينات من الذكر الحكيم.
    كلمة السادة ضيوف الشرف:
o    كلمة السيد النائب الإقليمي لنيابة تاونات.
o    كلمة السيدة النائبة الإقليمية لنيابة فاس.
    قراءة شعرية من تقديم الشاعر والزجال محمد اعويدات.
    عرض الاقتراحات والتوصيات التي خلصت إليها الورشات.
    كلمة السيد مدير الأكاديمية حول الإقتراحات والتوصيات.
    اختتام اليوم الدراسي بحفل شاي.
خلاصات اليوم الدراسي:
الاكراهات:
    اكراهات متعلقة بالمنصب.
    منصب المسؤولية في حد ذاته ليس مريحا لا للرجل ولا للمرأة
    اكراهات اجتماعية.
    صعوبة التوفيق بين الحياة المهنية والحياة الخاصة.
    البنى العقلية التقليدية التي لازالت سائدة في المجتمع.
    إكراهات متعلقة بالسياسة التربوية.
    غياب الإرادة السياسية.
    غياب مخططات تهدف الرفع من تمثيلية المرأة في مناصب القرار.
    اكراهات متعلقة بالذات.
    كفايات المرأة في مجال القيادة التربوية.
    نظرة المرأة لذاتها ولقدراتها.
نوع التربية التي تلقتها المرأة في المجتمع.

ليخرج اليوم الدراسي بمجموعة من التوصيات والمقترحات نوردها كما يلي:

    اصلاح المنصب في حد ذاته:
    صياغة إطار قانوني مرجعي يواكب مناصب القرار بدل الاقتصار على التكليف.
    تحديد مهام الإطار بدقة و تحديد مساطر التفويض والانتداب وتوسيع مجالها بعيدا عن الضبابية وعدم التخصص.
    توزيع المسؤولية وتحديدها وعدم تركيزها.
    توفير شروط العمل : مستشارين قانونيين - لوجستيك -  طاقم مساعد ...
    تحديد مواقيت العمل وأوقات الاستراحة .و اعتماد توقيت أكثر مرونة ،ودراسة إمكانية العمل عن بعد أو لتوقيت معين خلال بعض الظروف العائلية الخاصة.
    الانتقال من مفهوم القيادة الفردانية إلى القيادة التشاركية .
    مراجعة التعويضات الممنوحة للمنصب على غرار القطاعات الأخرى.
    دعم سياسة الدولة في مجال التربية لفائدة المناصفة بين الجنسين عبر:
    إصلاح الإرادة السياسية.
    إصلاح المنظومة التربوية ككل.
    تشجيع تمدرس الفتاة القروية وتمكين الفتيات من متابعة  التعليم العالي من قبيل إعطاء منح للفتيات وتوفير الداخليات والدعم الاجتماعي....
    مأسسة مقاربة النوع بقطاع التربية ووضع برامج على المدى المتوسط تهدف إلى المناصفة  بين الجنسين في الإدارة.
    تنمية قدرات النساء الموظفات:
    تكوين وتدريب النساء على تقنيات  التدبير الاستراتيجي والتواصل والقيادة...
    تفعيل التكوين المستمر .
    إحداث أكاديمية لتكوين الأطر العليا على غرار وزارة الداخلية.
    توفير مناخ ملائم لتحقيق التوازن بين الحياة الخاصة والحياة المهنية عبر:
    تشجيع توزيع الأعمال  الأسرية بين الزوجين عبر مراجعة البرامج الدراسية وتسخر وسائل الإعلام...
    تحسيس المسؤولين بالتحديات والرهانات التي يفرضها التوفيق بين الشأن الخاص والشأن العام.
    اعتماد رخصة أبوية، يستفيد منها الزوج على اساس أن التربية مسؤولية مشتركة، مما يتعين تغيير الصورة النمطية التي تعتبر النساء المسؤول الوحيد لتحمل أعباء البيت والتربية
    إشاعة ثقافة المساواة ومحاربة الصور والممارسات النمطية، وتثمين مساهمة النساء في الشأن العام، انطلاقا من أهمية دورهن في التنمية المجتمعية.
    القطع مع التعامل مع موضوع المرأة كقضية منسباتية ونظرية يتم الرجوع إليها على حساب متطلبات ظرفية.
المقررة عن اللجنة التنظيمية : رشيدة اعويدات

وفي ما يلي كلمة نائب وزارة التربية الوطنية بمناسبة اليوم الدراسي حول " القيادة النسوية "


بسم الله الرحمان الرحيم
والصلاة والسلام على أشرف المرسلين سيدنا محمد وعلى آله وصحبه
السيد مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين لجهة تازة الحسيمة تاونات؛
السيد   نائب الوزارة بتازة؛
السيدات القياديات النسائية التربوية والادارية؛
السادة ممثلي الاكاديمية الجهوية " رئيس قسم الشؤون التربوية، السيد المفتش الجهوي،"
السيد المنسق الجهوي لمشروع PAGESM "
السيدات والسادة أعضاء اللجنة التنظيمية؛
السادة: ممثلي المنابر الإعلامية؛
أيها الحضور الكريم
يشرفني أن أتقدم إليكم بالشكر الجزيل على تلبية الدعوة لحضور فعاليات اليوم الدراسي التي تنظمه الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين الحسيمة  بتنسيق مع النيابة الاقليمية لوزارة التربية الوطنية بتاونات، يومه الثلاثاء 12 ماي 2015.
هذه المبادرة التي اختير لها كشعار "" تحفيز المرأة لتولي مراكز  القيادة  في أفق تحقيق المناصفة " لنتوقف جميعا عند الوضعية الراهنة من أجل تفعيل مبدأ المناصفة المنصوص عليه في الدستور الجديد للبلاد، وتشخيص ما حققته المرأة المغربية من مكاسب سواء داخل الأحزاب أو المجتمع المدني أو داخل الإدارة والمشاركة في تدبير الشأن العام واتخاذ القرار الاداري والتربوي، خاصة أمام النسب المتدنية لولوج المرأة لمناصب المسؤولية؛ ومن جهة أخرى استشراف ما يتوجب القيام به خلال الأمد القريب من أجل التنزيل السليم للدستور والنهوض بوضعية المرأة والعمل على تطويرها في تعاون وتنسيق وحضور نسائي متميز ووازن في مختلف مراحل هذا التنزيل وعبر مختلف القنوات والمؤسسات.
السيد المدير، أيها الحضور الكريم
إن نيابة تاونات إذ تتشرف باحتضان هذا الحدث الهام، فلابد أن نستحضر الإصلاحات التي حصلت بفضل نضالات مختلف التنظيمات النسائية والحقوقية والهيئات السياسية الديمقراطية والتي أذكر منها على سبيل المثال وليس الحصر:
-    إقرار مدونة للأسرة، أكدت على تعزيز المساواة بين الرجل والمرأة؛
-    مراجعة قانون الجنسية لمنح المرأة المغربية الحق في نقل جنسيتها المغربية إلى أبنائها، اعترافا من المشرع بدورها في الحفاظ على تماسك الأسرة وارتباط الأبناء بأوطان أمهاتهم؛
-    الارتقاء بتمثيلية النساء في مجلس النواب باعتماد نظام الدائرة الانتخابية الوطنية ابتداء من الانتخابات التشريعية لسنة 2002، وتخصيص 60 مقعدا للنساء في الانتخابات التشريعية الأخيرة لسنة 2011؛
-    اعتماد نظام اللائحة الإضافية المخصصة للنساء في الانتخابات الجماعية الأخيرة التي جرت في 12 يونيو 2009 والتي أتاحت رفع نسبة تمثيلية النساء بالجماعات المحلية من 0.5% إلى أزيد من  12%؛
-    دعم قدرات النساء التمثيلية بإحداث " صندوق الدعم لتشجيع تمثيلية النساء"؛
-    إحداث «لجنة المساواة وتكافؤ الفرص" كلجنة استشارية لدى كل مجلس جماعي؛
-    اعتماد الإستراتيجية الوطنية من أجل الإنصاف والمساواة بين الجنسين، بإدماج مقاربة النوع الاجتماعي في السياسات والبرامج التنموية؛
-    إقرار الدستور المغربي الجديد لفاتح يوليوز2011 لمبدأ المناصفة بين الرجل والمرأة في الحقوق والحريات المدنية والسياسية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية والبيئية، وسعي الدولة إلى تحقيق هذا المبدأ؛
-    تنصيص الدستور الجديد على إحداث هيئة للمناصفة ومكافحة كل أشكال التمييز؛
-    وقد عملت الدولة على  ملاءمة التشريعات الوطنية مع الاتفاقيات والمعاهدات والمواثيق الدولية، لاسيما ذات الصلة بالحقوق السياسية والمدنية والاقتصادية والاجتماعية والثقافية للنساء، ورفع كل التحفظات على الاتفاقية الدولية لمناهضة مختلف أشكال التمييز ضد المرأة (سيداو)؛
-    المكون الرابع من مشروع دعم تدبير المؤسسات التعليمية »      « PAGESM  والذي ينص على دعم القدرات  والقيادات النسائية؛

-     ومختلف المذكرات الوزارية ذات الصلة.
وبالنظر إلى حجم هذه المكاسب التي تم تحقيقها، فإنه لم يعد مقبولا اليوم التخلي عن مشاركة ومساهمة المرأة في تسيير شؤون الدولة وفي الوصول إلى القيادة.
وبهذه المناسبة يسعدني أن أتقدم بالشكر الجزيل وجميل العرفان إلى كل الذين ساعدوا ودعموا هذا اليوم الدراسي  وأخص بالذكر السيد مدير الأكاديمية الجهوية للتربية والتكوين والذي كما هو مألوف فيه لم يتردد في تقديم كل أشكال الدعم وتيسير كل عسير خدمة لقضايا التربية بهذا الإقليم العزيز، كما أتوجه بعبارات الامتنان إلى السيدات والسادة أعضاء اللجنة التنظيمية المشرفة على اليوم الدراسي على ما قدمته من مجهودات، والشكر موصول إلى كل الأطر الادارية والتربوية الحاضرة من أقاليم تازة والحسيمة وجرسيف وتاونات والتي انخرطت بإيجابية في مختلف المراحل،
وكذا للسادة النواب الإقليميون بكل من تازة والحسيمة وجرسيف. ولن يفوتني أن أتقدم بعبارات التنويه لمختلف المنابر الإعلامية بجميع مشاربها على مواكبتها لهذا الحدث وإعطائه البعد التنويري والإشعاعي.
أيتها السيدات ، أيها السادة إن حجم التحديات  يفرض علينا جميعا الانخراط التام من أجل إشاعة ثقافة وقيم الإنصاف والمساواة بين الجنسين، والارتقاء بمستوى التحسيس بقضايا المرأة إلى مستوى مأسسة مبدإ المناصفة والمساواة، صونا للمكتسبات التي حققتها المرأة المغربية.
وفي الختام  متمنياتي لهذا اليوم الدراسي بتحقيق كل الأهداف المرجوة  منه، وفقنا الله لنكون عند حسن ظن عاهلنا المفدى جلالة الملك محمد السادس راعي التربية ومبدع التنمية بهذا البلد العزيز وباني مغرب الانصاف والتقدم والديموقراطية.
والسلام عليكم  ورحمة الله تعالى وبركاته
أحمد ضحوكي
نائب الوزارة بتاونات




سيدة تضع أربع توائم بقرية ابا محمد وأخرى ترزق بثلاث توائم بغفساي

محمد السطي ـ تاونات نيوز ـ علمت تاونات نيوز ان سيدة في عقدها الثالث تنحدر من مدينة قرية ابا محمد وضعت بداية هذا الأسبوع بالمركز الاستشفائي الحسن الثاني بفاس أربع توائم في صحة جيدة كما ان الام توجد في وضعية صحية جيدة،زوجها الذي يشتغل مياوما وحالته المادية ضعيفة يلتمس من الكل الجهات مد يد العون له من اجل توفير الوسائل الضرورية للتكفل بهم خاصة في هذه المرحلة من السن التي تتطلب مصاريف .
يذكر ان سيدة اخرى تنحدر من مدينة غفساي كانت ايضا خلال بداية هدا الشهر قد وضعت ثلاثة توائم ،وبعد نقلهم الى الى المركز الاشتفائي تبين انهم في صحة جيدة بعدما تركت الام المركز الصحي بغفساي تحت المراقبة الصحية والتي تبين انها لاتعاني من اية مضاعفات صحية بعد الوضع،الام ايضا وزوجها يطالبون دعما من اجل التغلب على المصاريف التي يتطلبها الامر .

وجهة نظر ـ حكومة العشق الممنوع

فدوى دادون ـ تاونات نيوز ـ في انتظار الإعلان النتائج النهائية للتحقيق في فاجعة طنطان، والتي تسير في اتجاه تحميل المسؤولية لسائق الحافلة الذي راح أيضا ضمن ضحايا الحادث. تفاجأ الشعب المغربي بانتشار خبر الكوبل الحكومي أو الخطبة الرسمية للوزيرين الحبيب الشوباني وسمية بنخلدون. أول ما تبادر إلى ذهني أن الخبر مجرد إشاعة لإلهاء الرأي العام عن الفاجعة الأولى. وانتظرت الخروج الإعلامي للوزيرين للتكذيب. لكن ولحد الساعة لازال الخبر بين الأخذ والرد بل ويسير في اتجاه التأكيد.

فعلا لك الله يا بلدي ، فمسؤولوك مشغولون بالحب والغرام ولم يكلفوا انفسهم حتى تقديم التعازي لاسر الضحايا. وما اثار استيائي هو وقت إعلان الخطبة الذي تزامن والفاجعة التي هزت قلوبنا. وكانهم يتعمدون إيصال رسالة مفادها :لستم منا ولسنا منكم حكومة عبدالإله بنكيران التي تنصلت لكل شعاراتها الفضفاضة والرنانة مازالت تتعامل مع المغربيات والمغاربة باستهتار كبير دون أن يرف لها جفن وهي تتخذ القرارات اللا شعبية منذ أن جاءت في صفاقة قل نظيرها لكن للأسف تجد بعض من باعوا روحهم للشيطان كما يقولون يدافعون باستماتة ودون حياء على هذه القرارات اللا شعبية فمن الزيادات المتتالية في المواد الأساسية وضرب الحريات وخنقها واستهداف المعطلين بالزرواطة والتهميش وتعطيل الدستور وتهميش المرأة وعدم اتخاذ إجراءات ملموسة وعملية لإيقاف نزيف حرب الطرق والفيضانات هاهي اليوم تتخطى هذه العتبة وتتسع فضائحها بعدما تبين أن هم وزرائها هو المصالح الشخصية والبحث عن الراحة المادية والنفسية فقط وماعدا ذلك فهو فرض كفاية فبعد فضيحة الشوباني الذي يبدو أنه يعيش مراهقة متأخرة بمعية الجدة سمية بنخلدون الله يخليهم لبعضياتهم هاهو الوزير الآخر من ذات الحزب والمرجعية عبدالقادر عمارة يسير في نفس الاتجاه ويكشف الإعلام عن مرحاضه وسريره الذي يعلم الله فيما يستعمله رغم أن بعض الظرفاء زعموا لاسامحهم الله أن سرير عمارة وضع رهن إشارة زميله لكل غاية مفيدة ولأن حكومة بنكيران حكومة تقشف بامتياز عوض أن يكتري الوزيران العشيقان فيلا تليق بمقامهما كان هذا السرير الاقتصادي ولاتهم هنا الفضيحة مادام القصد هو التقشف والحكمة الجيدة عاش بنكيران وعاشت حكومته اللاموقرة.

تاونات ـ حزب العدالة والتنمية يتواصل مع المرأة القروية بجماعة راس الواد

يوسف السطي ـ تاونات نيوز ـ نظمت محلية حزب العدالة والتنمية بجماعة رأس الواد دائرة تيسة مساء يوم الجمعة 17 أبريل 2015 بمقر حزب لقاء تواصليا تحت شعار: "دور المشاركة السياسية للمرأة القروية في التنمية المحلية" اللقاء اطره البرلمانية الدكتورة الهام الوالي وبحضور الأخت شيخي شريفة عضو المكتب الاقليمي والمسؤولة الاقليمية لمنظمة نساء العدالة والتنمية بتاونات.والاخت سعاد دحمان عضو المكتب الاقليمي وعضو منظمة نساء العدالة والتنمية. والاخت لطيفة خوجة مسؤولة الكتابة المحلية باكدال فاس، كما حضر اللقاء عدد مهم من النساء المنطقة النائية، وقد عرضت الاخت البرلمانية مجمل مشاريع البرنامج الحكومي الذي انجز في عهد الحكومة الحالية والدي لازال في طور الانجاز، وركزت البرلمانية على ما تم تحقيقه لفائدة المرأة عموما والقروية خصوصا من خلال صندوق دعم التماسك الاسري ومشاريع اخرى تدخل تحت باب محاربة الهدر المدرسي (تيسير) والتنمية الذاتية ومحاربة الفقر والهشاشة.. واقحام المرأة في العمل السياسي وتسهيل ولوجها الى العمل المدني والتنموي وخلق فرص شغل والمشاركة في التدبير اليومي للشؤون العامة.


ضيفة جديدة تحل بمنزل أسرة الدكتورين محمد العبدلاوي وآمال العسري

متابعة ـ تاونات نيوز ـ ازدان فراش الدكتور محمد العبدلاوي بمولودة جديدة اختار لها من الاسماء الجميلة فاطمة الزهراء، وبهذه المناسبة السعيدة تتقدم أسرة جريدة تاونات نيوز للدكتور محمد العبدلاوي والدكتورة امال العسري بأحر التهاني والمتمنيات للصغيرة بالصحة والعافية وللأسرة الكريمة بدوام الأفراح والمسرات.

عاجل ـ صراع بين عائلتين في تاونات حول مصادر المياه يخلف إصابات خطيرة

مراد زعبك ـ تاونات نيوز- نشب صراع بين عائلتين  بإقليم  تاونات جماعة الزيز دوار الرتبة  حيث أغارت عائلة  "أبكَار"  على عائلة "العمري" بالضرب والعنف المبرحين أصيبتا خلالهما البنت والأم برضوض  وجروح بليغة نقلا إثرهما الضحيتين إلى المستشفى الإقليمي بعمالة تاونات ثم المستشفى الجامعي بفاس، كما أصيب أخرون إصابات متفاوتة.
هذا وقد أصبحت مجموعة من قبائل تاونات تعيش (السيبة) في حالة غياب شبه تام للسلطات. فقد عملت "عائلة أبكَار" على السيطرة على الماء المتواجد في بالدوار لاستغلاله في سقي مزروعات الكيف فيما منعت باقي الدوار من منبع الشرب الوحيد بالدوار، كما عملت على تسييج المنبع  للتفرد باستغلال الماء لصالحها.
دخلت العائلة المستحوذة للماء في صراع مع عدد من العائلات ، كان آخر ضحياها عائلة "العمري" التي يقول عنها مقربون أنها أسرة مغلوب عن أمرها  تتكون من نساء وأطفال دون معيل . فكانت هذه الأسرة الضعيفة عبرة لغيرها.
بعض الناس فسر غياب السلطات الشبه التام عن الصراع أو السيبة القائمة بدواوير تاونات لأن هذه الدواوير تدبر أمرها بعيدا عن المخزن بحكم أنها تقوم بزراعة الكيف ومعظم سكانها مبحوث عنهم.
لكن الكل أجمع أن حالة الصراع الأخير هو استثناء فقد أصبح القوي يأكل جميع الضعفاء ودور المخزن أصبح شبه غائب عن المنطقة.
كما قامت العائلة المعتدى عليها  بالنزوح من الدوار هربا من الهجوم المتكرر تاركة  بيتها وماشيتها وحيدة دون معيل. للإقامة مع بعض الأقارب.


تغطية ثانية:

في اليوم الذي يصادف عيد المرأة ، والذي ترفع فيه الشعارات وتهتف فيه الأصوات مطالبة بمنح المرأة حقوقها الاجتماعية والسياسية ، تعنف المرأة على مسمع العالم حيث تعرضت أسرة مكونة من أم عجوز وابنتها من دوار الرتبة – بردود بجماعة ازريزر بإقليم تاونات إلى ضرب وعنف مبرحين أصيبتا خلالهما البنت والأم برضوض وجروح بليغة نقلا إثرهما الضحيتين إلى المستشفى الإقليمي بعمالة تاونات، ولينقلا مباشرة في حالة مستعجلة وخطيرة إلى المستشفى الجامعي بفاس حيث أسعفا وأنقذا من الموت المحقق أثر الضربات القوية على مستوى الرأس والأطراف ورغم هذا العنف الذي مورس بشتى أنواع الآلات الحادة ’ لا يزال المجرم حرا طليقا في بيته رغم الجريمة البشعة التي اقترفها ضد هذه الأسرة البسيطة المغلوبة على أمرها .
ويرجع سبب هذا الهجوم الوحشي على الأسرة ، إلى كون المشتكى به - ذو سوابق في زراعة الكيف- عمد إلى منعه الأسرة المكونة من الأم والبنت والابن من عدم السماح لهم بالمرور عبر طريق –عمد إلى تسييجها - للحصول على الماء . وعندما استحال على الأسرة سبل الحصول على الماء أرادت الأسرة تتبع سبيل الطريق المسدود، والذي يعتبر المنفذ الوحيد للدوار، عمد إلى تعنيفهما وسبهما مما ألحقا بهما جروح خطيرة على مستوى الرأس واليدين والرجلين.

ولقد توجها المشتكيتان إلى السلطة القضائية والدرك الملكي لأنصافهما ورفع العنف والتهديد الذي لاتزال الأسرة تعاني منه. وتجدر الإشارة إلى أن الأسرة قد هجرت من بيتها حيث تقطن ببيت أسرة في تاونات المدينة تاركة بيتها وماشيتها وحيدة دون معيل. لقد قوبلت الأسرة خلال تقديم شكايتها بالمصالح المختصة بنوع من الإهمال واللامبالاة مما يزيدها غصة الظلم والحكرة. وفي نفس هذه الأيام التي ترفع فيها شعارات المرأة والأم والكرامة ،تمتهن وتعنف المرأة ليبقى عيدها في البادية المغربية عيدا بدون كرامة .

عين مديونة ـ إعدادية أبي الشتاء الصنهاجي وجمعية المشعل للثقافة والرياضة والفن تنظمان احتفالية بمناسبة اليوم الوطني للمجتمع المدني

محمد المرزوقي.ـ تاونات نيوز ـ بشراكة مع جمعية المشعل للثقافة والرياضة والفن، و في إطار الاحتفال بالذكرى الأولى لليوم الوطني للمجتمع المدني، نظمت ثانوية إعدادية أبي الشتاء الصنهاجي يوم السبت  21/03/2015. احتفالية شملت عدة أنشطة ذات الارتباط  بالمناسبة ، حيث قام أعضاء جمعية المشعل للثقافة والرياضة والفن بتأطير عرض حول المجتمع المدني،  إضافة إلى تنظيم عدة ورشات تخص نفس المجال ،شارك فيها تلميذات وتلاميذ المؤسسة   ، ليختم الاحتفال بتأسيس جمعية تلاميذية أطلق عليها اسم (جمعية أبو الشتاء الصنهاجي للثقافة والرياضة)

عين مديونة بتاريخ 23/03/2015

رواية جديدة ترجع سبب وفاة الأستاذ "محمد الشغية" ابن حاضرة مرنيسة لوَعْد بالزواج قاد شابة للإجهاز عليه بعد سماعها خبر سفره لتدريس أبناء الجالية ببلجيكا

أحمد موعتكف ـ تاونات نيوز ـ لم يكن "محمد.ش"، أستاذ التعليم الابتدائي بنيابة شفشاون والذي كان يتابع دراسته بسلك الماستر بكلية المتعددة التخصصات بتطوان، يدري أن آخر عهده بالحياة سيكون على يد خليلته التي كانت تربطه بها علاقة عاطفية، أسفرت عن وعود لها بالزواج منها، صدقتها الفتاة وشيدت أحلامها بتأسيس عش زوجي صغير.

ولم يدُر بخُلد المعلم الطموح بتحسين ظروفه المعيشية والمهنية أيضا أن يتحطم استعداده للسفر إلى بلجيكا، من أجل تدريس أبناء الجالية المغربية في هذا البلد الأوربي، على صخرة وعوده التي كان يقدمها لفتاته، والتي رأت في سفره ذاك هروبا من تحمل مسؤوليته في ترجمة أقواله بالاقتران بها إلى أفعال.

وبعد فترة لم تتجاوز 24 ساعة على قتل الفتاة محطمة القلب، استطاعت مصالح الأمن بتطوان القبض عليها، حيث تم اليوم السبت إعادة تمثيل الجريمة التي اقترفتها في حي خندق الزربوح بتطوان، غير أنه سرعان ما سقطت مغشيا عليها أمام المنزل الذي تمت فيه الجريمة.

وفي معطيات جديدة حول الحادث، أفادت مصادر أمنية أن الجانية تنحدر من مدينة فاس، وكانت على علاقة عاطفية بالضحية منذ ثلاث سنوات خلت، حيث حلت يوم الجريمة بمنزل صديقها، بهدف قضاء الليلة معه، والتي كانت آخر ليلة للضحية في حياته.

وأضاف نفس المصدر أن الأستاذ كان يستعد لمغادرة التراب الوطني، وينتظر فقط التأشيرة بعد نجاحه في مباراة تدريس أبناء الجالية المغربية ببلجيكا، الشيء الذي دفع بالجانية إلى ارتكاب جريمتها، بدافع الانتقام بعد أن اكتشفت أن وعدها لها بالزواج قد تبخر".

وتمكنت الشرطة التقنية والعلمية بولاية أمن تطوان من فك طلاسم الجريمة في سرعة قياسية، بعد أن عثرت في مسرح الجريمة على شُعيرات يعتقد أنها تعود لفتاة، حيث بدأت خيوط القضية تنكشف، واستطاعت التحريات التي قامت بها الشرطة القضائية من تحديد هوية الفاعلة.

وقامت التحريات على التنسيق مع ولاية أمن فاس التي عملت على تحديد مكان الجانية، واعتقالها ووضعها بأمر من النيابة العامة تحت تدابير الحراسة النظري، وتسليمها إلى الشرطة القضائية لولاية أمن تطوان.


المزيد من المقالات...

------------------------ المواضيع والمقالات والردود ومقاطع الفيديو المنشورة لا تعبر بالضرورة عن وجهة نظر الموقع ولا تتحمل إزاءها تاونات نيوز أي مسؤولية إعلامية أو أدبية أو قانونية